رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
41   مشاهدة  

سواقة السيدات بريئة من اتهامات المجتمع بالدليل

  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


يتشاجر الرجل مع قرينه بالشارع ويرى أنه أخطأ أثناء السير بالسيارة، ولكن فور رؤية سيدة تقود سيارة يقول بأعلى صوته (أدي سواقة الستات) وكأن الرجال الذين يسبهم أثناء القياد لم يقابلهم بالمرة.

فيلصق المجتمع دائمًا سوء القيادة بالسيدات، وهل لو قررن السيدات غدًا التخلي عن قيادة السيارة لن نرى مشجارات الطريق بين الرجال؟…

هناك سيدات كثر يحترفن قيادة السيارة، فحسب ما جاء بموضوع بموقع صحيفة روز اليوسف، هناك 10 ملايين سيدة حصلن على رخصة قيادة السيارة.

فيما هناك 8 مراكز لتعليم قيادة السيارات لمدربات سيدات حسب ما جاء بموضوع عن المدربات السيدات بموقع الوطن ، فقد وصل السيدات أن فتحت مراكز لتدريب غيرهن.

وبكل أسف فلا توجد احصائية منصفة تخص سواقة السيدات بمصر، ولكن هناك دراسة نشرت ببريطانيا أنصفت المرأة من حيث عدم دخولها في مشاكل أثناء قيادة السيارة وعدم وقوفها أمام المحكمة مقارنة بالرجل.

وقد قامت صحيفة ديلي ميل البريطانية بنشر الدراسة والتي كان ضمنها أن الرجال معرضون بنسبة أربع أضعاف للمثول  أمام المحكمة مقابل مثول المرأة أمام المحكمة للمشاكل التي يقوم بها الرجال ويفتعلونها على الطريق.

   أن النساء بانجلترا أفضل من الرجال في قيادة confused.com فيما نشرت صحيفة اكسبريس البريطانية دراسة أخرى أعدها موقع

السيارة ويحرصون دائما على عوامل الأمان، وهذا حسب ما جاء بموقع مصراوي عن ترجمة الدراسة.

ونشرت الدراسة أيضا أن النساء أكثر أمانا بالطريق، وخاصة فيما يتعرض للطرق السريعة التي يستعرض فيها الرجال ، وتحرص النساء فقط على أمانها بهذه الطرق.

أما عن مجتمعاتنا الشرقية فحدث ولا حرج عن نظرة المجتمع لسواقة السيدات ، فلم تنل المرأة حرية قيادة السيارة بالسعودية إلا بقرار صدر عام 2017، وعانت سنوات مع هذا الأمر إلى الحد الذي عرض حياة أطفال للخطر عندما حكت النساء تعرض أطفهالهن لوعكات صحية وعدم وجود الأب في المنزل لظروف عمله فيما كان ممنوع على المرأة حينها قيادة السيارة لإسعاف أطفالها.

إقرأ أيضا
أمازونات داهومي

أما عن سواقة السيدات في مصر فتأخذ حكما مسبقا بالفشل لمجرد كونها سيدة، فبمجتمع يوصم كل فعل دنيء بشغل (نسوان ) فلن ينصف المرأة عندما تقرر قيادة سيارة وسط الرجال.

بل أن البعض يضايق اِلسيدات أثناء القيادة عن عمد لمجرد كونهم سيدات. وأتمنى أن أرى اليوم الذي تقرر فيه السيدات عدم قيادة سيارتهن حتى نرى ما سيفعله الرجال ببعضهم البعض بالشوارع، وإن كانت مشكلات السواقة ستختفي كما يتمنون.

الكاتب

  • إسراء سيف

    إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

google code */?>

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان