تقرأ الآن
التنظيم السري الذي لم يعد سريًا (3-4) حكاية ورق سلسبيل الذي فضح الإخوان زمن مبارك

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
739   مشاهدة  

التنظيم السري الذي لم يعد سريًا (3-4) حكاية ورق سلسبيل الذي فضح الإخوان زمن مبارك

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


اشتهر عن نظام الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك قبل قضية سلسبيل أنه يلعب مع الإخوان لعبة الموائمات والتوازنات، فتارة يحلهم وتارة يعيدهم وفي أحيانٍ أخرى يجعلهم في البرلمان.

اقرأ أيضًا 
شائعة في التاريخ العسكري لمحمد حسني مبارك “لها صلة بعبدالله غيث ووردة”

لكن الشرخ الأعظم في علاقة نظام مبارك تمثل في ورق خطة التمكين الذي اكتشفته الأجهزة الأمنية المصرية في القضية المعروفة باسم قضية سلسبيل.

تفاصيل خطة التمكين وكره الجيش والشرطة

من أوراق سلسبيل
من أوراق سلسبيل

اكتشفت أجهزة الأمن المصرية خطة أطلق عليها الإخوان خطة التمكين والتي عُرفت إعلامياً بقضية سلسبيل التي تحمل رقم 87 لسنة 1992، وخطة التمكين التي تقع في ثلاث عشرة ورقة فلوسكاب، ضبطت في منزل قيادي الجماعة المهندس خيرت الشاطر عام 1991، وتعتبر الوثيقة هي أخطر وثائق جماعة الإخوان المسلمين السرية على الإطلاق، وهي – كما يشير عنوانها – تتعلق بخطة الجماعة من أجل الاستيلاء على الحكم، لأن معنى التمكين كما تقول الوثيقة بالحرف الواحد: هو الاستعداد لتحمل مهام المستقبل وامتلاك القدرة على إدارة أمور الدولة، وذلك لن يتأتّى – كما تؤكد الوثيقة – بغير خطة شاملة تضع في حساباتها ضرورة تغلغل الجماعة في طبقات المجتمع الحيوية، وفي مؤسساته الفاعلة مع الالتزام باستراتيجية محددة في مواجهة قوى المجتمع الأخرى والتعامل مع قوى العالم الخارجي.

تغطية الصحف لسلسبيل
تغطية الصحف لسلسبيل

وتضع الوثيقة – المكونة من 13 ورقة فلوسكاب – مهمة التغلغل في قطاعات الطلاب والعمال والمهنيين وقطاع رجال الأعمال والفئات الشعبية الأقل قدرة، باعتبارها حجر الزاوية في خطة التمكين، لأن من شأن انتشار جماعة الإخوان في هذه القطاعات – كما تقول الوثيقة – أن يجعل قرار المواجهة مع الجماعة أكثر صعوبة ويفرض على الدولة حسابات أكثر تعقيداً، كما أنه يزيد من فرص الجماعة وقدرتها على تغيير الموقف وتحقيق التمكين.

وتشير الوثيقة بوضوح بالغ إلى أهمية تغلغل جماعة الإخوان في المؤسسات الفاعلة في المجتمع، وهنا مكمن الخطورة، لأن المؤسسات الفاعلة في عرف الجماعة ليست فقط النقابات المهنية والمؤسسات الإعلامية والقضائية ومجلس الشعب، لكنها أيضاً “المؤسسات الأخرى” التي تتميّز بالفاعلية والقدرة على إحداث التغيير، والتي قد تستخدمها الدولة في مواجهة الحركة وتحجيمها.

تغطية الصحف لقضية سلسبيل
تغطية الصحف لقضية سلسبيل

إن وثيقة التمكين لا تقول صراحة ما هي المؤسسات الأخرى التي يجري تجهيلها عمداً، لكن الوصف يشير بوضوح بالغ إلى مؤسستي الجيش والشرطة، على أن أخطر ما تطرحه الوثيقة هو رؤية جماعة الإخوان لكيفية التعامل مع قوى العالم الخارجي، خاصة الغرب والولايات المتحدة الأمريكية، حيث يتكشف الوجه الحقيقي للجماعة، لأن الوثيقة تؤكد على أهمية إشعار الغرب – وأمريكا على وجه الخصوص – بأن الإخوان لا يمثلون خطراً على مصالحهم، وأن من صالح الغرب أن يتعامل مع الإخوان عند التمكين؛ لأن الإخوان يمثلون قوة تتميز بالاستقرار والانضباط.

إقرأ أيضا
مايكل أنجلو

ثلاث عشرة صفحة فلوسكاب من الحجم الكبير معنونة بكلمة التمكين، موضوعة في شكل تقرير يؤكد على أن المرحلة الجديدة من عمر التنظيم تتطلب المواجهة ولا تحتمل عمومية الأهداف السابقة في الانتشار والتغلغل، وتحذر الوثيقة من التضارب في القرارات بالنسبة للمواقف التي تتعرض لها الجماعة، فضلاً عن التحدي والتهديد الخارجي والمواجهة السافرة بين الأنظمة الموجودة وحركات الإسلام السياسي العاملة على الساحة.

الكاتب

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان