966   مشاهدة  

عيوب لا تغتفر في المسلسلين الأكثر انتشارًا هذا العام .. فاتن أمل حربي وراجعين يا هوى

عيوب
  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


مما لا شك فيه أن مسلسلي فاتن أمل حربي من تأليف إبراهيم عيسى وإخراج ماندو العدل وبطولة نيللي كريم وشريف سلامة و راجعين يا هوى قصة الراحل الكبير أسامة أنور عكاشة سيناريو وحوار محمد سليمان عبد الملك وإخراج محمد سلامة ويطولة خالد النبوي هما الأكثر انتشارا في الأيام الثلاثة الأولى لعروض مسلسلات رمضان 2022.

يناقش الأول قضايا المرأة بعد الطلاق بينما يناقش الثاني قضية اجتماعية عن الخلافات الأسرية وقد نجحا في تفجير الاعجابات والآهات على جميع شبكات وسائل التواصل الاجتماعي على الرغم من عيوب كبيرة في كلا المسلسلين لا تليق بمثل هذا الانتشار، فدعونا نتعرف على تلك العيوب.

أولاً : فاتن أمل حربي

عيوب مسلسل فاتن أمل حربي تنحصر في السيناريو الذي كتبه الصحفي إبراهيم عيسى، وعلى الرغم من القضية الشائكة التي يناقشها المسلسل لا ينسى عيسى مقالاته وخطبه الوعظية والتعليمية والمعلوماتية أثناء الحوار بلا أي داع مثلما حدث مثلا عندما تحدث الطبيب البيطري عن علاقة قدماء المصريين بالقطط أثناء تطعيم قطة ابنة فاتن في الحلقة الثالثة، أو كما ذكر ابن عم سيف أن نسبة الطلاق في مصر بلغت ٤٠٪ حسب الإحصائيات.

الناس في الحقيقة لا يتحدثون مثل الجرائد.

ثم يأتي ثاني عيوب المسلسل في الرمزية المباشرة تماما كما رسمت نيللي كريم صورة شجرة على الحائط لبناتها أو حتى اسمها فاتن أمل حربي، تلك الرمزية التي تليق بمسلسل أو فيلم كتب في السبعينيات من القرن الماضي، هذه المباشرة تقضي على الخيال الفني وتنقل واقعا غير مكتمل لا يعيش لأنه ليس فنا حقيقيا.

بعض الأخطاء القانونية مثل عدم حصول الأم على الولاية التعليمية التي تسمح له بالتصرف في مدارس بناتها وهي قضية يصدر الحكم فيها في الجلسة الأولى دون حتى حضورها وخلال أيام من صدور قسيمة الطلاق.

ثانيا : راجعين يا هوى

عيوب مسلسل راجعين يا هوى تأتي في عدم مناسبة القصة للزمن الذي نعيشه، فالمسلسل الإذاعي الذي قدمه الراحل أسامة أنور عكاشة علم ٢٠٠٤ أي منذ ١٨ عاما تعرض فيه المجتمع المصري لمئات التغيرات الاجتماعية والالكترونية والأخلاقية والتنظيمية بما لم يعد مناسبا للعرض في ٢٠٢٢، ما كتبه عكاشة نهاية التسعينيات بداية الألفية لم يكن يحمل كل هذا الكم من وسائل التواصل التي تجعل بليغ منفصلا عن أسرته أو أصدقائه – كلهم في أقصي سن في بداية الأربعينيات – كما يستحيل حاليا الخطأ في الحقائب بهذا الشكل على الطائرات، كما تبدو الخطبة الإجبارية عملا ساذجا للغاية عام ٢٠٢٢.

إقرأ أيضا
مصنع الشوربجي

أخيرا

سأواصل مشاهدة المسلسلين وسأتغاضى عن خطابة إبراهيم عيسى وأثق في “شطارة” محمد سليمان عبد الملك ومحمد سلامة في تلافي هذه العيوب

الكاتب

  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
5
أغضبني
0
هاهاها
3
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان