تقرأ الآن
الأخطاء الدينية العشرة المتوقع حدوثها من الألف حاج يوم عرفة

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
533   مشاهدة  

الأخطاء الدينية العشرة المتوقع حدوثها من الألف حاج يوم عرفة

حاج

أعلنت المملكة العربية السعودية أن موسم الحج هذا العام يكون محصورًا في 1000 حاج لا تزيد أعمارهم عن 65 عامًا وجميعهم سيخضعون لفحوص كورونا قبل الحج وبعده لمدة 14 يوم.

اقرأ أيضًا 
هل توقف الطواف حول الكعبة 40 مرة “أخطاء تغطية المواقع لأخبار كورونا”

يبقى أهم يوم في الشعيرة هو التاسع من ذي الحجة حيث يتجه كل حاج إلى جبل عرفة الركن الركين في الشعائر عملاً بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم “الحج عرفة”.

جبل عرفة جغرافيًا

الحج في عرفة
الحج في عرفة

منطقة عرفة أو عرفات عبارة عن سهل منبسط محاط بسلسلة من الجبال يأخذ شكل القوس، يبلغ طولها حوالي ميلين وعرضها كذلك.

يقع جبل عرفة خارج حدود الحرم على الطريق الذي يربط بين مكة والطائف، حيث يقع شرقي مكة بنحو 22 كم وعلى بعد 10 كم من منى و6 كم من مزدلفة، وإجمالي مساحته تُقدّر بحوالي 10,4 كم².

لعرفات أربعة حدود، الأول ينتهي إلى حافة طريق المشرق، والثاني إلى حافات الجبل الذي وراء منطقة عرفات، والثالث إلى البساتين التي تلي قرية عرفات، وهذه القرية على يسار مستقبل الكعبة إذا وقف بعرفات، والرابع ينتهي إلى وادي عرنة، في الوقت الحالي تم وضع علامات حول منطقة عرفة أو عرفات تبين حدودها، ليتنبّه لها الحاج.

حدود عرفة من ناحية الحرم هي نمرة وثوية وذي المجاز والأراك، وهي مناطق لا يجوز للحاج الوقوف بها كونها خارج عرفة.
يوجد هناك علمان في بداية المنطقة وآخران في نهايتها وذلك لتحديد المنطقة، وبين الأعلام تقع بطن عرنة التي قال فيها سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم: عرفة كلها موقف إلا بطن عرنة.

ويحد عرفات من الغرب وادي عرنة الذي يقع فيه مسجد نمرة، ومؤخراً أصبح المسجد بعد التوسعة داخل منطقة عرفة سوى مقدمته التي هي خارج حدود عرفة.

أخطاء عشرة متوقع حدوثها من كل حاج

الحجاج على جبل عرفة
الحجاج على جبل عرفة

يبدأ يوم عرفة من فجر اليوم التاسع من ذي الحجة، ويمتد إلى طلوع الفجر من يوم عيد النحر وتحديداً مع دخول وقت صلاة الفجر، وينتهي وقت الوقوف بعرفة بالنسبة للحُجّاج بطلوع فجر يوم النحر.

رغم أهمية هذا اليوم لكن هناك 10 أخطاء يقع فيها الحجيج على عرفات، وأول هذه الأخطاء هي نزول بعض الحجاج خارج حدود عرفة وبقاؤهم حتى تغرب الشمس دون أي يقفوا بعرفات وهذا خطأ فادح لأن الحج عرفة وهم لم يقفوا فيها.
أما الخطأ الثاني فهو انصراف بعض الحجاج قبل غروب الشمس وهذا حرام لأنه خلاف سنة النبي صلى الله عليه وسلم حيث وقف إلى أن غربت الشمس.

الخطأ الثالث هو أن بعض الحجاج يستقبلون  جبل عرفة عند الدعاء ولو كانت القبلة خلف ظهورهم أو على أيمانهم أو شمائلهم، وهذا خلاف السنة فإن السنة استقبال القبلة كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم، بينما الخطأ الرابع هو يعتقد بعض الحجاج أنه لا بد في الوقوف بعرفة من رؤية جبل الرحمة أو الذهاب إليه وهذا كله غير مقصود.

فيما يكون الخطأ الخامس هو يخطئ بعض الحجاج في يوم عرفة فيبقى يومه ذاك في مسجد نمرة في الجزء الخارج من عرفات، أما الخطأ السادس فهو انشغال بعض الحجاج بالضحك والمزاح وفضول الكلام وإضاعة الوقت بالنوم عن الدعاء والذكر،
والخطأ السابع هو يلاحظ أن بعض الحجاج يلتقطون لهم صوراً فوتوغرافية ويسمونها صوراً تذكارية وهذا منكر.

بالنسبة للخطأ الثامن هو يرى من كثير من الحجاج الإسراع والمسابقة بالسيارات حين الإفاضة، علماً أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال في هذا الموضع السكينة السكينة؛ أما الخطأ التاسع فهو يعتقد بعض الحجاج أن الأشجار في عرفة كالتي في الحرم من أنه لا يجوز قطعها وليس بصواب، بينما الخطأ العاشر والأخير هو يكره للحاج صيام يوم عرفة لأن النبي صلى الله عليه وسلم وقف مفطراً إذ أرسل إليه قدح لبن فشربه .

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
2
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان