تقرأ الآن
“بشهادة من عاصروه” كيف ندم حسن البنا على عمل الجماعة في السياسة

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
372   مشاهدة  

“بشهادة من عاصروه” كيف ندم حسن البنا على عمل الجماعة في السياسة

  • خريج كلية الحقوق .. كاتب تقارير نوعية ومتخصص في ملفات التراث الديني والإسلام السياسي


أنشأ حسن البنا جمعية الإخوان المسلمين وهو في سن 22 سنة ولم يكن دافعه وقت تأسيس الجماعة هو مسألة دينية بقدر ما هي نفسية حيث الحماسة التي نبعت من فكرة ما لمعت في ذهنه وهو غالبًا في سن ال 18 عام على الأقل حيث لا علم عنده ولا خبرة ولا تجارب حياتية مر بها تؤهله للإقبال على مثل هذا العمل الذي يقوم به من مر بخبرات وتجارب واكتسب على الأقل علم دنيوي.

حسن البنا ويوسف الدجوي .. قصة العنجهية الإخوانية

حسن البنا ويوسف الدجوي
حسن البنا ويوسف الدجوي

لم يكن حسن البنا بطبيعة الحال في هذا السن الصغير يمتلك أي شيء سوى الحماسة والإندفاع وتجلى ذلك في موقفه الشهير الشيخ يوسف الدجوي وهو أحد أعضاء هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف والذي كان يكبر حسن البنا في السن بعشرات السنين ، حيث قال له كما ذكر البنا نفسه في مذكراته  “يا أستاذ ! إن لم تريدوا أن تعملوا لله فاعملوا للدنيا وللرغيف الذي تأكلون، فإنه إذا ضاع الإسلام في هذه الأمة ضاع الأزهر، وضاع العلماء، فلا تجدون ما تأكلون، ولا ما تنفقون، فدافعوا عن كيانكم إن لم تدافعوا عن كيان الإسلام، واعملوا للدنيا إن لم تريدوا أن تعملوا للآخرة، وإلا فقد ضاعت دنياكم وآخرتكم على السواء””.

اقرأ أيضًا
بين حسن البنا ويوسف الدجوي “كيف ندم مؤسس الإخوان على سوء أدبه مع عالم الأزهر”

لا يخرج هذا الكلام الا من  طائش و متهوج فالشيخ الدجوي صاحب مكانه معروفه وله جهود ومؤلفات في الدفاع عن الدين قبل وجود حسن البنا في صلب أمه، ويقول الدكتور أسامة الأزهري عن هذا “أدرك حسن البنا بعد زمن طويل خطأه وأن الشيخ الدجوي كان على  صواب وأنه سلك طريقاً خاطئًا وأن الشيخ الدجوي رحمه الله كان أشد سكينة  وأبعد منه نظرًا” .

بشهادات إخوانية .. البنا نادمًا

حسن البنا
حسن البنا

تكتظ كتب تاريخ الإخوان بشهادات من أعضاء الجماعة تؤكد على ندم حسن البنا، فهو نفسه قد ندم بشهادة من عاصروه.

محمد الغزالي
محمد الغزالي

في كتاب السيرة والمسيرة صفحة 168 قال الشيخ محمد الغزالي عن حسن البنا “القدر جعلني ألتقي بالبنا قبل أن يقتل بيومين وكنت أسكن في درب سعادة ومشيت إلى ناحية الاتجاه القبلي، فإذا بالأستاذ البنا من درب الجماميز ذاهب إلى دار الشبان المسلمين فقابلته واحتضنته وكأني احتضنت شماعة ملابس فأصبح نحيفًا جدًا، فأين الجسم ؟ فأحس فزعي ، فقال لي كيف حال إخوانك وقال لي أسماء المعتقلين اسما اسما ثم قال لي الكلمة التي ذكرتها في بعض كتبي ليس لنا في السياسة حظ، ولو استقبلت من أمري ما استدبرت لعدت بالإخوان إلى أيام المأثورات”.

فريد عبدالخالق
فريد عبدالخالق

وقال هذا الكلام أيضًا عضو مكتب الارشاد السابق فريد عبدالخالق على قناة الجزيرة في برنامج على العصر وهو يقول كلام مشابهًا لما قاله الغزالي ثم علق “أما وقد خضتم السياسة فلا تجعلوها على حساب التربية والتعليم”.

هكذا كان رأي البنا في أواخر أيامه حيث شعر بالندم وتيقن أن كلام الشيخ الدجوي كان على حق وأن اندفاعه وحماسته أودت به وبجماعته للهاوية، فضلاً عن الأثر السيء الذي تركه في نفوس الناس عن الإسلام والمسلمين فمن سمات التدهور في أي أمة أن تكون الحركة والنشاط سابقة على الفكر .

الشرع الإسلامي قد علمنا أن العلم والمعرفة قبل القول والعمل  وأن الوعي قبل السعي وأن الساجد قبل المساجد وإن بداية إصلاح أي مجتمع يبدأ أولا بأفراده فالمجتمع فرد مكررإذا صلح الفرد صلح المجتمع.

الكاتب

  • خريج كلية الحقوق .. كاتب تقارير نوعية ومتخصص في ملفات التراث الديني والإسلام السياسي

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
2
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان