تقرأ الآن
برنامج “الثمن” لمصطفى حسنى تحت عدسة التكنيك الفني

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
715   مشاهدة  

برنامج “الثمن” لمصطفى حسنى تحت عدسة التكنيك الفني


  • رئيس تحرير سابق لجريدة الحسينية المحلية وخريجة صحافة الزقازيق ومعهد السينما وتكتب فى مجلة سينمائية فصلية اسمها scene

  • رئيس تحرير سابق لجريدة الحسينية المحلية وخريجة صحافة الزقازيق ومعهد السينما وتكتب فى مجلة سينمائية فصلية اسمها scene


من البرامج التى لاتفوتنى رمضانيا كل عام برنامج الداعية مصطفى حسنى ولأننا قبل دخول معهد السينما عيوننا تمرر أشياء يراها الجمهور عادية نتحول فجأة بعد التخرج من المعهد لعدسات فنية مستفزة تفلتر كل كادر تشاهده ولطالما شغلتنى كادرات التعامل الفني مع البرامج الدينية التى سأمحصها تمحيصا فى هذا المقال .

فلنبدأ كعادتى المفضلة فى تصميم التتر الذى ظهر مميزا جدا فى شكل وتصميم العملة الذى يحمل أوجه المعاملات والعلاقات الإنسانية وطبعا دلالة إسم البرنامج ظاهر عليها وهو الثمن الذى يظهر ماديا فى الرؤية السطحية لكنهجوهريا يحمل الكثير من المعانى الحلوة التى نتمنى لو تنتشر بين البشر وتجعل لهم سببا فى دخول الجنة .

 

وبالطبع اشتراك فنان صاحب شعبية فنية كبيرة مثل تامر حسنى فى غناء التتر كان له أثر مميز وجدير بالذكر أن هذه هى التجربة الثانية لتامر حسنى بعد غناء تتر برنامج أهل الجنة أيضا مع مصطفى حسنى .

انتقل للنقطة التى تجعلنى أستشيط غيظا كل رمضان وهي الإضاءة الخافتة مع ديكور لايناسب أبدا الجو العام لبرنامج دينى .. ونبدأ فى تكنيكات الإضاءة والحقيقة أننى بحثت وراء مدير التصوير وائل يوسف ووجدت له رصيدا محترما فى تصوير البرامج ربما قد تخونه بعض زوايا التصوير عبر الشاريوه من عمله.

مع أحمد أمين فى البلاتوه كبرنامج كوميدى يتقبل فيه الناس بأريحية تصوير أمين من كافة جوانب وجهه وحتى مؤخرة عنقه فأمين مضحك فى كافة زوايا جسده التى تستحق التصوير الموظف دراميا للضحك لكن مع مصطفى حسنى الذى يتعامل مع الكاميرا ببساطة شديدة ويظهر ذلك فى لايف كل فجر الذى أتابعه له.

وطبيعة الإسكريبت الذى ينبسط فيه وجهه وينقبض حين تقترب الكاميرا فجأة وانتقالات الكاميرا سريعة الإيقاع جدا فى البرنامج لدرجة أن أختى أخبرتنى أن هذا البرنامج لايشاهد لكنه يسمع أفضل لأن هذه الإنتقالات بالطبع توتر بشدة وقد تكون المشكلة لدى المونتير فى اختيار اللقطات ولكن التركيبة.

 

نفسها مع الديكور الذى سأتحدث عنه بعد قليل لاتنقلنا أبدا إلى الحالة الروحانية المأمولة المطلوبة وقت البرامج الدينية ، ولكى يكون نقدى موضوعيا عادلا فإن مشاهد الخلفيات المضيئة ومشاهد خلفية المكتب البسيط فى أول الحلقة كانت الأفضل من باقى المشاهد وتعطى شعور بالراحة والاسترخاء.

المطلوبين

ننتقل إلى الديكور الذى ربما كتبت فيه رسالة دكتوراة مع صديقتى العاملة بنفس المجال والتى نتناقش دوما عن علاقة الديكور بمضمون النص والقفزة التي قفزتها البرامج الدينية من ديكور الارابيسك البسيط ومفارش الزينة الحمراء إلى مانراه فى كافة البرامج من بهرجة مستفزة للعين التى لاتريد تفاصيل تشتتها ورسالة البرنامج بالأساس موجهة إلى المساس بالقلب والروح لذلك فليسمح لى مهندس الديكور “كريم المهدى ” فى طرح بعض الأسئلة البسيطة.

عن ديكور برنامج الثمن 

_ لماذا استخدمت أسلوب الآرت ديكو فى كل غرفة وفقرة للبرنامج بهذه الألوان القاتمة رغم أن الآرت ديكو معروف بألوانه الزاهية الواضحة ؟ ولأن المشاهد والقارئ أصبح متذوقا جيدا للفنون فيمكننا أن نشركه معنا فى التعرف على الأرت ديكو وهو  أسلوب شائع للغاية ، معبر بشكل لا يصدق.

وأنيق ، يمكن التعرف عليه ، محبوب من قبل العديد من المصممين الحديثين إنه دائمًا ما يبدو غنيًا وأنيقًا ، ويسعده التفكير في هذا التصميم الداخلي تستخدم غالبًا لتزيين الفنادق والمطاعم الباهظة الثمن والقاعات التي تقام فيها حفلات الاستقبال الرسمية وحفلات الزفاف والمآدب.

إيمان البحر درويش يفتح النار على الجميع أمام العرافة

الملامح الرئيسية لأرت ديكو:

 

نمط واضح في كل شيء.

هندسة “جريئة” جريئة ، بما في ذلك الزخارف العرقية ؛ عدم التماثل ، وتبسيط ، sinuosity من الخطوط. وفرة من الألوان النصفية مع بقع نادرة من مخططات الألوان الزاهية للغاية ؛

أغلى المواد

ترف خيالي ، أعلى تصميم أنيق صور منمقة للحيوانات ، أحدث التقنيات  فسيفساء من الخشب والزجاج والأحجار والنوافذ الزجاجية الملون ، والعديد

من المرايا ؛

الكريستال ، أطباق باهظة الثمن ، والهدايا التذكارية غريبة من مختلف البلدان أعلم أنه لم يتم تطبيق كل هذه الملامح وأنه تم استبدال الليد فى خلفيةالنوافذ والسلالم لتجعلها مضيئة وأقل تكلفة ولكنى فقط أغار على هذهاللوحة الجمالية أن ينقصها لون زاهى أو تركب على خلفيات قاتمة تطفئها.

وحتى أغار من عدم ارتباطها بفكرة البرنامج التى تدعو لدفع ثمن كل شيء للوصول للجنة ثم نحيط المذيع ببرواز فنى عرفت عنه الفخامة الفرنسية .

عن ماذا يعبر مكان سقفه منخفض (نضعه بهذا التوصيف دراميا لنمرر إلى المشاهد الشعور بالضيق وعدم الراحة ) اللى هو عكس هدف البرنامج تماما ؟ عن ماذا يعبر البناء الهندسى الملىء بمثلثات الأرت ديكو فقط التى لايفهمها العامة والذين  يروه أشبه بأساسات بناء الكوبرى فى استديو.

 

أى برنامج إلا إذا كان برنامج يستضيف هشام طلعت مصطفى كاشهر مطور عقارى خرج من السجن ! لقد صدمت حقا من زاوية كاميرا غريبة مع مصطفى أشعرتنى فجأة أنه يدعو الناس تحت كوبرى .. هل هذا هو الإبداع حقا .. زوايا الكاميرا اللامعقولة

هل هذه هى رغبات اللا وعى الصارخة بالإختناق داخل تصوير البلاتوهات فأردتم الهرب بخيالكم إلى عالم التصوير الخارجى الملىء بالكبارى فقلتم لأنفسكم فلنستضيف كوبرى بالاستديو لكى نجارى الأحداث التى حرمنا منالتعايش معها فى ظل الكورونا  أم أنه اخترق عليكم المكان بعد مافرشتم.

وقلت نظبطه ونخليه متماهى مع الأرت ديكو، أنا فنانة ولا وعيى يعمل ضدى فى الفن كثيرا فأستطيع تقبل

إقرأ أيضا
الثانوية العامة ما بين أسطورة أبو رجل مسلوخة والكورونا

هذا المنطق وتفهمه ولكن ماذنب النباتات اللى وراء الكوبرى عفوا ماذنب الناس الذين تضخون لهم رسائل فنية غير منطقية ؟ !.

برنامج شيخ الأزهر في رمضان 2021 .. نسب مشاهدة قليلة لمحتوى يستحق المتابعة

أيضا اللوحة الممسوخة الهوية على حائط مدهون بقتامة تليق بفيلم رعب أكثر من أى شىء آخر ماذا تفعل حقا فى البرنامج الروحانى الدينى ؟ وعن السلم الصاعد لدور أعلى فارغ ترى عن ماذا يعبر فى أى سياق أكشن أمرعب أم ماذا !

شعورى بعدم الإتساق الفنى بين مكونات الكادر هى التى دفعتنى لمثل هذه الكتابة الساخرة البائسة فلسنا نحن أبناء الوسط الواحد لانعرف تقدير مجهودا كبيرا يبذل وراء الكاميرا ولكن الغيرة الأكبر أن يبذل كل ذلك دون اتساق ، وأعتقد أن هذه هى مهمة المخرج  شريف سمير فى ربط كل العناصر الفنية معا فى رؤية إخراجية جمالية ترغب بالنظر إلى الشاشة وليس العكس .

 

ولننتقل إلى الإسكريبت المنظم المتجدد فى أفكاره كعادة مصطفى حسنى ومضافا فقرة جديدة هذا العام هى فقرة الصحافة العالمية التى تركز على الجوانب الإنسانية المميزة للبشر وخاصة تلك التى تخص أصدقاء هاريت التى وقفت.

بجوار اصدقائها فى محناتهم منذ كان عمرهم عشر سنوات والآن يقفون بجوارها فى لوحة صداقة شديدة الروعة ، ومن بعدها فقرات متقطعة تعنون غالبا من اسئلة الناس فى اللايف الفجرى كما أتابعه ثم تختتم بفقرة المناجاة التىتشهد أجنداتى على كتابة مقاطعها كل عام والتى أستمتع جدا بوجودها ولم يضايقنى كثيرا تحرك الكاميرا التعبيرى بها لأن نفوسنا حقا تهتز مع دقات.

قلوبنا من حركات الكاميرا أثناء الحديث مع الله .. فالكادر المتحرك صاحب الزوايا المتعددة أضاف للفقرة ولم يأخذ منها وعن فقرة الإنشاد الدينى وغناء “زجزاج” الرائع لها فهى من أكثر الأشياء.

 

عذوبة فى البرنامج وفى تاريخ الإنشاد الدينى وبها كسر كبير لكلاشيهالمنشد الدينى صاحب العمامة والجلباب واللحية .. حيث زجزاج يرتدى الجينز وله شعر طويل يربطه من الخلف مثل مغنيين الموسيقى الشبابية المشهورة بموسيقى الأندر جرواند وبعيدا عن الشكل الذى لاينظر الله لنا من خلالهأبدا ولكن ينظر لقلوبنا فان زجزاج ببهجة صوته وأدائه تفوق على نفسه بتوزيع ورؤية موسيقية أحمد عادل ومكس وماستر محمد جودة .

قد يغضب دعمى للفقرة ولشكل الغناء فيها بعض الكلاسيكيين المتزمتين فى التمسك بالشكل التقليدى ولكنى أراه فاتحة خير على تغيير مفاهيم معينة من التدين المغلق على فئة بعينها لها الحق وحدها أن تقترب من الله وهذامايجعل الكثيرين يظهرون بمظهر البعيدين عن الله ولكن الحقيقة غير ذلك وهى.

 

أننا جميعا فى قرب من الله ولكن بمسافات معينة نسرع أونبطىء فيها ولكننا حاضرون وغير مسموح لأى أحد أن يدخلنا أو يخرجنا من دائرة القرب لله لأنه جل علاه رحمته وسعت كل شىء البعيد قبل القريب والعاصى قبل التائب والضال قبل المهتدى وهذا هو جمال الربوبية وعزة العبودية فى رحاب من لارحاب لهإلا الله .

 

برنامج “الثمن ” رمضان 2021 يذاع على قناة أون تى فى يوميا فى السادسة مساء .

الكاتب

  • رئيس تحرير سابق لجريدة الحسينية المحلية وخريجة صحافة الزقازيق ومعهد السينما وتكتب فى مجلة سينمائية فصلية اسمها scene

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
1
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان