547   مشاهدة  

حطمت أرقامًا مذهلة..لنتعرف على “تواتارا” السيارة الأسرع على وجه الأرض

  • صحافي مصري شاب مهتم بالتحقيقات الإنسانية و الاجتماعية و السياسية عمل في مواقع صحافية محلية و دولية عدّة

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


في شهر سبتمبر من عام 2007 حققت الشركة  “SSC Aero ” لقب إنتاج السيارة الأسرع في العالم  بوصولها آنذاك إلى متوسط سرعة 412.22 كلم/ سا متر في الساعة الواحدة على اتجاهين ممعاكسين للطريق نفسه ولم تستطيع الشركة التي تصنف محدودة الشهرة في العالم الحفاظ على هذا الرقم  الذي حطم كثيرًاى على مر 13 عاماًكان أخرها الرقم القياسي الذي حصلت عليه “بوجاتي شيرون” سوبر سبورت 300+ بعدما وصلت إلى سرعة 490.48 كلم/سا والأن جاء دور الصاروخ تواتارا.

 

تواتارا
تواتارا

ها هي إس إس سي إيرو تحقق المعادلة الجديدة و تحطم كل الأرقام الأخرى بسيارة إنتاجية اطلق عليها تواتارا تعمل على إطارات الطرق ولا تعتمد على وقود سيارات السباق حيث تحقق رقم مذهل بعد رحلة في اتجاهين مختلفين وصل إلى 331.15 ميل في الساعة أي حوالي (532.93 كم / ساعة) والأخر  (313.12 ميلاً في الساعة)في الوقت الذي بلغ فيه ميل الطيران على الطريق العام حوالي  517.16 كم  في الساعة الواحدة. 

تواتارا
تواتارا

الآن يمكننا القول إن هناك صاروخ على الأسفلت و ملك جديد سيتربع على عرش السرعة العالمي وهو تواتارا  السيارة التي أنتجتها  SSC وفي منتصف أكتوبر الماضي وضعت شركة SSC North America المحترف البريطاني أوليفر ويب سائق السيارات خلف عجلة قيادة سيارتها تواتارا في محاولة لكبح جماح بوجاتي شيرون سوبر سبورت 300+  وزحزحتها من عرشها.

إقرأ أيضًا…

سويتشيرو هوندا .. بدأ كصبي ميكانيكي ومات وهو صاحب أكبر شركة سيارات في العالم

وفي تصريح مغاير عن طبيعة التصريحات الإعلامية فور تحقيق هذه الأرقام القياسية اعتبر مؤسّس شركة “إس.إس.سي” جيرود شيلبي أن ما وصلت إليه الشركة انتصاراً يشبه انتصار النبي “داود على جالوت”وأضاف لوسائل الإعلام قائلاً: “قد ينظر الناس إلى إس.إس.سي، ويسألون عما إذا كنا ننتمي إلى عالم السيارات الفائقة بوجود مثل هؤلاء المنافسين الأقوياء”.

إقرأ أيضا
فيلم المصير - يوسف شاهين - عاطف العراقي

كات الشركة قد بينت أنه رغم أن “تواتارا” تحظى بمحرك أقل من الطرز الأخرى المزاحمة  المنافسة إلا أن التكنولوجيا  التي تعرف بصناعة الهيكل وتزويده بالإيروديناميكية الهوائية المصنعة من “ألياف الكربون” بجانب ناقل الحركة الخاص بها كانت أبرز أسباب ظهورها بهذا الأداء المذهل والسرعة العالية وتحطيم الرقم القياسي للسرعة القصوى.

الكاتب

  • صحافي مصري شاب مهتم بالتحقيقات الإنسانية و الاجتماعية و السياسية عمل في مواقع صحافية محلية و دولية عدّة

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان