رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
67   مشاهدة  

كيف تم اختراع أعواد الكبريت؟

كبريت
  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


Share

في عام 1826، قام كيميائي باسم جون ووكر باكتشاف عرضي من شأنه أن يغير التاريخ إلى الأبد. فوجئ ووكر عندما اشتعلت النيران في عصا مغطاة بمواد كيميائية بعد حكها في مدفأة الحجرية في منزله. تسبب ذلك في تجربته على مجموعات مختلفة من المواد الكيميائية حتى تمكن من اختراع أول أعواد كبريت قائمة على الاحتكاك.

تمكن جون ووكر من إنشاء أعواد الكبريت الخاصة به باستخدام مزيج من كبريتيد الأنتيمون وكلورات البوتاسيوم والعلكة والنشا. استخدم عصا لتحريكهما معًا، وسمح بنقطة من المواد بالجفاف في نهاية العصا. عندما تحك العصا على السطح الصحيح، تشتعل المواد الكيميائية ويمكن استخدامها لإشعال النار والشموع وما شابه ذلك. بدأ ووكر في بيع أعواد الكبريت التي اخترعها حديثًا، وأطلق عليها اسم “أضواء الاحتكاك” في أبريل من عام 1827. من هناك، انطلقت شعبية أعواد الكبريت.

يمكن أن تشتعل أعواد الكبريت بسبب التفاعلات الكيميائية التي تحدث عند تطبيق الحرارة. العديد من التفاعلات الكيميائية قادرة على توليد الحرارة والنار. في حالة أعواد الكبريت الحديثة، فإن ضربها على سطح يسمح للفوسفور الأحمر على سطح المطابقة بالتحول إلى فوسفور أبيض. يؤدي هذا إلى تفاعل كيميائي بين كبريتيد الكبريت أو كبريتيد الأنتيمون وكلورات البوتاسيوم في رأس العود. بعد بدء التفاعل بين المواد الكيميائية الموجودة في رأس العود، يساعد خشب العصا على العمل كوقود للحريق.

من أجل نشوب نار، يجب أن يكون هناك وقود وحرارة وأكسجين. يُعرف هذا باسم مثلث النار. سبب كفاءة الأعواد هو احتواءهم العناصر الثلاثة اللازمة لإشعال النار داخل العود. يسبب الاحتكاك الحرارة، ويتم احتواء الأكسجين داخل كلورات البوتاسيوم والهواء، وتعمل الأعواد الخشبية كوقود.

من المثير للاهتمام أن جون ووكر لم يسجل براءة اختراع أعواد الكبريت. كان جزء من السبب وراء هذا القرار هو أن الطبقة في نهاية الأعواد كانت تسقط أحيانًا أثناء الاحتراق، مما يؤدي إلى إتلاف كل ما يهبط عليه. ومع ذلك تم تشجيعه على التقدم بطلب للحصول على براءة اختراع على أي حال من أجل منع سرقة عمله، لكنه اختار عدم القيام بذلك.

نظرًا لأن ووكر لم يسجل أبدًا براءة اختراع أعواد الكبريت، كانت فرص نسخ اختراعه موجودة. رأى صموئيل جونز عرضًا لأعواد ووكر وقرر إنشاء أعواد خاصة به. بدأ جونز في بيع نسخته الخاصة من الأعواد، وأطلق عليها اسم “شياطين”. كان من المعروف أنهم يشتعلون أحيانًا بطريقة متفجرة ولديهم رائحة “ألعاب نارية” قوية. ظلت أعواد الكبريت في التطور حتى وصلت لما نستخدمه الأن.

إقرأ أيضا
القمة

الكاتب

  • ريم الشاذلي

    ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان