تقرأ الآن
“فيديوهات” وثائق الأمن القومي المصري وقضية التخابر مع قطر على قناة الجزيرة “المُذَاع وغير المُذَاع”

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
616   مشاهدة  

“فيديوهات” وثائق الأمن القومي المصري وقضية التخابر مع قطر على قناة الجزيرة “المُذَاع وغير المُذَاع”

وثائق الأمن القومي

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع


طيلة السنوات الثمانية لم تأخذ وثائق الأمن القومي القومي المصري وقضية التخابر مع قطر حيز الاهتمام إلا فقط بنشر أخبار المحاكمات، ومع إذاعة الحلقة 13 من مسلسل الاختيار 2 عادت القضية مجددًا وسط إنكارٍ تام من الإخوان.

إقرار الدولة بتهريب وثائق الأمن القومي والتخابر مع قطر

قناة الجزيرة
قناة الجزيرة

تمكنت أجهزة الأمن في مصر من ضبط (أصول) وثائق الأمن القومي  المصري وقضية التخابر مع قطر وإلقاء القبض على كافة المتورطين بعدما أرسلوا (عينات) من هذه الوثائق عبر الإيميلات إلى مسؤولي قناة الجزيرة.

أقرت الدولة المصرية آن ذاك بتهريب (عينات من الوثائق) فكان أول إقرار من اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية في مؤتمر صحفي عقده في 30 مارس سنة 2014 م وأشار إلى أن قناة الجزيرة عرضت وثائق كانت (عينات) من الأصول التي كاد المتورطين في القضية أن يهربوها.

ثاني إقرار من الدولة تمثل في حوار تلفزيوني للرئيس عبدالفتاح السيسي (وقت أن كان مرشحًا للرئاسة) يوم 18 مايو 2014 م وقال أن هناك وثائق تمس الأمن القومي المصري والتقديرات والرؤى حول أمان الدولة المصرية وتم تهريبها إلى قطر.

أول المعترفين علنًا من الإخوان

في 30 ديسمبر سنة 2013 م ظهر رضا فهمي رئيس لجنة الدفاع و الأمن القومى بمجلس الشورى الإخوان على قناة أحرار 25 وقال أن الكيان المسمى بـ التحالف الوطني لدعم الشرعية سيكون هناك متحف للوثائق التى حصل عليها، وأن الوثائق التي حصل عليها التحالف بالفعل كانت من داخل مكتب الفريق أول عبدالفتاح السيسي (وقت أن كان وزيرًا للدفاع) وحازم الببلاوي (رئيس مجلس الوزراء) والمخابرات العامة.

ما الذي أذاعته قناة الجزيرة من العينات ؟

كانت أول وثيقة من وثائق الأمن القومي التي نشرتها قناة الجزيرة تخص إدارة المخابرات الحربية والاستطلاع وبتوقيع اللواء محمود حجازي الذي كان رئيسًا لها وتعود إلى أواخر مايو 2013 م.

أذاعت القناة هذه الوثيقة بتاريخ 27 إبريل سنة 2014 م، وتدعو الوثيقة إلى طلب تكثيف التواصل مع حركة حماس، بهدف الحفاظ على الإستقرار الأمني على الحدود مع قطاع غزة، وقالت الجزيرة أن الوثيقة تتكون من 17 صفحة وتتناول توصيات واضحة لعلاج بعض جوانب أزمة سيناء.

بعد مؤتمر وزير الداخلية خرجت قناة الجزيرة في تقرير لتزعم أن نشرها للوثيقة جاء تطبيقًا لقواعد الإعلام وهو أن من حق المشاهد المعرفة، فضلاً عن أنها لم تنشر أسرارًا تمس الأمن القومي ـ بحسب زعمها ـ؛ وكلام الجزيرة مردود عليه لأن قناة الجزيرة لم تنشر فحوى الصفحات الـ 17 وإنما أخذت جزءًا من الوثائق.

إقرأ أيضا
أمير كرارة

ثاني الوثائق التي نشرتها قناة الجزيرة كان بتاريخ 24 فبراير 2019 في وثائقي حمل عنوان «الساعات الأخيرة .. كيف أدار السيسي لعبة الخداع الإستراتيجي ضد مرسي» ونشرت الجزيرة وثيقة مسربة من وزارة الدفاع يعود تاريخها إلى 18 يونيو 2013 م، بشأن تعليمات من وزير الدفاع لأفراد القوات المسلحة حول تعاملهم مع ثورة 30 يونيو.

مالم تذيعه قناة الجزيرة

قناة الجزيرة
قناة الجزيرة

طبقًا لاعترافات المتهمين فإن الوثائق التي لم تنشرها قناة الجزيرة وكادت أن يتم تهريبها هي تقرير كامل من المخابرات الحربية والمخابرات العامة للعرض على رئيس الجمهورية يحوي جميع المعلومات التفصيلية عن تسليح الجيش المصري وأعداد القوات المسلحة المصرية الموجودة في سيناء وحجمها وأماكن تمركزها داخل سيناء، ومعلومات تفصيلية عن الجيش الإسرائيلى وتسليحه وتمركز القوات على الحدود مع مصر وعدد الإناث والذكور فى الجيش الإسرائيلي وبعض التفاصيل عن بعض وحدات الجيش الإسرائيلي، بالإضافة إلى قائمة المنظمات الإرهابية بجنوب شرق أسيا، وكان مرسلًا للعرض على محمد مرسى بصفته رئيس الجمهورية.

كذلك تقرير من المخابرات يتحدث عن الكنيست الإسرائيلى بالتفصيل وبياناتهم وانتماءاتهم الحزبية مخصصة للعرض على محمد مرسي كما كان يوجد تقارير لهيئة الرقابة الإدارية عن كبار الموظفين فى الدولة منهم علاء عبد العزيز وزير الثقافة يتحدث عن رموز النظام السابق، وتقرير من رفاعة الطهطاوي عن إيران والتقارب بينها وبين مصر ومعلومات خاصة بإيران وتقرير عن القصور الرئاسية التى سوف يتنقل فيها الرئيس الأسبق محمد مرسي.

الكاتب

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
4
أحزنني
1
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان