تقرأ الآن
زاد محمد.. أن تكون حلمًا وسط الحقيقة

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
48   مشاهدة  

زاد محمد.. أن تكون حلمًا وسط الحقيقة

زاد محمد
  • مي محمد المرسي صحافية مهتمة بالتحقيقات الإنسانية، عملت بالعديد من المؤسسات الصحافية، من بينهم المصري اليوم، وإعلام دوت أورج ، وموقع المواطن ، وجريدة بلدنا اليوم ، وغيرهم .

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


كل فنان مبدع لديه حس إبدعي،والأحساس الأبداعي للفنان كالقهوة التي توقظ مشاعره، لنتمتع نحن بسمفونية الجمال الروحي النابع من ذات تلك الفنان، وهو ما نشعر به بمجر أن ترى صورة لـ” زاد محمد” .

“زاد محمد ” مصور شاب أجبره الجمال أن يرتقي بنا إلى عالم الملائكة تلك التي تتسامى فيها الأرواح، استطاع بعدسته أن يكون بلسمًا للنفوس بعدما أصابها العطب والجفاف، فرسم الضحكة على الوجوه.

صورة بعدسة زاد محمد
صورة بعدسة زاد محمد

وكان للميزان حوار خاص مع ” زاد” صاحب الـ 23 عامًا ويخبرنا فيه عن مشواره الإبداعي في التصوير فيقول: بدأت التصوير في نهاية ٢٠١٨ مع مطلع ٢٠١٩ وكان الموضوع عباره عن إني اجتهد  في شيء محدد عشان أوصل لهدف معين ده بيخليني أتعلم حاجات كتير طوال المسيرة”.

كل صورة بتلمسني 

ويتحدث  ” زاد محمد ” عن كيف يفكر المصور في لقطاته فيقول:” فكرة إن الصورة جميلة مش عشان الناس إللي فيها جميلة أو المكان جميل لا الفكرة إنك رسمت في مخيلتك حاجة أنت شايفها و حاسسها بروحك حاجة بتلمسك بشكل مختلف عن الناس ومن هنا بدأت أرسم نهج مختلف ويكون خاص بيا و باللي بقدمه من محتوى توثيقي فني بحت”  .

أما عن الفكرة في حد ذاتها فيقول :” الفكرة أساسها حاجات كتير زي إنك تبقي مثقف و عندك درايه ومعلومات بكل شيء بيحصل حواليك عندك فكرة عن التعامل مع الناس عندك روح تواصل بتخلي إللي قدامك يستوعب منك إللي انت بتعمله وبتقدمه”.

كالحلم في الحقيقة 

ويستكمل:” طول ما فيه هدف سامي و فني واضح هتلاقي درجة الاستيعاب عند اللي هتصوره رهيبه اتعلمت من التصوير حاجات كتير زي اني ابقي زي الحلم وسط المكان بصور حاجات حقيقيه و انفعلات و فكر و روحانيات و حاجات تانية كتير اتعلمت من التصوير الهدوء و التركيز اتعلمت كمان إزاي اعرف اتعامل مع الناس”.

زاد محمد كان عين قريته اتميهدة مركز ميت غمر محافظة الدقهلية ، التقطت بعدسته سمرة الأرض وصباحاتها ، وثق ضحكات شيوخها وأصالة نسائها، زاد كالحلم وسط الحقيقة .

إقرأ أيضا
روايات نجيب محفوظ الصادر عن ديوان

صورة بعدسة زاد محمد
صورة بعدسة زاد محمد

وعن حكاية صورة التقطها ” زاد” في قريته في ظاهرها تحكي حياة الفلاح في الصباح البارد وسط غيوم الشتاء فيقول:”  لما بتبقى في مكان في لحظة بترسمها في خيالك بنفس المنطق بكون قاعد مستني حد يجي علشان تصور ، مثلا شفت نخلة ونخلة وشفت نخلة تانية مكسورة مستنى حد يجي علشان تصوره الصورة حصل وزي ما أنا عايز وأحسن فعلى حسب اجتهادك وصبرك هتكون الصورة “.

صورة الصباخ في الريف بعدسة زاد محمد
صورة الصباخ في الريف بعدسة زاد محمد
وهناك صور التقطها ” زاد ” ربما تكون بالنسبة له لا تدل على حكاية بعينها فمثلا صورة الطفل في الأرض قال عنها” الصورة بتاعت الولد من الصور اللي بحبها لكن مفيش فيها القصة والحكاية مجرد صورة طفل بيلوط الأرض انتهى الموضوع مفيش فكره مفيش تكملة “، لكن الصورة للرائي تحكي قصة من قصص الريق كيف يعمل الأطفال في الأرض السمراء، تحكي عادات وتقاليد أهلي القرى وغيرها .
تلويط الأرض الزراعية
تلويط الأرض الزراعية
الصورة جمال هذه هي حكاية تلك الصورة التي تحمل في طاياتها إبداعًا خالصًا وهي أحدى الصور التي التقطها ” زاد محمد ” على جبل الطويلات في احتفالت خاصة هناك .
احتفالات الطويلات
احتفالات الطويلات
زاد محمد مصور في أكثر من وكالة، استطاع أن يخلق لنفسه عالمًا من صنع يده،  عالمًا خاص به وحده كفاح احتاج إلى إقدام وكان لها.

الكاتب

  • مي محمد المرسي صحافية مهتمة بالتحقيقات الإنسانية، عملت بالعديد من المؤسسات الصحافية، من بينهم المصري اليوم، وإعلام دوت أورج ، وموقع المواطن ، وجريدة بلدنا اليوم ، وغيرهم .

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان