همتك معانا نعدل الكفة
131   مشاهدة  

السوشيال ميديا ومبادئ الاكتئاب

السوشيال ميديا


نادرًا ما نرى في وقتنا الحالي أشخاص يعزفون عن متابعة السوشيال ميديا التي تغولت في حياتنا اليومية، وأصبح مساوئها زائدة عن اللزوم، فلا ننكر نجاحها في استقطاب أكبر عدد من العقول إليها حتى أدمنها الكثير من الصغار والكبار، وباتت جزء لا يتجزأ من وقتهم.

وبدون تفكير أصبح الإمساك بالهاتف يحدث في كل لحظة، مع وجود رغبة ملحة ومستمرة في تفقد إشعارات الصفحة الخاصة، وكل ما يشاركه الأشخاص عبر السوشيال ميديا من مشاهير وغيرهم اللذين يوثقون الجوانب المشرقة في يومهم، ليتولد في النهاية بداخل من يرى مشاعر ساخطة وعدم رضا بحياته.

ويسعى كل منهم لأن يقلد الآخر، بل ويتمنى أن يصبح الأفضل من خلال توثيق كل فعل جيد يقوم به، وأي مكان يذهب إليه بمجموعة من الصور والفيديوهات.

وهدفه هنا هو أن يجعل الجميع وأحياناً يقصد بعض الأشخاص يشاهدون اللحظات المشرقة التي يعشها بغض النظر على أنها تحرمه من الاستمتاع بجوانب أخرى من الحياه في كثير من اللحظات السعيدة مع الأهل والأصدقاء.

السوشيال ميديا
السوشيال ميديا2

الإصابة بالاكتئاب والقلق

وهناك عدة دراسات أثبتت أن تصفح مواقع التواصل الاجتماعي بشكل مستمر يولد بداخل الإنسان الشعور بالقلق والاكتئاب، وقد يميل للعزلة والعدوانية وقد تصل لإيذاء النفس.

ففي إحدى الدراسات التي أجريت في نهاية عام 2016، قامت بمتابعة مجموعة من الشباب يستخدمون أشهر مواقع التواصل الاجتماعي كالفيس بوك والانستجرام وتويتر، واتضح أنهم معرضون للإصابة بالقلق والاكتئاب أكثر من 3 أضعاف خطر الإصابة بتلك الأمراض من أصحاب الاستخدام الأقل.

فقدان الثقة في النفس

لا تخلو آراء رواد مواقع التواصل الاجتماعي من التنمر على بعضهم بتعليقات مسيئة، فيمكن أن ينشر أي شخص صورة له أو فعل يقوم به ويرى كم كبير من التعليقات السيئة تجعله يفقد الثقة بنفسه.

خلق مشاكل

إقرأ أيضا
انقطاع الكهرباء

لا يمكن أن استبدال المحادثة عبر السوشيال ميديا بالاتصال والحديث وجهًا لوجه، ففي كثير من الوقت لا يقدر البعض عن التعبير عما بداخلهم عبر المحادثة، وقد يقعون أحياناً في مشكلة عندما يعبرون عن شيء ما كتابة عبر المحادثة وتصل إلى الآخر عكس ما يقصده المتحدث.

اقرأ أيضًا.. دعاة السوشيال ميديا ظاهرة شديدة التطرف

الكاتب






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان