تقرأ الآن
الجار في الإسلام “نظرة إلى ثلاثية الأنواع وسداسية الحقوق”

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
799   مشاهدة  

الجار في الإسلام “نظرة إلى ثلاثية الأنواع وسداسية الحقوق”

الجار في الإسلام

مكانة كبيرة لوضع الجار في الإسلام سواءًا كان جاراً في المسكن أو حانوت أو عمل أو غيرها، ورسم الإسلام أطرًا في التعامل مع الجار على كافة الجوانب المتعددة.

الجار في الإسلام .. تقسيمات الأنواع والحقوق

من أحاديث الجار
من أحاديث الجار

قسم الإسلام الجار إلى ثلاث أقسام، الأول جار مسلم قريب وهذا له ثلاثة حقوق هي حق الإسلام، وحق القرابة ، وحق الجوار؛ والثاني جار مسلم ليس بقريب و له حقان: حق الإسلام، وحق الجوار؛ والثالث جار غير مسلم فله حقَّ الجوار.

اقرأ أيضًا
هل كان النبي صلى الله عليه وسلم وطنيًا ؟ “موقف الإسلام من الوطن”

وجاء عَنِ ابْنِ عُمَرَ رضي الله عنهما قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ: “مَا زَالَ جِبْرِيلُ يُوصِينِي بِالْجَارِ حَتَّى ظَنَنْتُ أَنَّهُ سَيُوَرِّثُهُ “؛ وقد حثت السنة النبوية عن حسن معاملة الجار فعن عبد الله بن عمرو قال: قال رسول الله: ” خير الأصحاب عند الله خيرهم لصاحبه، وخير الجيران عند الله خيرهم لجاره”.

للجار حقوق عامة والتي ذكرها النبي  صلى الله عليه وسلم ـ بقوله :   “حق المسلم على المسلم ست ، قيل : ما هي يا رسول الله؟ ، قال : إذا لقيته فسلم عليه ، وإذا دعاك فأجبه ، وإذا استنصحك فانصح له ، وإذا عطس فحمد الله فشمته ، وإذا مرض فعده ، وإذا مات فاتبعه”.

كما ورد عن أبي شريح العدوي قال : سَمِعَتْ أذناي وأبصرَتْ عيناي حين تكلم النبي  صلى الله عليه وسلم فقال : “من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم جاره”.

التقصير وسورة الماعون

سورة الماعون
سورة الماعون

ومن أوجه التقصير في حقوق الجار منعه ما يطلبه من نحو الملح والماء وغيرهما ، وكذلك رفض إعارته ما اعتاد الناس استعارته من أمتعة البيت كالقِدْر، والغربال، والفرش، والسكين ونحو ذلك؛ وقد حمل كثير من المفسرين لـ سورة الماعون في قوله تعالى : “وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ ”  على هذه الأدوات ونحوها؛ ذلك أن منعها دليل دناءة النفس .

ومِنْ مَنْعِ الجارِ ما يحتاج إليه مَنْعُهُ من أن يغرز خشبةً أو بناءاً على جداره أو بنائه إذا استأذنه، واحتاج إليه، ولم يكن فيه ضرر؛ فإن هذا داخل في الإحسان إلى الجار، كما أن فيه تركاً لإيذائه والتضييق عليه؛ فجاء في الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله  صلى الله عليه وسلم ” لا يمنعن أحدكم جاره أن يغرز خشبة في جداره “؛ كما جاء عن أم المؤمنين عائشة  رضي الله عنها قالت : قلتُ يا رسول الله :  ” إن لي جارين فإلى أيهما أهدي ؟ قال : إلى أقربهما منك باباً”.

محبة الله ومراعاة الجار إن كان مؤذيًا

الجار والأذى
الجار والأذى

وعلى الإنسان أن يصبر على أذى جاره الذي يؤذيه ويحتمله  لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : ثلاثة يحبهم الله وثلاثة يشنؤهم الله :الرجل يلقى العدو في فئة فينصب لهم نحره حتى يُقتل أو يفتح لأصحابه، والقوم يسافرون فيطول سراهم حتى يحبوا أن يمسوا الأرض فينزلون ، فيتنحى أحدهم فيصلي حتى يوقظهم لرحيلهم ، والرجل يكون له الجار يؤذيه جاره فيصبر على أذاه حتى يفرق بينهما موت أو ظعن ، والذين يشنؤهم الله : التاجر الحلَّاف ، والفقير المختال، والبخيل المنان “.

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
1
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان