تقرأ الآن
قبل ما تقولها اعرف معناها .. سر الرقم 60 في الشتائم المصرية!

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
207   مشاهدة  

قبل ما تقولها اعرف معناها .. سر الرقم 60 في الشتائم المصرية!

سر رقم60 في الحضارة القديمة
  • مي محمد المرسي

    مي محمد المرسي صحافية مهتمة بالتحقيقات الإنسانية، تخرجت في كلية دار العلوم جامعة القاهرة، عملت بالعديد من المؤسسات الصحافية، من بينهم المصري اليوم، وإعلام دوت أورج ، وموقع المواطن ، وجريدة بلدنا اليوم ، وغيرهم .

  • مي محمد المرسي

    مي محمد المرسي صحافية مهتمة بالتحقيقات الإنسانية، تخرجت في كلية دار العلوم جامعة القاهرة، عملت بالعديد من المؤسسات الصحافية، من بينهم المصري اليوم، وإعلام دوت أورج ، وموقع المواطن ، وجريدة بلدنا اليوم ، وغيرهم .

«خُلقنا ضاق، ومحدش طايق حد، وبتمر علينا فترة، لو معبرناش عن الضيق والكبت في حياتنا هننفجر أونموت!، ومن ذكاء أجدادنا أنهم وضعوا الأحجار الأولى لمجموعة شتائم مهذبة بعض الشيء علشان مننفجرش زي عبارات في 60 داهية، أو ابن 60 كلب أو ابن 60 × 70 ، وجاتك60 نيلة»، وفي هذا التقرير سنتعرف على حكاية رقم 60 في أصول تلك العبارات.

 

حكاية رقم 60 مع الداهية 

تعددت المصادر والمعلومات عن أصل العبارة دي، إلا أن الراجح حول هذه المقولة كونها صدرت من شخص  عربي قديم يدعى «قيس بن المكشوح المرادي»، والسبب في هذه المقولة يحتاج إلى توضيح بسيط.

 

قبل الإسلام، قامت حروب بين قبيلتين يمنيتين، هما «مدحج » و «همدان»،  وفي تلك الحروب التي قامت بينهم كان الانتصار حليف قبيلة «مدحج» مما اضطر قبيلة «همدان» للجوء إلى الفرس  حتى تستطيع التغلب على القبيلة الأخرى.

 

ذكاء قبيلة همدان

قررت قبيلة «همدان» الثأر فقاموا باستدراج مشايخ قبيلة «مدحج»، والتي عُرف عنهم الذكاء الشديد،  وكانت همدان في هذا الموقف الأذكى، حيث طرحوا فكرة الحور بين القبيلتين  لكن بدون حمل سلاح فوقع 60 شيخا من قبيلة «مدحج» في الشرك الأعظم الذي نصبه له أبناء قبيلة همدان و نتيجة لذلك قُتل الشيوخ وتفرق أبناء قبيلة مدحج والذي كان من بين أبنائها قيس ابن المكشوح .

 

مرت السنوات وبُعث محمد صلى الله عليه وسلم بالدين الجديد، فحضر «قيس» وأعلن إسلامه بين يدي رسول الله، ولما توفى النبي و تولى أبو بكر مكانه، ارتد عدد كبير من القبائل العربية عن الإسلام، لكن خليفة المسلمين أبو بكر قرر حينها محاربة المرتدين وعرفت تلك الحروب بحروب الرده.

 

وكانت  قبيلة «همدان » من القبائل المرتدة، حينها فشعر  قيس بن مكشوح أن الفرصة أصبحت مواتية لثأر لقومه من هذه القبيلة،  لما كان من غدرهم بكبار مشايخ قبيلته وقتلهم لهم وهم عزل بدون سلاح وباستخدام الخديعة والمكر.

 

ولم يكتف قيس ثم  بل حاصر قصر «فيروز الديلمي» الفارسي في صنعاء وجعل في مدخل صنعاء مركزا لقتال أي رجل ينتمي إلى الفرس أو قبيلة همدان،  حتى جاء كبار القوم للوساطة بين الفريقين وقد عاتبوا قيس على الخراب والدمار الذي أوقعه بالهمدانيين وكثرة أعداد القتلى لكن قيس أجابهم بالمقولة الشهيرة وهي «في ستين داهية» والمعنى أن كل من قتلوا وماتوا وكل هذا الخراب مقابل موت ستون داهية من دواهي قبيلتة.

 

لماذا ارتبط الكلب برقم 60 في قاموس الشتائم المصرية؟!

عندما يثير أحد الأشخاص غضبنا نقول « دا ابن 60 كلب» أو ابن 60× 70  فلماذا رقم 60 أيضا في هذه العبارة لماذا لا يكون 80 أو 100 مثلا؟!

 

ارتبط رقم 60 بالكلب منذ الحضارة المصرية القديمة، حيث وُجد الكلب داخل مربعات، ارتفاعها عبارة عن 6 مربعات وطولها 10 مربعات، وعندما نقوم بضرب الرقمين سنجد أن الناتج 60 مربعا، وهو حجم الكلب الكلي  لذا نقول «ابن 60 كلب» وليس رقمًا آخر.

 

ابن 60 في 70

إقرأ أيضا
أحمد المنشاوي

أما عبارة ابن 60 × 70 ترتبط هذه الجملة بالجملة السابقة، والتي نقولها عندما يقابلنا شخص سخيف في حياتنا فنقول: «ده أنت عيل ابن 60 في 70» وإذا قمنا بتفسير أرقامها سنجد أن رقم 60 يعبر عن حجم الكلب والذي تحدثنا عنه سابقًا، أما 70 فهو يعبر عن حجم كلب أكبر من السابق ونوعه شرس، لذا نقول «ابن 60 في 70» وكأن هذا الشخص لا يحمل سخافته هو فقط بل يحمل سخافة أكبر منها.

 

جاتك 60 نيلة .. كالفرق بين النيلة المغربية والنيلة المغربية

 

أما عن أصل عبارة « جاتك 60 نيلة في شكلك»، التي نذكرها عند ارتكاب خطأ ما، فترجع إلى نبته تزهر في الصحراء المغربية، وتقطف أوراقها وتنقع في الماء حتى تختمر فتترسب منها مادة زرقاء اللون تستخدم في الحمام المغربي، وأنواع تجميل أخرى.

 

النيلة المصرية غير!

وعن النيلة المصري، فهي مصيبة كوميدية بصوت الجميلة ماري منيب« جاتك نيلة» وهي  تستعمل في الصبغات الزرقاء، وإذا سقطت هذه الصبغة على اليد تظل اليد مصبوغة باللون الأزرق مدى الحياة. “نيلة بجد. .يعنى نيلة منيلة بـ(60) نيلة يعني ، وكل شيء وله أصول، هذه كانت حكاية رقم 60 مع العبارات المصرية .

 

 

الكاتب

  • مي محمد المرسي

    مي محمد المرسي صحافية مهتمة بالتحقيقات الإنسانية، تخرجت في كلية دار العلوم جامعة القاهرة، عملت بالعديد من المؤسسات الصحافية، من بينهم المصري اليوم، وإعلام دوت أورج ، وموقع المواطن ، وجريدة بلدنا اليوم ، وغيرهم .

Content Protection by DMCA.com
ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
1
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
ولاد الحرام مسابوش لولاد الحرام التانيين حاجة

‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2020, كافه الحقوق محفوظة

Scroll Up
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان