رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
129   مشاهدة  

الشيف أسامة والخروج عن المألوف

الشيف أسامة
  • مترجمة وصحفية مصرية، عملت في أخبار النجوم وفي مجال ترجمة المقالات في عالم الكتاب ولها العديد من المقالات المترجمة، وعملت في دار الهلال ومجلة الكتاب الذهبي التابع لدار روزاليوسف. ولي كتاب مترجم صدر في معرض الكتاب 2021

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


أعلن خبر وفاة الشيف أسامة السيد على صفحته الخاصة على الفيس بوك ومن وقتها اشتعلت وسائل التواصل الاجتماعي في الترحم على الرجل، واسترجاع الذكريات مع برنامجه الذي كان طفرة وجديد من نوعه في زمنه، فهو يعتبر رائد ومجدد في مجاله.

يعتبر الشيف أسامة من أوائل مقدمي برامج الطهي على الشاشة العربية بصورة جديدة وغير مألوفة، منذ بداية الفضائيات ومع دخول القنوات الفضائية للبيوت، كان برنامجه من أوائل البرامج حيث بدأ عام 1991 على قناة MBC ببرنامجه “بالهنا والشفا”، ثم عرفه الجمهور المصري على قناة دريم عام 2002 في برنامج “مطبخ سي السيد”، ودخل الشيف أسامة الأسرة المصرية بصورة الشيف الودود الذي يقدم الوجبات الجديدة والمختلفة، ومعه كانت بداية استقبال المكالمات والرد على الجمهور وتقديم الوصفات شفهيًا على الهواء.

وأهم ماتميز به الشيف أسامة وبرامجه هو البساطة والإبهار فكان ديكور الاستديو على شكل مطبخ شيك وبه جميع الكماليات، وكان يستخدم مكونات جديدة علينا وعلى مطابخنا المصرية مثل أنواع الكوسة الملونة بأكثر من لون، بالإضافة لطريقة الشيف الودودة وحواره الطيب القريب من القلب والبعيد عن التكلف، كل هذا زود حالة الحميمية، وكان وقت إذاعة الحلقات وقت مميز تنتظره الأمهات والأطفال.

من الإضافات التي أدخلها الشيف أسامة أنه كان يقسم أيام الأسبوع كل يوم مخصص لصنف من الطعام، فكان هناك يوم للمعجنات، ويوم لوجبات الأطفال ويوم للأسرة والرحلات وغيرها، فكان كل فرد من أفراد الأسرة يجدون أنفسهم داخل البرنامج.

وكان الشيف أسامة يرد على المكالمات بمنتهى الحميمية واللطف، وكان دائما يطلب السماح من جمهوره في حالة التقصير، ومن أشهر المكالمات التي جاءته عندما أعلن عن انتهاء وتوقف برنامجه على قناة دبي بعد مضي تسع سنوات من إذاعة البرنامج، فحدثته سيدة من فرنسا وهي تبكي وأخبرته أنه عوّض فتيات كثيرة  ماتت أمهاتها عن غيابهن، وأنها إحداهن حيث أنها ماتت أمها ولم تكن تعرف أي من وصفات الطعام، وكان هو السبيل واعترفت له بفضله عليها وعلى غيرها وبكت وأبكته على الهواء.

استطاع الشيف أسامة السيد أن يصل لمكانة قلما يصل إليها غيره من الشيفات فقد كان شخص مجتهد منذ تخرجه في معهد الفنادق عام 1979 وفورًا بدأ التدريب في فندق  هيلتون رمسيس، ثم توجه إلى الولايات المتحدة الأمريكية عام 1980 وبدأت انطلاقته حتى وصل لتدرجه إلى أن أصبح رئيس الطهاه ومسئولا عن المطبخ عام 1083 في شركة Braun’s Fine Caterers”” أحد أهم الشركات في واشنطن المسؤولة عن إعداد  الحفلات في البيت الأبيض  والخارجية الأمريكية، ثم أصبح المسؤولا عن إعداد المأدبة على شرف الرئيس الأمريكي ورئيس الوزراء الأمريكي.

له العديد من المؤلفات التي قدمها لاستكمال رسالته التي أخلص لها ورغبة منه في أن يوفر كم كبيرمن الوصفات لكثير من الوجبات التي تقدم في الفنادق والقصور والتي كانت موضع سؤال للكثيرين.

وفجأة اختفى الشيف أسامة ثم ظهر من خلال بوست يعلن فيه عن مرضه وتعبه ويطلب من الناس أن تدعو له وأن تتذكر له عمله الطيب، وأن تسامحه على أي تقصير، وفجأة أُعلنت وفاته وانتصار مرض السرطان عليه رحم الله الشيف أسامة المختلف والخارج عن نمط الشيفات وبرامج الطبخ النمطية التي اعتدنا عليها.

إقرأ أيضا
أحمد الحجار

 

الكاتب

  • إيمان أبو أحمد

    مترجمة وصحفية مصرية، عملت في أخبار النجوم وفي مجال ترجمة المقالات في عالم الكتاب ولها العديد من المقالات المترجمة، وعملت في دار الهلال ومجلة الكتاب الذهبي التابع لدار روزاليوسف. ولي كتاب مترجم صدر في معرض الكتاب 2021

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
2
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان