تقرأ الآن
الغواصة.. سلاح فتاك يكشف أسرار أعمق المحيطات

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
1٬838   مشاهدة  

الغواصة.. سلاح فتاك يكشف أسرار أعمق المحيطات

الغواصة

آلة تُشبه السفينة تم تصنيعها وتطويرها بحيث تُلائم العمل تحت سطح الماء، تم استخدامها لأول مرة خلال الحرب العالمية الأولى كداعم عسكري لعدد من الدول الكُبرى أثناء الحرب كفرنسا، روسيا، المملكة المتحدة البريطانية والولايات المتحدة الأمريكية، بعد ذلك تم إضافة استخدام جديد وهو حمل الأسلحة النووية أيضًا من قبل الدول العظمى أثناء الحروب، إنها “الغواصات” التي تم استخدامها بعد ذلك في مجال البحث العلمي وتطورت بشدة فظهر مؤخرًا الغواصات الآلية والتي يُمكنها الغوص في أعماق البحار بدون الحاجة إلى قائد أو أي تدخل بشري.

تم استخدام هذه الغواصة المستحدثة في عدد من عمليات البحث العلمي أشهرها على الإطلاق عملية البحث عن السفينة المفقود “تايتانيك” في تسعينيات القرن الماضي، ومع حلول عام 1996 أشارت إحصائيات أن الغواصات اقتحمت مجال السياحة بكل قوة، وتم تقدير عدد الغواصات التي تستخدم لأغراض سياحية فقط بـ 50 غواصة.

كيف تعمل الغواصة؟

تقوم الفكرة الرئيسية لعمل الغواصة على قانون الطفو للعالم أرخميدس، حيث تعتمد في عملها على تلك الصمامات العلوية والسفلية التي تحاوط جسدها، حيث يتم ملؤها بالمياه فيزداد كثافة جسد الغواصة، فتتمكن من الغوص في أعماق البحار، وفي مرحلة الصعود، يتم طرد تلك المياه بواسطة الهواء المضغوط في الصمامات، مما يقلل من مُتوسط كثافة الغواصة، وتطفو على السطح مرة أخرى، كما تحتوي الغواصة أيضًا على جوانبها زعانف تستخدمها في التحكم بالاتجاهات.

تاريخ الغواصة

تم استخدام الغواصات لأول مرة في عام 1620م، وكانت في نهر التايميز، حيث قام العالم الهولندي “فون دريبل” بتصميم غواصة صغيرة الحجم لها 12 مجدافًا، وسارت الغواصة وقتها على عمق 4 أمتار، لمدة خمسة عشر ساعة تقريبًا.

وكان أول من أطلق غواصة للاستخدام الحربي، هُم المسلمون في عهد الدولة العُثمانية، وذلك أثناء فترة حكم السلطان “عبدالحميد الثاني”، ومُنذ ذلك الوقت تُستخدم الغواصة كسلاح حربي للعديد من الدول الكُبرى.

“فيليب هولاند” مُخترع الغواصة الحديثة

أما عن الشكل الحديث للغواصة، فقد أطل علينا على يد العالم “جون فيليب هولاند“، الذي تمكن من تزويد محركات الغواصة بالكهرباء، وقد وُلد العالم “جون فيليب هولاند” في عام 1840م في أيرلندا، وهاجر إلى الولايات المتحدة الأمريكية عام 1873م، وعمل في البداية بإحدى الشركات الهندسية هُناك، ولكنه سُرعان ما ترك تلك الوظيفة ليعمل كمدرس لمادة الفيزياء في مدرسة القديس يوحنا الكاثوليكية بولاية نيو جيرسي، وبعدها بوقت قليل، تحديدًا عام 1875م، قام بتصميم أول رسم للغواصة، وقدمه إلى هيئة البحرية الأمريكية، التي رفضته بحجة أنه غير قابل للتطبيق.

قضى بعد ذلك عدة سنوات في محاولات تطوير تلك الغواصة بنفسه مُجددًا، وفي 17 مايو عام 1897م قام “هولاند” بإطلاق أول غواصة تعمل بالبنزين أعلى سطح الماء والمحركات الكهربائية في أعماق البحار، وهي أول غواصة بحرية على الإطلاق تتمكن من الغوص تحت إلى أي عمق، وبعد اختبارات شديدة الدقة قامت البحرية الأمريكية بشرائها منه في 11 أبريل من عام 1900م.

الحرب العالمية الأولى وانتعاش الغواصات

تُعد فترة الحرب العالمية الأولى هي فترة انتعاش ورواج الغواصات، فقد تمكن الألمان وقتها من صناعة غواصة حربية ضخمة، وصل طولها لـ 87.3 متر، وعرضها حوالي 8 أمتار، وأطلقوا عليها اسم “بو”.

إقرأ أيضا
أغنية ألغت رحلة

وبعدها بقليل قامت فرنسا بتقديم الغواصة “سوركوف”، التي كانت أكبر وأعلى تميزًا من الغواصة الألمانية، حيث بلغ طولها حوالي 120 متر، وعرضها 9.8 متر، وكانت تمتلك مدفعان أماميان.

حبوب البكارة .. اختراع هندي قد ينجح جدا في مصر والوطن العربي

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
3
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
1
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان