تقرأ الآن
ما مدى الإختلاف بين الشقق المتطابقة فى نفس المبني؟ ..دعنا يجيب

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
46   مشاهدة  

ما مدى الإختلاف بين الشقق المتطابقة فى نفس المبني؟ ..دعنا يجيب

 جميعنا نعيش اليوم فى بنايات تحتوى على شقق متطابقة، ولكن هل تسائلنا من قبل كيف تبدو تلك الشقق التى تطابق شققنا؟، ما مدى الإختلاف بين تلك الشقق وبين شققنا؟، هذه هى الأسئلة التى كانت المحرك الرئيسي للمشروع الفوتوغرافى الذى قام به الفنان الرومانى “بوجدان جيربوفن”.

ذات يوم كان “جيربوفن” يساعد أحد جيرانه فى تصليح باب شقته، ولاحظ “جيربوفن” أن تصميم منزل جارته يطابق تمامًا تصميم منزله ولكنه من الداخل يختلف كثيرًا عنه ومن هنا جائته فكرة المشروع.

قرر “جيربوفن” عمل مشروع فني يقوم فيه بتصوير 10 شقق متطابقة فى التصميم فى بناية واحدة وكانت هذه الشقق هى شقته وشقة 9 آخرين من جيرانه، ليوضح مدى الإختلاف بين كل شقة من الشقق رغبة منه فى رصد كيفية تعبير الناس عن أنفسهم من خلال منازلهم وأطلق على المشروع إسم “10/1”.

كانت نتيجة المشروع مذهلة فنرى أمامنا شقق متماثلة تمامًا فى تصميمها ولكنها مختلفة فى كل شيء آخر، من لون الحوائط إلى قطع الأساس الموجودة إلى شكل السجاد الموجود على الأرض أو عدم فرش الأرض بأى شيء، بهذه الأشياء البسيطة وأشياء أخرى نستطيع أن نرى كيف يعبر الناس عن أنفسهم من خلال منازلهم كما نرى مدى الإختلاف بين الشقق المتطابقة فى نفس المبني.

هذا هو المشروع بترتيب الطوابق من الطابق العاشر وحتة الطابق الأول مع تعليق “جيربوفن” على كل صورة.

يعيش المصور “بوجدان جيربوفن” فى الطابق العاشر من المبني الذى تم بنائه عام 1966م فى مدينة بوخارست.

السيدة “بيتا” تسكن فى الطابق التاسع وهى تسكن فى هذه الشقة منذ عام 1967م وهى متقاعدة الآن عن العمل وتعيش بمفردها منذ عام 1996م.

السيدة “إيني” وزوجها يسكنان فى الطابق الثامن وكلاهما متقاعدين ويسكنان هذه الشقة منذ عام 1967م، وزوجها طريح الفراش منذ عدة سنوات.

“لونوت” يعيش بمفرده فى الطابق السابع.

هذه السيدة تسكن فى الطابق السادس، وهى شخصية عامة وفضلت عدم ذكر إسمها.

السيدة “سوهاريوك لوهانا” تسكن مع قطتها فى الطابق الخامس منذ عام 1967م.

إقرأ أيضا
مواطن يستمتع بمشاهدة الدراما................. تاركًا النقد لطارق الشناوي

“دون لوكاس” هو إسم مستعار فضل أن يطلقه هذا الشخص على نفسه، وهو عائد لتوه من أسبانيا ويسكن فى الطابق الرابع بصحبة صديقته.

هذه الشقة الموجودة فى الطابق الثالث يسكن مالكيها فى الخارج ويعرضوها للبيع ومن فى الصورة هو مالك المبني.

أم وإبنتها رفضوا عدم ذكر أسمائهم يسكنون فى الطابق الثاني، والإبنة كانت بطلة رياضية قديمة وإنتقلت للعيش مع والدتها بعد وفاة زوجها.

سيدة متقاعدة عن العمل تسكن الطابق الأول وقد طلبت عدم ذكر إسمها وكانت قبل التقاعد تعمل مصممة أوراق نقدية.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com
ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
ولاد الحرام مسابوش لولاد الحرام التانيين حاجة

‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2020, كافه الحقوق محفوظة

Scroll Up
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان