تقرأ الآن
أبانوب غبريال.. عندما يكون شغف المغني إحياء لغتنا القبطية (حوار)

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
1٬036   مشاهدة  

أبانوب غبريال.. عندما يكون شغف المغني إحياء لغتنا القبطية (حوار)

أبانوب‌ ‌غبريال..‌ ‌عند‌ما ‌يكون‌ ‌شغف‌ ‌المغني‌ ‌إحياء‌ ‌لغتنا‌ ‌القبطية‌ ‌(حوار)‌ ‌

أبانوب غبريال الشاب المصري الذي رغم عمره الصغير الذي لم يتخطى الـ 25 عام، إلا أنه يحمل فوق كتفيه حلم تاريخ أجداده المصريين القدماء، يمتلك أبانوب خلطة سحرية تؤهله لأن يصبح مغني ناجح، شاب طموح مبدع طرق على باب للأسف غفل عنه النجوم الكبار وهو الهوية المصرية، و لغتنا القبطية التي من المخجل أننا لا نعرفها، ولكن أبانوب قرر أن يطلق مشروعه الغنائي الذي أطلق عليه اسم ( ancient Egyptian song -Coptic folk) لإحياء اللغة القبطية وتعريف العالم بها.

هذا المشروع الرائع والهام الذي جعلنا نبحث عن صاحبه ليعرفنا عنه وعن تطلعاته لمشروع إحياء اللغة القبطية، ويعرف صاحب المشروع نفسه”اسمي ابانوب غبريال ٢٥ سنة مواليد القاهرة سافرت وعشت فترة من حياتي في ماليزيا ثم عدت إلي مصر ولكني الآن أعيش في تركيا ولا أعلم إذا كنت سوف أسافر إلى بلد آخر أم لا ولكني احب السفر دائمآ”.

أبانوب مطرب الأغاني القبطية

كيف تعلمت اللغة القبطية رغم عدم وجود مصادر متاحة لتعلمها؟

-كنت ادرس اللغه القبطية فى الكنيسة عندما كنت صغير، ولكن بشكل بدائي وبسيط مثل الحروف وبعض الكلمات، وبعد ذلك كنت اشارك الكبار في استخدام اللغة القبطية في الصلاة، وكنت اتمنى في يوم أن أستطيع التحدث باللغة القبطية مع شخص آخر ولا تنحصر فقط في الصلوات الكنسية.

 وعند عودتي من ماليزيا إلى مصر عام ٢٠١٦ بحثت كثيرًا على طريق لتعلم اللغه القبطية، وبالفعل حضرت بعض الدروس في الكاتدرائية و أيضًا ذهبت إلى أحد المعاهد الثقافية بميدان التحرير، ولكن محاولاتي لم تنجح لأن المحتوى المتوفر لتعليم اللغة القبطية ضعيف جدًا، ولكن عندما ذهبت إلى تركيا تعرفت من خلال فيسبوك على أحمد عطية وهو  مصري مقيم باسبانيا و هو مؤسس جروب (الأقباط المسلمون)  ووجدته يتحدث اللغه القبطية بطلاقة، كما أنه يعمل على تعيلم اللغة القبطية للآخرين، وهو من ساعدني في تحسين لغتي القبطية، وهو أيضا كاتب كلمات أغنيتي وساعدني في نطق الحروف القبطية بشكل سليم.

( ancient Egyptian song -Coptic folk

كيف تعلمت الموسيقى؟ هل هي دراستك؟

-لم أدرس الموسيقى ولكني كنت أذهب إلى كورال الكنيسة مع اخواتي الكبار، وكان هذا السبب في تكوين خلفية موسيقية بسيطة لدي وأنا في عمر صغير، وتعلمت عزف الجيتار وأنا في الثانية عشر من عمري  بمفردي، فقط عن طريق سماع شيء ثم محاولة تقليده على الجيتار، ولكن مع الوقت أصبحت أفضل و كنت أساهم في العزف مع كورالات عدد من الكنائس. وبعض من الفرق الموسيقية داخل مصر مثل كورال باراديسوس بقياده استاذ هاني رمزي و استاذه انجي اسحق arrivals band الذي لم يكن له حظا موفقا، وخارج مصر مع grand theft band بماليزيا وبعض من الأشخاص الفرديين.

سينما نهاية العالم في سيناء بين الحلم الجميل والواقع المٌحب

ما الذي دفعك للاهتمام  باللغة القبطية، وهل كونك ولدت لعائلة مسيحية اللغة القبطية جزء من صلواتهم كان السبب في هذا الاهتمام؟

– جاء اهتمامي باللغة القبطية في الاساس لانها لغة أجدادي المصريين، و بالطبع نشأتي في أسرة مسيحية لها دور كبير لأن جزء كبير من الصلوات كانت باللغة القبطية، ولكن لم اكون اقدر ذلك عند الصغر، ولكن عندما كبر وسافرت خارج مصر عرفت جيدًأ قيمة اللغة القبطية، وأن علي دور في تعريف لغة أجدادي للعالم ، وجقًا هي لغة جميلة ومميزة، ولكن للأسف لا يتحدثها الكثيرين  ولا توجد مصادر تعلم للغة القبطية مثل غيرها من اللغات مثل الإسبانية والإنجليزية

كيف جاءت إليك فكرة مشروعك في إحياء اللغة القبطية؟

-منذ صغري كنت اتمني اتكلم القبطية ولكنها فقط كانت محصورة  في كلام الصلوات الذي اتعلمه في الكنيسة، وعندما سافرت إلى ماليزيا رأيت أن بداخل ماليزيا ثلاث أجناس (هندي، وماليزي، وصيني) و كل فئة محتفظة بلغتها وعاداتها وتقاليدها، مما جعلني أسأل نفسي وأفكر  أين أنا؟ اأين هويتي ؟أين الأشياء التي تدل على أنني حفيد المصريين القدماء ؟لماذا لا تدريس اللغة القبطية و الهيروغليفية في المدارس مع اللغة العربية وباقي اللغات؟ 

ومن هنا جأت فكرة إحياء اللغة القبطية وموسيقى المصريين القدماء، أنا أعرف أن سماع أي لغه بشكل متكرر يجعل تعلمها سهلا، ولذلك قررت أن أغني باللغة القبطية بهدف نشرها عن طريق الموسيقى.

ما هي ردود الأفعال التي جعلتك تقرر استكمال مشروعك لإحياء اللغة القبطية؟

لم اكن اتوقع عدد المشاهدات الهائل هكذا، لأن اللغة القبطية ليست متداوله بكثرة، ولكني شعرت بالحماس و النجاح حينما شاهدت رد فعل الجمهور الإيجابي والدعم، الكل كان يدعمني ويطلب مني الاستمرار وعمل مزيد من الموسيقى المصرية باللغة القبطية لانهم لم يحظوا بشيء هكذا من قبل، ولذلك اكمل مشروعي  (Coptic Folk) بحماس، أنا أريد إحياء اللغة القبطية وعزف الموسيقي المصرية الفرعونية خصيصا السلم الخماسي، ولاحقا أفكر في دمج بعض أنواع الموسيقى الأخرى مثل (البلوز، والريجي) إلي الموسيقي المصرية لتضيف شيء مختلف و مميز وفريد .فأنا متحمس للغاية.

ما هو نوع الموسيقى المفضل بالنسبة لك ومن هو مطربك المفضل؟

-ليس لدي موسيقي مفضلة أو فنان مفضل، لأن كل فنان لديه موسيقاه الخاصة اغانيه الخاصة الذي تلمس قلبي في بعض الأوقات كل فنان مميز و يصعب علي أن أحصر نفسي مع فنان أو نوع موسيقي واحد، فدائما التنوع افضل احب ان استمع الي كل شي.

الأقباط والحملة الفرنسية “جوانب تاريخية مجهولة غير قصة المعلم يعقوب”

 لماذا لم تقدم أغاني باللغة العربية؟

لعدة أسباب منها أنني أرى أنه تم فرض اللغة العربية في مصر، والاهتمام بها أكثر من لغة مصر الأصليه وهي القبطية، وأنني أيضًا أجد صعوبة في التعبير عن نفسي بحرية باللغة العربية، وفي رأيي اللغة الانجليزية أكثر وضوحا ودقة وسهولة إلي فمي، والأهم أن أثبت للعالم أن مصر لديها لغة غير اللغة العربية وهي القبطية و نحن لسنا عرب. 

أنت مؤلف موسيقي، هل قمت بتلحين أغاني لمطربين آخرين؟

نعم فقد تعاونت مع بعض من فرق الاندر جراوند في القاهرة، وقمت بالتلحين وعزف الجيتار مع أشخاص خارج و داخل مصر مثل Mustafa zamfir و الفنان break و باند grand theft band وأيضًا  mustafa el hag من النوبي. 

في الفترة الأخيرة قدمت أغنية عن الكورونا (corona virus war) ماهي الرسالة التي تريد إيصالها من خلال هذه الأغنية؟

-هذه الأغنية فلسفية أناقش من خلالها العقل البشري لمحاولة إيقاف الحروب و الجهل و تغيير نظام التعليم الفاشل، وأيضًا محاولت جميع دول العالم الاتحاد من أجل مواجهة فيروس كورونا، حيث أن كورونا لا ينحصر فقط علي الفيروس من وجه نظري ولكن الجهل و الحرب و العنصريه هم أيضا مثل فيروس كورونا ويجب على البشرية أن تتحد لايقافهم.

إقرأ أيضا

هل حاولت التواصل مع شركة إنتاج موسيقي لإنتاج أعمالك؟

-لا لم أحاول التواصل مع شركات إنتاج، والسبب هو أننا نعيش في عصر التكنولوجيا الحديثة، وأنا الآن أستطيع صنع الموسيقى والأغاني الخاصة بي من منزلي وأنشرها عبر الانترنت، وهذا أسهل بكثير فا أنا أعطي الأولوية إلي صنع الموسيقى و الأغاني الخاصة بي بطريقتي الخاصة، ولكن تراني أحد شركات الإنتاج يومًا ما،ولكن حتى إذا لم يحدث هذا فأنا مازلت سعيد بصنع موسيقاي في منزلي و دائما اعمل علي تقديم افضل ما لدي.

ما هي خطتك للفترة القادمة من أجل تنفيذ أهداف مشروعك لإحياء اللغة القبطية؟ 

-خطتي هي العمل على إنتاج المزيد من الأغاني والموسيقى وتطوير نوع الموسيقى التي أقدمها وهي (Coptic folk )
فأنا أعتقد أن كثير من الناس في انتظار أغاني قادمة باللغة القبطية من أجل استعادة هويتنا المصرية العظيمة وإحياء لغتها. 

 

مقولة ابانوب المفضلة هي (everything is hard but nothing impossible)، ويختلف ما يقدمه أبانوب عن باقي المطربين أن ما يقدمه مشروع فني ومشروع يهدف إلى الحفاظ على التراث والهوية المصرية من خلال اللغة القبطية، لغتنا الأصلية.

 

 

 

 

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
10
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان