همتك معانا نعدل الكفة
358   مشاهدة  

سجون الخلفاء الراشدين “كيف كان يُدَار الحبس في الدولة الراشدة؟”

المدينة المنورة
  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



أخذ وضع سجون الخلفاء الراشدين في الاتساع ليصبح الحبس ضمن أحد أشكال الأجهزة الأمنية في الدولة الراشدة كالحراسة والشرطة.[1]

الحبس فيما قبل مرحلة سجون الخلفاء الراشدين

من رسومات المسجد النبوي
من رسومات المسجد النبوي

عُرِف في العصر النبوي فكرة الحبس لكن لم يكن هناك سجن بالمعنى الدارج وهو بناء مخصص لقضاء العقوبة، وإنما كان مكان السجن هو إما المسجد النبوي والخيام والبيوت، واستمر ذلك الحال حتى عهد أبي بكر الصديق رضي الله عنه.

اقرأ أيضًا
قصة أرفع وظائف المسجد النبوي في العصر المملوكي “كانت متوارثة لفضلها”

كان المسجد النبوي من وظائفه أن يكون سجنًا ومساحته حينها تسمح بذلك إذ كان في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم تبلغ مساحته 3281 متر[2]، وكان أبرز من حُبس في المسجد النبوي أبو لبابة رفاعة بن عبدالمنذر والذي حبس 6 ليال مع آخرين وذلك لتخلفهم عن معارك المسلمين[3]، وكذلك ثمامة بن أُثال الحنفي والذي ظل فيه محبوسًا لثلاثة أيام[4]، كذلك حبس النبي صلى الله عليه وسلم رجلاً في تهمةٍ ثم خلَّى عنه وكان المسجون من قوم معاوية بن حَيْدَة[5].

نموذج لما كان عليه منزل النبي والصحابة والمسجد النبوي بعد الهجرة إلى المدينة.
نموذج لما كان عليه منزل النبي والصحابة والمسجد النبوي بعد الهجرة إلى المدينة.

إلى جانب المسجد لعبت البيوت أيضًا دورًا في العقوبة، ومن أبرز هذه البيوت دار نسبية بنت الحارث من بني النجار الأنصارية، والتي حُبِس فيها رجال بني قريظة[6]، ومجموعة أخرى في بيت أسامة بن زيد.[7]

سجون الخلفاء الراشدين .. تطور وتغيير

أسماء الخلفاء الأربعة منقوشة على عملة من عهد الجلائريين
أسماء الخلفاء الأربعة منقوشة على عملة من عهد الجلائريين

تلك كانت النواة التاريخية في فكرة السجون خلال العصر الإسلامي، إلى أن جرى تطور في عهد الدولة الراشدة زمن الفاروق عمر بن الخطاب، فإن أرجح الآراء تقول إذ اشترى دار صفون بن أمية في مكة والتي كانت تقع خلف دار الندوة وكان ثمنها 4 آلاف درهم وجعله محسبًا[8]، ثم كان هناك سجنًا في العراق وقصر العذيب في القادسية، استمرت سياسة تحويل البيوت لسجون في عصر عثمان بن عفان إذ كان هناك سجنين في المدينة المنورة، أحدهما بالقرب من المسجد النبوي والآخر في منطقة خيبر واسمه سجن القموص.

رسم لاسم علي بن أبي طالب على أحد الصحون الجدارية العملاقة في آيا صوفيا.
رسم لاسم علي بن أبي طالب على أحد الصحون الجدارية العملاقة في آيا صوفيا.

ثم جرى تطور كبير في عهد الإمام علي بن أبي طالب والذي كان أول من بنى سجنًا في تاريخ الخلفاء الراشدين فبنى سجنًا في الكوفة وسماه سجن نافع وكان من القصب وتم استحداثه للصوص، ثم بنى سجنًا آخر في نفس البلد وهو سجن المخيِس وكان من الطين والحجارة، وبعدها سجن صفين.[9]

الاتهامات والمتهمون في سجون الخلفاء الراشدين

أسماء الخلفاء الأربع مكتوبة على سقف يني جامع في إسطنبول.
أسماء الخلفاء الأربع مكتوبة على سقف يني جامع في إسطنبول.

بعمل مسح لفترة الـ 30 سنة وهي عُمْر الدولة الراشدة، نجد أن هناك تنوعًا في أسباب الحبس فخلال عصر الفاروق عمر بن الخطاب كان هناك السجن بسبب هجاء الشعراء، وهو ما جرى ما الحطيئة زمن عمر بن الخطاب وذلك بسبب هجائه للزِّبْرِقَانِ بْنِ بَدْرٍ [10]، الأمر نفسه حدث في زمن عثمان بن عفان إذ سُجِن ضابئ بن الحارث البرجمي والذي أخذ كلبًا من بني جرول ولم يرده لهم فأخذوه منه غصبًا ليقوم بهجائهم هجائًا عنيفًا فتم إيداعه بالسجن ومات فيه.[11]

قبر عمر بن الخطاب
قبر عمر بن الخطاب

وفي سجون الخلفاء الراشدين لم يتم استثناء موظفين الدولة أو حتى ولاتها، فقد وردت قصة بإداة اثنين بتهمة التزوير أحدهما تكلم عنه بن عساكر وهو زمن  معنَّ بن زائدة إذ قام بتزوير خاتم بيت المال ليصيب به خراج الكوفة عندما كان يتولاها المغيرة بن شعبة وذلك زمن عمر بن الخطاب [12]، لكن تلك القصة بها شك إذ أن معنَّ بن زائدة لم يدرك زمن عمر بن الخطاب، أما الآخر الذي عوقب على نفس التهمة هو يزيد بن حجية بن عامر والي الإمام علي بن أبي طالب على الريّ.[13]

اقرأ أيضًا
من زاوية أخرى: الإمام علي بن أبي طالب وحتمية الهزيمة أمام معاوية بن أبي سفيان

إقرأ أيضا
الكونغو

وإذا كان الإمام علي بن أبي طالب هو أول خلفاء الدولة الراشدة الذي بنى سجنًا، فهو أيضًا أولهم في فكرة صرف أعطيات لهم، إذ خصص لهم كسوة للشتاء وكسوة للصيف، ثم حدث التطور لاحقًا في زمن حكام الدول المختلفة لاحقًا.[14]


[1] ماجدة عمر عبدالله الصيعري، السياسة الأمنية للخلفاء الراشدين (11 – 40هـ / 632م – 661م)، رسالة دكتوراة، قسم التاريخ، كلية الشريعة والدراسات الإسلامية، جامعة أم القرى، السعودية، 1436هـ / 2015م، ص366.
[2] حسن أبو غدة، أحكام السجن ومعاملة السجناء في الإسلام، ط/1، مكتبة المنار، الكويت، 1407هـ / 1987م، ص280.
[3] سيرة بن هشام، تحقيق:- مصطفى السقا وإبراهيم الإيباري وعبدالحفيظ شلبي، ق2، ج ط/2، مطبعة مصطفى البابي الحلبي، القاهرة، 1357هـ / 1955م، ص238.
[4] محمد بن إسماعيل البخاري، الجامع الصحيح، كتاب المغازي – باب وفد بني حنيفة، ط/1، دار بن كثير للطباعة والنشر والتوزيع، دمشق، 1423هـ / 2002م، ص1070.
[5] الترمذي، الجامع الكبير (سنن الترمذي)، تحقيق:- إبراهيم عطوة عوض، ج4، ط/2، مصطفى البابي الحلبي، القاهرة، 1397هـ / 1977م، ص28.
[6] محمد عبدالحي الكتاني، نظام الحكومة النبوية المسمى التراتيب الإدارية، تحقيق:- عبدالله الخالدي، ج1، ط/2، شركة دار الأرقم بن أبي الأرقم، بيروت (بدون تاريخ)، ص246.
[7] محمد بن عمر الواقدي، المغازي، تحقيق:- مارسدن جونس، ط/3، ج2، دار الأعلمي، بيروت، 1409هـ / 1989م، ص512.
[8] أحمد بن تيمية، منهاج السنة النبوية في نقض كلام الشيعة القدرية، تحقيق:- محمد رشاد سالم، ج6، ط/1، جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، الرياض، 1406هـ / 1986م، ص349.
[9] ماجدة عمر عبدالله الصيعري، السياسة الأمنية للخلفاء الراشدين، ص376.
[10] عمر بن شبه النميري البصري، تاريخ المدينة، تحقيق:- فهيم محمد شلتوت، ج3، ط/1، على نفقة حبيب محمود أحمد، جدة، السعودية، 1399هـ / 1979م ص ص٧٨٥–800.
[11] المرزباني، معجم الشعراء، تحقيق:- ف.كرنكو، ط/2، دار الكتب العلمية، بيروت، 1402هـ / 1982م، ص244.
[12] العسكري، الأوائل، ط/1، دار البشير، طنطا، مصر، 1408هـ / 1988م، ص173.
[13] البَلَاذُري، أنساب الأشراف ، تحقيق:- سهيل زكار ورياض الزركلي، ج2، ط/1، دار الفكر، بيروت، 1417هـ / 1996م، ص٤٥٩.
[14] أبو يوسف يعقوب، كتاب الخراج، ط/1، دار المعرفة للطباعة والنشر، بيروت، 1399هـ / 1979م، ص149.

الكاتب

  • سجون الخلفاء الراشدين وسيم عفيفي

    باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (4)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان