تقرأ الآن
اسكندرية بتقولها مشروع..يا ترى هي مشروع ولا ميكروباص؟

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
45   مشاهدة  

اسكندرية بتقولها مشروع..يا ترى هي مشروع ولا ميكروباص؟

مشروع

  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.


مشروع الكلمة التي نستخدها نحن أهل الاسكندرية كتعبير عن وسيلة النقل “الميكروباص” وكنت منذ صغري أتعامل بهذه الكلمة دون معرفة أصلها، ككل الكلمات التي تحملها اللهجة السكندرية من أصول لغات أخرى أو لها قصص مختلفة عرفتها على مر السنين.

لم أسأل أحدًا من أهلي في الصغر عن معنى الكلمة، فتصورت أن جميع المصريين يعبرون عن وسيلة المواصلات هذه بنفس الكلمة  حتى ذهبت لرحلة إلى القاهرة وكانت المفاجأة

 تفاجئت بأن أهل القاهرة الكبرى يستخدمون كلمة ميكروباص للتعبير عن سيارات النقل التي تحمل 14 راكب من مكان إلى مكان ، فيما نحن لا نستخدم كلمة ميكروباص إطلاقًا بشوارعنا، وكأن كلمة ميكروباص هي الغريبة.

وكل ما يطرأ على  ذهن أي شخص خارج القاهرة عندما يسمع هذه الكلمة  يقفز إلى خياله المعنى المعروف للكلمة ؛ أي مشروع استثماري أو خيري ولكن يستبعدون أن الكلمة تعبر عن وسيلة مواصلات عامة.

اسكندرية بتقولها جومة..يا ترى هي جومة ولا استيكة؟

فإذا كان أهل القاهرة يستخدمون كلمة ميكروباص تعبيرًا عن هذه العربات، فمن أين جاء استخدام هذه الكلمة؟

أصل كلمة مشروع في اللغة

كلمة مشروع في اللغة تعني مسموح وبقاموس المعاني عمل مشروع أي مسوغ وسوغه الشرع، وحَضَّرَ مَشْرُوعاً جَدِيداً  أي  مَا يُحَضَّر فِي مَجَال مِن الْمَجَالاَتِ وَيُقَدَّمُ في صُورَةٍ مَّا أَوْ خُطَّةٍ لِيُدْرَسَ وَيُقَرَّرَ فِي أُفُقِ تَنْفِيذِهِ.

أصل الكلمة  بالاسكندرية

بأواخر السبعينات وأواخر الثمانينات بدأ القطاع الخاص والعام يتقاسمون خريطة النقل، ومع ازدياد أعداد السكان بالاسكندرية احتاجت المحافظة لوسيلة نقل مختلفة تنقل عددًا من الركاب غير الترام الذي يعتمد عليه أهل الاسكندرية.

فخصصت وزارة الشئون الاجتماعية بالتعاون مع بنك ناصر مشروعًا للشباب وهو أن  يشتروا سيارات تعمل ميكروباصات ويدفعون ثمنها بالأقساط.

وكان المشروع تحت اسم مشروع نقل الركاب بجمعية تنمية المجتمع المحلي بالاسكندرية، وأتجه بعض العائدين من الخليج من الشباب لهذه المبادرة واشتروا سيارات واعتمدوا عليها  في حياتهم الجديدة بمصر واستقرارهم فيها.

إقرأ أيضا

اسكندرية بتقولها فلافل والقاهرة بتقولها طعمية….يا ترى إيه أصل الكلمتين؟

تم حل مشكلة زحمة وسائل المواصلات عن طريق هذه الخطة، كما أصبح كل سكندري يعبر عن الميكروباص بكلمة مشروع نسبة  لاستثمار الشباب  للسيارات لتطوير وسائل النقل والمواصلات.

وكعادة السكندريين لا يتنازلون عن بعض الكلمات التي تميز لهجتهم، كاستخدامهم لكلمات عديدة شرحنا أصلها من قبل؛ ككلمة جومة أي ممحاة والتي يطلق عليها أهل القاهرة أستيكة، وكلمة مستيكة وفلافل وكلمات أخرى منها كلمة مشروع.

الكاتب

  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان