تقرأ الآن
“الفيلسوف سينيكا”.. قتيل السياسة الذي حرض نيرون على قتل أمه فأمره بقطع شرايينه

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
2٬300   مشاهدة  

“الفيلسوف سينيكا”.. قتيل السياسة الذي حرض نيرون على قتل أمه فأمره بقطع شرايينه

الفيلسوف

تقوم الحضارات على ما يحدثه العلماء والمفكرين من أثر واضح في المجتمع، وعلى هذا الأثر تنشأ حضارة تحتوي بداخلها على ثقافة، لكن ماذا يحدث إذا دخل الفيلسوف في صراع سياسي هل سيتعامل مع الأمور بحكمة أم أن السياسة لعنه تصيب كل من يعمل بها؟، ومن أكثر العلماء والفلاسفة شهرة هو الفيلسوف “سينيكا”، الذي كان فيلسوف وخطيب وكاتب مسرحي لا يختلف عليه أثنان، ولكن هل ظل “سينيكا” يتعامل مع الأمور بطريقة صحيحة بعد أن دخل الصراع السياسي؟، وهل عمل سينيكا بالمواعظ التي نتعلم منها اليوم؟، سوف نخبركم بالقصة الكاملة له.

نشأته وميلاده

تمثال سينيكا
تمثال سينيكا

وُلد “لوكيوس أنّايوس سينيك” الشهير باسم سينيكا عام 4 ق.م، بمدينة قُرطبة في أسبانيا، ونشأ سينيكا على المعرفة حيث أن والده كان خطيب شهير، ولذلك لقبه البعض باسم سينيكا الفيلسوف الأصغر حتى يكون هناك تميز بينه وبين والده وتعلم سينيكا منذ الصغر النحو والخطابة وحينما استهوته الفلسفة تتلمذ على يد الفلاسفة الفيثاغوريين، و أصبح سينيكا فيلسوف وكاتب مسرحي عبقري.

بداية حياته السياسية

تمثال سينيكا
تمثال سينيكا

ذاع صيت سينيكا واشتهر في ظل حكم “غايوس كاليغولا” وفي الأوقات التي كان يجلس فيها سينيكا مع الكثير من الشخصيات الهامة، في ظل وجود الحاكم كان الجميع يلتفت إلى ذكائه الحاد وأسلوبه المميز، وهذا الأمر أثار الغيرة والحقد في قلب الحاكم تجاه سينيكا، لذلك قام بتلفيق تُهمة الزنا له مع أخت الإمبراطور ونفاه إلى جزيرة “كورسيكا”، وظل بالمنفى حتى استدعته القيصرة “أغرِبينا” من أجل أن يقوم بالإشراف على تربية ابنها نيرون، وبالفعل بدأ سينيكا في الإشراف على تربية نيرون، وبدأ بالمشاركة في المحاكم السياسية عبر نيرون، وبدأ سينيكا في إعداد نيرون ليكون زعيم، وفي بداية الأمر صار كل شيء بشكل جيد وكان نيرون صبي رائع ومحبوب ومُرهف الإحساس يُحب المسرح والموسيقى والغناء والرياضة، ولكن نضج نيرون و لم يعد ذلك المراهق الصغير مرهف الإحساس، وبدأ يرتكب جرائم أخلاقية مما أغضب والدته بشدة، وبدأت بينهم المنازعات والخلافات، وشعر أنه ليس لديه الحرية الكاملة في ظل وجود أمه، لذلك خطط لقتلها.

تورط سينيكا في جرائم نيرون

نيرون
نيرون

نجت “أغربينا” من محاولة القتل التي دبرها إبنها لها وهربت، وعندما علم نيرون أنها مازالت على قيد الحياة غضب بشدة، وخاف أن تُحرض عليه الجيش فاستعان بالفيلسوف سينيكا الذي أقترح عليه أن يُكمل عملية الاغتيال، وبحث جيش نيرون عن أغربينا حتى وجدوها في منزلها وعند قتلها قالت أضربوني في رحمي وبالفعل تم قتلها، وانزعجت روما كثيرًا، وثار الشعب ضد نيرون الذي بدأ في الكذب وقال أن أمه هي التي حاولت قتله، وكانت تُدبر لسقوط الدولة وأنه قتلها دفاعًا عن نفسه، وكان كل ما قاله هو مجرد كلام من اقتراح سينيكا من أجل الخروج من هذا المأزق.

قتل سينيكا

إقرأ أيضا
شريك فوضوي

لوحة قتل سينيكا
لوحة قتل سينيكا

غضب الشعب من جرائم نيرون وأدرك سينيكا أنه إن لم تتوقف جرائم نيرون، سيصبح الأمر خارج السيطرة، وعلم أنه لا يمكنه السيطرة على نيرون الذي أصبح يقتل الأرواح بدون أي سبب، ويقوم باغتصاب النساء، وظهرت طائفة مسيحية قام نيرون بقتلهم بطريقة وحشية، وبدأ يسرق الأموال من البلاد، وبدأ الشعب يثور، وهنا لم يجد سينيكا مخرج غير ادعاء المرض وطلب التقاعد والانسحاب من الحياة السياسية، وبالفعل سمح له نيرون بالتقاعد وذهب سينيكا ليعيش في منزله بالريف، بعد ذلك قام الشعب بثورة ضد نيرون، وبدأ البعض يخطط لقتله مما جعل نيرون يشك في كل من حوله وقام بقتل الكثير، ووصل الأمر إلى سينيكا حيث شك به، ولم يقم بقتل سينيكا ولكن أجبره على قتل نفسه أمره بقطع ذراعه من أجل أن ينزف حتى الموت، ولكنه لم يمت فقام بقطع شرايين قدمه، وبالفعل النهاية كانت نزيف حتى الموت.

اقرأ أيضًا 
الصين ليست آكلة للحشرات فقط “تاريخ الآيس كريم الذي طورته نانسي”

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
4
أحزنني
3
أعجبني
6
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
2
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان