تقرأ الآن
شريف إكرامي .. ابن الناس

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
10٬054   مشاهدة  

شريف إكرامي .. ابن الناس

  • كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


خلال حلقة شاهدها جميع من في الشارع الكروي وغير الكروي جمعت بين الكابتن شريف إكرامي والإعلامي المتميز هاني حتحوت ، كان شريف إكرامي هدفًا فيها لكل الاتهامات .. الخيانة ، عدم الانتماء ، تحريض الزملاء على هدم الكيان .. في الطبيعي وفي مثل هذه الحلقات على مدار التاريخ الرياضي المصري القصير وطويل الأجل ، يدخل المخرج (زوووم إن) على عيني اللاعب ويبكي بحرقة قائلًا : لو النادي الفولاني عايزني اقف ع البوابة هقف ع البوابة .. أنا (أهلاوي – زملكاوي- اسماعيلاوي) أوي يا كابتن .. ثم يلقي بالاتهامات على البعض من المأجورين ويحسبن ويطنطن وتنتهي الحلقة على ذلك .. لكن ما حدث عكس ذلك تمامًا .

 

كان الكابتن شريف إكرامي متزنًا كعادته إلى حد كبير ، يعرف تمامًا كيف يقف في المنطقة التي يحترم فيها نفسه وخصوصيته ، ويحترم ناديه الذي تربى فيه ، لم يلقي بالاتهامات جزافً كما اعتدنا في برامجنا الرياضية الكوميدية إلى حد كبير ، يعرف تمامًا من يكرهه بشكل شخصي ويحاول تشويهه ، ويعرف أيضًا من كان رد فعله طبيعيًا بسبب عشقه للنادي ورفضه لأن يتركه أحد أبنائه ويذهب لغريمه الجديد ، يتمسك تمامًا بانتمائه ولا يستغل الموقف لتصفية حساباته مع من يتعمدون تشويهه ، يرفض رفضًا مطلقًا أن يفشي أسرار نادي قد تركه بالفعل ويؤكد أن هذه الأمور لا تحدث إلا في -الغرف المغلقة .. يحترم الرأي والرأي الآخر وهو –لو تعلمون- في وسطنا الرياضي أمرًا أشبه بالمستحيلات .. في وسطنا الرياضي هناك صحفيين وأصحاب رأي لا يتحملون سماع الرأي الآخر .

أعتقد أيضًا أن من يحاولون النهش في سيرة شريف إكرامي لا يهمهم تركه للأهلي ولا غيره بقدر ما يهمهم التعتيم على الاسلوب الذي يتبعه شريف إكرامي في التعامل مع التريندات والمشكلات الكبيرة ، وما يهمهم إلى حد كبير هو عدم انتشار ذلك الاسلوب بين لاعبي الكرة والإبقاء على عقلية لاعبي الكرة في الجيل الحالي جدباء ، بلا طريقة للتفكير أو للتحدث ، بحيث يسهل التعامل معهم وتوجيههم كما يقول الرأي العام في المستقبل القريب والبعيد .

 

هامش

أشعر دائمًا أن الكابتن شريف إكرامي رجل من خارج هذا الوسط الرياضي ، الوسط الذي أصبح اتهامات الشرف فيه أسهل شئ يمكن حدوثه ، ربما يرجع ذلك للتربية السليمة في منزل إكرامي الكبير .. شريف قماشة وعقلية أخرى غير التي تجمع اللاعبين هذه الأيام ، من المستحيل أن تجد لاعب من الجيل الحالي يمكنك التحدث إليه بمنطق (هات وخد) ، أو تجد لاعب يتقبل النقد في الملعب أو خارجه ، أو تجد لاعب يفهم جيدًا أبعاد التأثير الاجتماعي للنجومية ، وخطورة تدفق الأخبار بشكل متسارع ، وتجييش السوشيال ميديا لتشويه العقليات وتوجيهها في مناحي معينة، لن تجد من يستوعب ذلك كله غير شريف إكرامي .

اجتمع لاعبي الجيل الحالي على صفتين رئيسيتين : إما الغرور الكبير ، أو الهروب الكبير .. وكلتاهما لن تجدهما في شريف إكرامي .. وأنا أظن أن مدرسة شريف إكرامي في التعامل مع المشكلات الكبيرة تصلح للاستعانة بها خارج الوسط الرياضي وتكون قدوة لكل عامل وموظف وكل من يعمل تحت ظلال مؤسسة كبيرة أو حتى مؤسسة صغيرة ، أن تحترم مؤسستك بصدق لكنك لا تنسى كونك إنسان صادق تقول الحقيقة لتحترم نفسك ، ألا تحرج رؤسائك في العمل وفي نفس الوقت لا تمحي صورتك لمجرد كونك تحترمهم ، أن تقول رأيك في إطار مؤسسي ، ولا تنسحق بنفسك ولا تسمح بابتزازك لأي سبب من الأسباب حتى إن كان هذا السبب هو اتهامًا بعدم الانتماء للمؤسسة ، هكذا يحترمك الناس حتى وإن كانوا يشتمونك الآن تحت تأثير السوشيال ميديا ، هكذا يكون التعامل بين ولاد الناس ، وشريف إكرامي حقًا : ابن الناس

الكاتب

  • كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
50
أحزنني
6
أعجبني
25
أغضبني
15
هاهاها
18
واااو
5
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان