رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
42   مشاهدة  

رؤساء ومسؤولين قتلهم معارضيهم

رؤساء

Share

عرف العالم العربي والشرق الأوسط القتل كجزء من حسابات العملية السياسية منذ تم تأسيس الدول العربية وتحول بعضها من ممالك إلى جمهوريات، وشهد العالم العديد من حالات الاغتيال والقتل الذي كانت السياسة هي السبب وراءها، فهناك رؤساء وملوك قتلوا معارضيهم دون الخوف من الحساب الشعبي، وكذلك معارضين قاموا بقتل رؤساء ومسؤولين بسبب عدم التوقف عن أعمالهم، رغم أن التجارب السياسية والتاريخ قد أثبت أن القتل لم يكن يوم حل نهائي لأي وضع سياسي على مدار التاريخ، فلم يولد القتل سوى عداء يستمر لسنوات ويروح ضحيته أجيال إلا أن هناك جماعة ترى أن القتل والاغتيال هو الحل للقضاء على فكرة أو حكم بعينه .

أشهر حالات اغتيال مسؤولين على يد معارضيهم

1- الرئيس الأفغاني محمد نجيب الله تم قتله في عام 1996 من قبل أعضاء حركة طالبان التي كانت تعارض حكمه، حيث قاموا بقتلها شنقاً في مدينة كابول وعلقوه على أحد الأعمدة وألقوا عليه الرصاص حتى بعد الموت .

الرئيس الأفغاني

2- شهد عام 2016 مقتل السفير الروسي في تركيا أندرية كارلوف على أيدي ضابط شرطة تركي من المتطرفين هناك، حيث قتل السفير على الهواء مباشرة من خلال إطلاق الضابط لعدد من الطلقات على السفير وهو يصيح الله أكبر وأن القتل بسبب قتل أخواته في حلب-على حد تعبيره-في سوريا.

السفير الروسي

 

3- الرئيس الليبي معمر القذافي تم قتله من قبل معارضي في عام 2011، حيث تم قتل القذافي في مدينة سرت بعد احتجازه هو ومعاونيه، وقد نشر مقطع فيديو للحظات الأخيرة في حياة القذافي وهو يحاول استجداء معارضي قبل قتله.

معمر القذافي

4- الرئيس المصري محمد أنور السادات تم قتله على يد أفراد لمنظمة الجهاد الإسلامي بعد أن اعتقل السادات أفرادها، وذلك خلال احتفالات السادس من أكتوبر في عام 1981، وقتل السادات على الهواء اثناء العرض العسكري من خلال الطلاقات التي وجهة له وهو جالس في المقصورة التي كان يشاهد من خلالها العرض.

أنور السادات

5- علي عبدالله صالح قتل يوم 4/12/ 2017 على يد الحوثيين بعد أن أعلن تعاونه و تأييده للتحالف العربي ضد الحوثيين الذي كان يتعاون معهم لمواجهة التحالف العربي .

إقرأ أيضا

علي عبدالله صالح - رؤساء

 

إقرأ أيضاً

هل استقالة محمد إبراهيم كامل تعني أن السادات كان خائنًا؟

الكاتب

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

Comments are closed

"

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان