تقرأ الآن
عمرو محمود يس يثبت أن الكاتب “مالوش كبير” إلا رؤيته وإبداعه الخاص وكرامته

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
466   مشاهدة  

عمرو محمود يس يثبت أن الكاتب “مالوش كبير” إلا رؤيته وإبداعه الخاص وكرامته

عمرو محمود يس

أعجبني جدًا موقف وشخصية الكاتب عمرو محمود يس فيما حدث بينه وبين ياسمين عبدالعزيز من موقف له احترامه حيث يثبت عمرو أن ليس كل الكُتَّاب تَبّيِّعَة فرفض أن يتبع البطلة وزوجها.

كشفت الفنانة صبا الرافعي عن حذف مشاهد كثيرة لها في دور “هويدا” في مسلسل اللي ملوش كبير وكما هو واضح  في الصورة التي أظهرتها وهي تغني ولم نشاهدها في المسلسل تغني، فيبدو أنه كذلك حذفت أغاني لها غير المشاهد.

اقرأ أيضًا 
اللي مالوش كبير .. الشارع قال كلمته : ناجح بالثلاثة

قالت صبا علي حسابها الخاص أن الذي تابع المسلسل سيرى أن النص الثاني لها لم يكن مثل النصف الأول وتم حذف مشاهد لها ولكن الحمد لله الدور نجح، ليرد المؤلف عمرو محمود يس ويوضح أنه بسبب حذف  مشاهد لها حدث خلاف بينه وبين المخرج فكتب “صبا أنا مقدر جدًا إنك بذلتي مجهود كبير في المسلسل وقدمتي شغل كويس جدًا جدًا وانتي عارفة إني على خلاف مع المخرج اللي عمل كده من ورايا ولأسباب ليست فنية ولكن لحسابات أخرى عمومًا إنتي فنانة بروفيشينال واثقة من أدواتك وموهبتك وإن شاء الله اللي جاي أحسن”.

وطبعا من الواضح جدًا الخلاف الذي حدث بينه وبين ياسمين عبد العزيز التي عملت له أن فريند ولغت  صداقته، فبالتأكيد أن المخرج لم يفعل ذلك إلا بأمر من ياسمين عبد العزيز البطلة وهو أمر مؤسف أن يضيع مجهود فنانة بحذف مشاهدها التي مثلتها وغنت فيها كما هو واضح لأسباب غير فنية بالمرة وهو لأمر غريب على ياسمين عبد العزيز التي لا أعلم ماذا أصابها تحديدًا هذا العام وما هذا التخبط الذي تمارسه بكل عصبية وحدة لايليق ببطلة مثلها كانت تحمل بطولات سينمائية ونجمة شباك وحدها دون بنات جيلها جميعًا.

فهل أصابتها صدمة لدرجة أنه أصبح لديها فوبيا الغيرة من الفنانات حولها حتى لو أقل منها حجمًا وهي بطلة عليهن لدرجة أنها تتدخل بكل هذه الحدة لحذف مشاهد لصبا الرافعي ولدرجة أنها تعمل أن فريند للكاتب عمرو محمود يس وتنفذ مع المخرج الذي رضخ لأمرها حذف مشاهد صبا الرافعي من وراء الكاتب عمرو محمود يس.

لم أكن أتخيل أن ياسمين عبد العزيز تحديدًا تصبح بين ليلة وضحاها غير واثقة من نفسها وتتملكها فوبيا الغيرة من فنانة أخرى، هي التي كانت عكس ذلك تمامًا.

إنني من محبي النجمة ياسمين عبد العزيز وكنت أحترم موهبتها التي بنتها وحدها طوال هذه السنوات بكل ثقة وعلى ثوابت لا تخيفها أن تهتز.

أرجو أن تعود ياسمين عبد العزيز واثقة من أدواتها كما كانت وتعالج الخلل الذي حدث في شخصيتها وفي قدراتها النفسية والفنية والإنسانية لأنها فنانة قبل أن تكون نجمة كبيرة نحبها فهذا لايليق بمكانتها.

واقول خلل لأنها تخل فنيًا، كون أنه  من ثوابت الدراما المصرية التي يجب أن تعود من جديد منارة المجتمع العربي كما كانت، أن الكاتب له تأليفه وإبداعه الخاص به؛ فاسامة انور عكاشة كانوا يستاذنونه في تغير جملة ثم ماذا يعني أن فنانة أيا كانت تتدخل في السيناريو إذا كانت فاتن حمامة بكل عظمتها وقدرها وهيبتها وتاريخها والتي كان يباع الفيلم على اسمها إذا غيرت الممثلين معها وليس الجمل فقط لن يلاحظ أحد وقد قدمت أعمالا مع مخرجين جدد ومع ذلك كانت فاتن حمامة تستأذن عندما تحب تغير جملة وتعمل بروفات ترابيزة وهذا لأنها عندها أصول المهنة واحترافيتها وأخلاقياتها التي لاتتبدل بتبدل وقوة وحجم الفنان وجماهيريته.

نور الشريف

كذلك العبقري نور الشريف بكل ثقله الفني والانساني والثقافي حين أراد أن يخرج فيلما إذ أنه حينذاك كان يحلم بالإخراج رغم أنه نجم كبير ولديه شركة إنتاج خاصة، لكن ظل حلم الإخراج يراوده حتى بعد أن كبر وكان لديه سيناريوهات كثيرة في شركته ولكنه ذهب للسيناريست محمد حلمي هلال لأنه كان يعرف قيمته ككاتب سيناريو له ثقله في الكتابة ولأن نور الشريف ذكي ومحترف ويعلم تماما عمق وخفايا الفن من جذوره فقد قال له “أنا عايز سيناريو يشيلني ولن أمثل فيه”، إلى هذا الحد يعرف الفنان الحقيقي قيمة الورق ليس كما من الكلمات وجمل يكتبها عدة أشخاص أو يتدخل بها أحد.

بصراحة أنا لا أحترم السيناريست حتى وإن كان موهوبًا عندما يخضع لتدخل وفرض النجمة لصالح أغراض شخصية وغير فنية بالمرة ولايراعون له كرامة فيما كتب ويضطر يرضخ السيناريست الموهوب ويتنازل عن كرامته ليدخل دائرة الشغل وعجلته تدور وهكذا تفسد موهبته كما يفسد كل شيء هذه فكرة تنسف الإبداع تمامًا.

إقرأ أيضا
ناسا

إن نجاح الدراما والسينما ليس مرهونًا بالورق والكتابة  وليس انحيازا للكتابة ولكنها الحقيقة المؤكدة أن أقوى وأهم حلقة في العملية الفنية هي السيناريو بل إنه العمود الفقري الفني للسينما والدراما.

سألوا المخرج الايطالي الكبير فيلليني ذات يوم ماهو أهم شيء في العملية الفنية بأكملها فقال “السيناريو هو كل شيء فقالوا له ورقم اثنين رد قائلاً السيناريو وسألوه عن رقم ثلاثة فقال لهم السيناريو”.

إن المؤسسات الإعلامية العالمية من مبادئ تدريسها أول شيء لا يجب أن تبدأ العمل في مرحلة التطوير قبل مرحلة التجهيز للإنتاج إلا بعد أن يكتب المؤلف كلمة النهاية علي السيناريو، وثانيا لا تملي على مؤلفك ماذا يكتب وماذا يعدل فإنه شيء وقح.

فإن تدخل ياسمين عبد العزيز في سيناريو لكاتب مهم ومحترف ويعرف أصول المهنة وله رؤيته الخاصة وإبداعه الذي يحترم تصفه المؤسسات الإعلامية العالمية بالأمر الوقح ذلك غير أن عمرو محمود يس يحمل جينات فنية وراثية من الفنان العظيم محمود يس الذي كان يحترم الكلمة والأصول وكتب عمرو بالفعل أعمال أحببناها ناجحة أولها وأحبها إلى قلبي شخصيًا مسلسل نصيبي وقسمتك هذا المسلسل الرائع الذي عالج مشاكل اجتماعية واقعية بمنتهى الرقي والابداع ولمسنا جميعًا وكان مفيدًا للناس  غير أنه تعاون العام الماضي مع ياسمين عبد العزيز في مسلسل ونحب تاني ليه وكان ناجحًا.

أقصد أنه ليس من أساسيات المهنة أن تتدخل البطلة في عمل كاتب موهوب مبتدئ فما بالنا إذا كان كاتبًا مهمًا وحساسًا وله شخصية ثقافية وفنية وليس إمعة كبعض الكتاب فإنه لشيء غريب على ياسمين عبد العزيز لذلك كله أقول أنها يجب أن تبحث عن أسباب الخلل الفني والإنساني الذي حدث لها هذا العام وتعالجه لأنه أيضا أثر علي أدائها في المسلسل فليست هذه ياسمين الذي تعودنا عليها لأنها ركزت أكثر في التحكم والسيطرة وحذف مشاهد لفنانة أخرى لو لم تكن فعلت هذا لكانت أكثر نجاحا ونورت أكثر ولكن لأن داخلها كان مظلمًا، فبالتالي قلل هذا من نورها الخارجي لأن الفنان الحقيقي الناجح يحب أن ينور كل من بجانبه من فنانين فالنجومية أخلاق قبل أن تكون موهبة  يعرفها الراحل محمود يس وغيره من العمالقة.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
4
أحزنني
0
أعجبني
6
أغضبني
2
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


3 تعليقات
  • الكاتبة ولاء جمال
    اول مرة أقرأ لحضرتك
    موضوعك ممتاز والفكرة المرادة متميزة وهامة للجمهور لانها تثقفه فنيا بما يجب ان يكون عند العمل على مشروع فنى
    فهذا يرتقى بذوق المشاهد وذهنه
    لكن
    ارجو ان يكون المقال اقصر من ذلك لما فيه من كثرة الامثلة التى تلهى القارئ عن جوهر الموضوع
    تمنياتى بالنجاح والتوفيق💕

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان