776   مشاهدة  

“أدهم صهيب حافظ” قتله الحرس الجمهوري ومبارك قدم العزاء لأهله

مبارك وقصر الاتحادية
  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع


«هجيبلك مصيبة وهيكون إسمك على لسان كل الناس»
بهذه الكلمات هدد أدهم صهيب حافظ والده المستشار ورئيس محكمة استئناف القاهرة، ظن الأب أنها جملة توعد ولم يتصور أنها ستكون الوداع الدامي، إذ قُتِل ابنه بعدها بساعتين بـ 3 رصاصات من أفراد الحرس الجمهوري عند قصر العروبة (الاتحادية – حاليًا).

أدهم صهيب حافظ .. اسم في محاكمة القرن جلسة 10 فبراير 2014

مبارك في محاكمة القرن
مبارك في محاكمة القرن

في 10 فبراير عام 2014 م تقدم الضابط أحمد أيمن فهيم بصفته ضابطًا سابقًا في الحرس الجمهوري، بشهادته في محاكمة القرن التي كانت تنظر قضية قتل المتظاهرين، ونفى الضابط أن مبارك قدم أي أمر بقتل المتظاهرين، واستدل بقصة أدهم صهيب حافظ الذي قُتِل في 9 فبراير سنة 1990 م وقال أن مبارك انزعج مما حدث وقرر أن يغير نظام الحراسة بالقصر حتى لا يُجْبَر أحد من الضباط على القتل.

مع نشر شهادة أحمد أيمن فهيم تصور كثيرون أن أدهم صهيب حافظ مجرد معارض سياسي لقي حتفه عندما تظاهر أمام القصر الجمهوري في مصر الجديدة، لكن القصة الحقيقة كانت أعجب وأغرب.

ليلة مقتل أدهم صهيب حافظ في 9 فبراير 1990 م

خبر مقتل أدهم صهيب حافظ
خبر مقتل أدهم صهيب حافظ

كانت ليلة الجمعة 9 فبراير سنة 1990 هادئة بمنطقة مصر الجديدة وبالتحديد في شارع عبدالسلام العشماوي، لكن العقار رقم 10 لم يكن به أي هدوء، إذ وقعت مشادة كلامية بين المستشار صهيب محمد حافظ، ونجله أدهم بسبب رغبة الأخير في الذهاب إلى التدريبات بنادي الشمس الذي التحق به ليلعب الكرة الطائرة بعدما تفوق فيها ومثل بها مدرسته مدرسة مصر الجديدة الثانوية العسكرية.

رفض الأب أن يذهب ابنه إلى النادي وألزمه بالمكوث بالمنزل ليذاكر فتطورت المناقشة إلى مشادة وتصاعدت المشادة من المرحلة الكلامية إلى المرحلة الفعلية فقام الأب بصفع ابنه أمام أختيه، مما أثار ثائرة أدهم وقال في هيستيريا «هجيبلك مصيبة واسمك هيبقى على لسان كل الناس».

لم يعبأ الأب بما قاله ابنه، فيما قام الإبن بالتوجه إلى غرفة أبيه بعد انصرافه إلى مكتبه، واستولى على مسدس سميث ثم خرج الفتى في هيسيتريا وهو يتوعد أبيه ونزل من المنزل واستقل سيارة نصر فيات 131 تحمل رقم 102705 ملاكي القاهرة وتوجه بها إلى قصر العروبة.

من أخبار متابعة حادث أدهم
من أخبار متابعة حادث أدهم

وصل أدهم إلى مقر القصر الجمهوري فدخل من البوابة الأولى بسرعة فائقة وتمكن من اجتيازها واصطدم  بجندي الحراسة الذي كان يقف خلف أحد الحواجز الأمنية واستمر في سيره حتى البوابة الثانية ففوجئ بحاجز حديدي ضخم يعمل الكترونيًا فلم يتمكن من اجتيازه فعاد للخلف لمسافة 3 أمتار ثم نزل من السيارة.

أشهر أدهم السلاح في وجه أي أحد أمامه فأطلق الرصاص عشوائيًا ليصيب الجندي صبري هنداوي السيد، والجندي طارق محمد كمال، ليقوم أفراد الحرس بالتعامل معه فأردوه قتيلاً بـ 3 رصاصات، استقرت الأولى سطحيًا بالظهر، فيما أصيب العنق بالعيار الثاني، بينما اخترق العيار الثالث الرئتين والقلب وكسر العمود الفقري.

كان أغلب الظن يتجه إلى أن السيارة كانت ملغومة ومجهزة لنسف القصر، لكن عدم العثور على أي متفجرات نسف هذا الظن المنطقي لتتكشف الحقيقة الغريبة أمام جهات التحقيق إذ أن الفتى أراد الانتحار انتقامًا من أبيه. !

أجرى المستشار محمد شيرين فهمي «رئيس نيابات مجمع مصر الجديدة – آن ذاك» التحقيقات بمعاونة محمد سعد مدير النيابة وعصام أبو العلا وكيل أول نيابة، وخلصت التحقيقات إلى أن الفتى كان يعاني من أمراض نفسية، خاصةً وأن أسرته وجيرانه وزملاءه في المدرسة اتفقوا على أن الفتى وإن كان شهمًا ومتفوقًا دراسيًا ورياضيًا لكنه كان شديد العصبية وغريب الأطوار.

من الذين رأوا أدهم قبل موته بساعتين كانت غادة عصام الدين بكالوريوس هندسة «جارته وزميلته في نادي الشمس»، وقالت أنه مساء الحادث وبالتحديد قبل ساعة من وقوعه شد انتباهها صوت مشاجرة بين أدهم ووالده ثم نزل من الشقة وهو في حالة عصبية، وبعد ذلك تلقت مكالمة تلفونية من صديقها تخبرها بمقتله.

كذلك كان ميخائيل إبراهيم الطالب في نفس المدرسة شاهدًا على اللحظات الأخيرة لأدهم وحاول منعه من استقلال السيارة وهو في تلك الحالة العصبية، وكان يظن أن المشادة عادية لتكرارها لكنه ما تصور أن يقوم بمثل هذا التصرف، أما إسلام حسين الذي كان صديقًا لأدهم فقال أنه كان ينوي الذهاب للنادي لممارسته الرياضة قبل ساعتين من مقتله.

عصبية أدهم اتفق عليها أيضًا  محيطه الدراسي، فممن أدلوا بتصريحات صحفية كلٍ من «جمال محمد علي مدير مدرسة مصر الجديدة الثانوية العسكرية، وفكري لبيب مدرس الفيزياء، ومصطفى حسان وكيل المدرسة ومدرس الرياضيات، والسيد محمود شحاتة مشرف الرياضة ومدرب فريق الطائرة، ومحمد حسن موجه التربية الرياضية بإدارة مصر الجديدة، وأحمد محمود مراد زميل أدهم في فصل 3 أول».

موقف حسني مبارك

من أخبار زيارة مبارك لأسوان
من أخبار زيارة مبارك لأسوان

لم يكن حسني مبارك في قصر العروبة ولم يكن موجودًا في القاهرة حتى، وإنما كان بمحافظة أسوان للمشاركة في الاحتفال العالمي لإعلان حملة التبرعات العالمية لإعادة بناء مكتبة الإسكندرية القديمة.

إقرأ أيضا
سندس في ابشواي

خبر عزاء مبارك لأهل أدهم
خبر عزاء مبارك لأهل أدهم

بمجرد أن وصل نبأ الحادث إلى مبارك أجرى بالمستشار صهيب محمد حافظ ونقل له تعازيه ومواساته وأوفد اللواء أحمد بكر لتشييع الجنازة وتقديم العزاء مع وزير الداخلية، ورد المستشار صهيب حافظ على الرئيس الأسبق ببرقية قال فيها «أرجو من سيادتكم أن تتقبلوا بالغ أسفنا لما حدث وإنني والعائلة إذ نتقدم لسيادتكم بعظيم الشكر على كريم مواساتكم التي كان لها أبلغ الأثر في نفوسنا لنتضرع إلى الله العلي القدير أن يرعاكم ويبقيكم ذخرًا لمصرنا».

والد أدهم في جنازته
والد أدهم في جنازته

وبعد انتهاء التحقيقات وتسليم جثة أدهم لذويه شيعت جنازته من مسجد رابعة العدوية في مدينة نصر وشارك فيها وزير الداخلية اللواء محمد عبدالحليم موسى، واللواء أحمد بكر كمندوب من رئيس الجمهورية، وتم دفنه في مقابر الأسرة بالوفاء والأمل.

دعوة المظلوم ودراما الجنون

المفكر إسماعيل المهدوي - المستشار صهيب حافظ
المفكر إسماعيل المهدوي – المستشار صهيب حافظ

من المفارقات العجيبة في قصة أدهم، أن والده المستشار صهيب حافظ حين كان يعمل وكيلاً لنيابة أمن الدولة عام 1970 كان أمامه ملف المفكر إسماعيل المهدوي صاحب الترجمات الشهيرة التي من أبرزها رواية الأخوة الأعداء، وكان متهمًا بالشيوعية.

أجرى صهيب حافظ التحقيق مع إسماعيل المهدوي في مايو عام 1970 م وأصدر قرارًا بإيداعه مستشفى المجانين مما أحزن والدته إحسان حافظ وقالت لوكيل النيابة – كما يحكي عنها حفيدها – «قلبي مش مطاوعني أدعي عليك تشوفها في ابنك علشان مالهوش ذنب» فرد عليها متعاليًا «ربنا ما بيسمعش دعاء الشيوعيين يا أم الشيوعي».

مات إسماعيل المهدوي عام 1996 م بعد أن ظل في مستشفى المجانين 17 عامًا منذ عام 1970 حتى 1987 م وخرج منها وعاد للكتابة وتزوج من راوية السباعي واستأنف نشاطه الفلسفي حتى رحيله في يونيو عام 1996 م، ولم يبدي أي من عائلته الشماتة في صهيب حافظ بعدما أثبتت التحقيقات أن نهايته ابنه كانت بسبب جنونه.

المراجع

  1. جريدة الشرق الأوسط عدد | 10-2-1990
  2. صحف الأهرام والجمهورية والوفد أعداد | 11 و 12 -2 -1990 
  3. من أخبار محاكمة القرن – موقع اليوم السابع – | 10-2-2014
  4. دعاء جدتي ضد الظالمين لـ طارق المهدوي – موقع الحوار المتمدن – | 14-3-2016
  5. مواهب لها العجب إسماعيل المهدوي – موقع الوفد – | 29-5-2019
  6. مقالات إسماعيل المهدوي – موقع الشارخ لأرشيف المجلات

الكاتب

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
5
أحزنني
1
أعجبني
2
أغضبني
0
هاهاها
1
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان