تقرأ الآن
دونالد Duck .. البطة الأقل حظًا في تاريخ ديزني

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
692   مشاهدة  

دونالد Duck .. البطة الأقل حظًا في تاريخ ديزني

  • كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


شخصية  دونالد Duck  هي الشخصية الأقل شهرة من شخصية “ميكي” في عالم شخصيات ” ديزني ” ولكنها في الوقت نفسه الشخصية الأكثر نجاحًا في هذا العالم الحافل بكل عجيب ، وتفسير هذه الأحجية أن “والت ديزني” عندما ابتكر شخصية “دونالد دك” سنة 1934 ووضع فيها وفي عالمها كل خبراته المستفادة من ابتكاره شخصية “ميكي” وعالمها، كما أنه تلافى كل مواطن القصور. ولكن لأن ميكي كان قد أصبح علمًا على فن “والت ديزني” و”علامة تجارية” مشهورة له ، فكان يجب أن يظل الأكثر شهرة !

فعالم ” دونالد دك ” خصب وثري جدًا بالأفكار والشخصيات ، و”دكفيل” أو “مدينة البط” كما في الطبعة العربية صالحة بطبيعتها وطبيعة “ناسها” لأن تشهد أحداثًا كثيرة متنوعة . ولقد اتبع ديزني مع شخصية “دونالد دك” ، والشخصيات الأخرى المرتبطة به نفس قواعد وأسس “عالم الخيال” الذي سبق له أن أرساها عندما ابتكر شخصية ميكي والشخصيات الأخرى المرتبطة به .

فكما استقى ديزني الخطوط التشكيلية لشخصية “ميكي” من “الفأر” ثم قطع كل علاقة للشخصية بعالم الفئران فقد استقى الفنان أيضًا الخطوط التشكيلية لشخصية  ” دونالد دك ” من “البطة” ثم قطع كل علاقة للشخصية بعالم البط .

دونالد دك
دكتور دك

وكما أن المعنى الحرفي لاسم “ميكي ماوس” هو “الفأر” ميكي فإن المعنى الحرفي لاسم ” دونالد دك ” هو “البطة دونالد” وأيضًا كما في عالم ميكي فالشخصية في الأصل شخصية حيوان يظهر من ملبسه وسلوكه على أنه آدمي تمامًا . ولقد اختار “ديزني” لشخصية زي “بحار” ، وهو الزي الذي لم يفارقه قط ، بينما نجد أن شخصية “ميكي” لم ترتبط بزي معين. و”الناس” في “دكفيل” مخلوقات تتخذ ( على الأقل في حالة الشخصيات الرئيسية) أشكالًا وسطًا بين أشكال البشر وأشكال البط.

 

شخصيات حيوانية أم آدمية؟

إذا كان الناس في مدينة ميكي يربطهم بعالم الحيوانات ذلك الأنف المتكوّر الأسود المشهور، والذي هو أنف ميكي نفسه، فإن دونالد دك ، والكثير من الشخصيات المرتبطة به مثل شخصية “أنكل سكروج” ، وأثق ارتباطًا بشكل “البطة” ، فهناك دائمًا “المنقار” العريض بديلًا للفم، والساقان ساقا بطة ، إلا في شخصية جيرو فهما ساقان آدميتان ، وأقرب الأجزاء إلى البطة : المؤخرة وذيل الريش.

ويلاحظ أن شخصيات من ذوات الأنف المتكور الأسود تظهر في “دكفيل” كثيرًا . كما يلاحظ أن أناسا لهم مظهر بشري معتاد يظهرون أحيانًا في هذه المدينة الخالية التي يسكنها البط . وكما في “مدينة ميكي” فالجميع يعيشون في عالم واحد متفاهم. ويتكرر التساؤل الذي سبق أن طرح عن عالم“ميكي” في عالم “دونالد دك” : هل هو عالم من الحيوانات ؟ أم هو عالم من البشر ؟ أم ما هذا بالضبط؟

ونكرر : إن الأمر هو “عبقرية والت ديزني” وهي عبقرية تتجلى في عالم “دونالد” بأكثر مما تجلّت في عالم ميكي . وكما في فني الرسوم المتحركة والكوميكس بصفة عامة فإن دونالد والشخصيات الخيالية المرتبطة به لا يجري عليها الزمن، ويظل كل منها في سن ثابتة لا تتغير .

ومرة أخرى فإن الرجوع لهذه القاعدة المعروفة في هذين الفنين فيها الرد على منتقدي فن “والت ديزني” وعالمه ، من حيث اعتباره “عالمًا بلا زواج” ، فلقد ابتكر “ديزني ” شخصية” ميكي” وشخصيته النسائية “ميني” وظلت الشخصيتين في شبه خطوبة طوال الوقت بلا زواج .

دونالد دك
ميكي و ميني

 

عصابة البط

ومثلما وجدت منتجات ميكي الكثيرة جدًا، من فرش الأسنان وأمشاط الشعر والساعات ولعب الأطفال .. إلخ ، ظهرت وراجت منتجات دونالد دك ، من النمط نفسه . وفي عائلة البط التي ينتمي إليها دونالد وشخصيى تعادل في أهميتها أهمية دونالد دك ، وإن لم تفقها إنها شخصية ، أنكل سكورج أو عم دهب في الطبعة العربية، أو أونكل بيكسو في الطبعة الفرنسية ، عم أنكل دونالد أو عم بطوط في الطبعة العربية الذي هو أغني رجل في العالم ، وفي الوقت نفسه ، أبخل رجل في العالم .

وإذا كان “ديزني قد ابتكر عدوًا شريرًا تقليديًا “لميكي” هو المجرم “بيجيل بيت” أو “دنجل” في الطبعة العربية فلقد ابتكر “لدونالد عصابة كاملة لتكون عدوًا تقليديًا له !

دونالد دك، وهيوي، وديوي، ولوي، وأنكل سكروج، وجيرو، ولودفيج، وجراند مادك، وموبي دك، وجلومجلود، وغيرهم من ذوي المناقير العريضة شكلوا عبر عشرات السنين وسيظلون يشكلون أهم مجموعة من شخصيات والت ديزني وأكثرهم ذيوعًا . فالتركيب الاجتماعي والعلاقات المتعددة بينهما ، يوفر لها دائمًا معينًا لا ينضب من الأحداث والحكايات التي لا تنتهي أبدًا .

 

المصدر : مجلدات الكوميكس لمجدي يوسف

الكاتب

  • كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
3
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان