تقرأ الآن
سرداب سقارة .. سر مصر المخفي تحت الأرض

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
188   مشاهدة  

سرداب سقارة .. سر مصر المخفي تحت الأرض

لم يكشف العلم حتى الأن أسراراً كثيرة للحضارة الفرعونية، وأحد هذه الأسرار والذي نتناوله في مقال اليوم عن بناء معقد موجود أسفل الأرض بجوار هرم سقارة.

 تم بناء المبنى اللغز على عمق ١٢ متراً، ويتكون من ٣ مقاطع رئيسية، المقطع الرئيسي بحجم ٦٨ متراً وعرضه ٣ أمتار، وطوله ٤.٥ متراً، مع ٢٤ غرفة جانبية محفورة في الصخر، في كل غرفة يوجد تابوت ضخم من البازلت والجرانيت الأسود والحجر الجيري، ويتراوح وزنه ما بين الـ٦٠ والـ٨٠ طن ويوجد عليه نقوش ، كما يضم ٢٣ عاموداً حجري ويسمى سرداب سقارة.

سرداب سقارة
سرداب سقارة مقطع جانبي

وهناك عدة نظريات حول سرداب سقارة، تقول إحداها أنه تم بنائه لتقديس الإله “أييس” – رمز الثور – لكن بالبحث في المكان والنقوش الموجودة فيه لم يتواجد أي أثر لرمز الثور.

اقرأ أيضا

من حكاوي السينما.. الرقابة تمنع عرض فيلم عام 1928 بسبب المشاهد الخليعة

كان عالم الأثار أوجست مارييت قد اكتشف هذا اللغز عام١٨٥٠ وصرح بأنه لا يشبه أي مقابر فرعونية في جميع العهود، لكنه اكتشف فيه تمثال الكاتب المصري الشهير ، كذلك وجد العالم الشهير مومياء لرجل يحتمل أن تكون للأمير “خعمواس” ابن الملك رمسيس الثاني، والذي كان حاكماً لممفيس وكاهناً للإله بتاح.

كما اكتشف عالم الرياضيات خوسيه ألفارو بيريز أن تلك التوابيت البازلتية الضخمة تم صنعها من حجر واحد ولها جميعاً أبعاد متماثلة، وأنه بلا اختلافات تقريبا.

مما دعا بعض أصحاب النظريات المجنونة لقول أن تلك التوابيت هي بوابات انتقال بين العوالم أو للسفر عبر الزمن، ليبقى سرداب سقارة سراً لم يكشفه أحد حتى الأن.

إقرأ أيضا
زمن الكتاتيب

اقرأ أيضا

“أتوبيس القراء” حكاية مونولوج سخر من مشايخ مصر .. وأصبح قضية رأي عام

الكاتب

Content Protection by DMCA.com
ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
1
‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2020, كافه الحقوق محفوظة

اعلى الصفحه
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان