تقرأ الآن
كيف تم استخدام العقول البشرية كعلاج في الماضي؟.. غذاء ودواء

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
26   مشاهدة  

كيف تم استخدام العقول البشرية كعلاج في الماضي؟.. غذاء ودواء

العقول

  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.


أطباء العصر الحديث معروفون بعقولهم التي يستخدمونها لإكمال سنوات عديدة من كلية الطب. ولكن في الماضي كان الأطباء والعقول يتمتعون بعلاقة مختلفة تمامًا، علاقة تبدو كأنها خرجت من فيلم رعب. صدق أو لا تصدق، العقول -العقول البشرية على وجه الدقة- كانت ذات مرة عضوًا حيويًا يستخدم في العلاج.

للأسف إذا كنت مريضا في خمسينات القرن الـ17 وعانيت من الصرع كنت ستعالج عن طريق “أكل لحوم البشر الطبي” وهو فظيع تمامًا كما يبدو. تم استخلاص أكل لحوم البشر الطبي من نظرية تعرف باسم “العلاج بالمثل”. تلك النظرية تقترح أن إصابات الدماغ والجمجمة يجب أن تعالج بالأدمغة والجماجم. وسرعان ما تحولت هذه الممارسة إلى خزائن مليئة بالجماجم المسحوقة وجذور الزنجبيل والوصفات لتناول العقول البشرية.

كما لو أن أكل العقول البشرية لم يكن مرضي بما فيه الكفاية، كان للأطباء القدامى علاقة خاصة بالعقول التي تنتمي إلى الناس الذين ماتوا بعنف. وصفة طبية شنيعة نشرت في البداية في “فن التقطير” من قبل الطبيب جون فرنسي ثم أعيد طباعتها في وقت لاحق في كتاب “تاريخ قصير لأسوأ الطرق لعلاج كل شيء” تطلبت عقل وشرايين وعروق رجل مات بطريقة عنيفة. كانت كانت هذه المكونات تطحن مع فضلات أحصنة ويتم تخفيفها وتعطى لمريض الصرع. العقل المستخدم يجب أن يستخرج أولًا من جثة مناسبة بعد موت عنيف. وبعد ذلك سيتم تشريحه وهرسه وهضمه.

بناءً على هذا الوصف، يبدو أن جراحي القرون الوسطى كانوا أشرار حسب معتقدتنا الحالية. من كان يعتقد أن الطريق إلى الطب الحديث كان ممهدًا بهذا الماضي الغامض من العنف وجني الأعضاء وغيرها من الأفعال التي لا توصف؟ الحمد لله أن لدينا الطب الحديث الآن.

إقرأ أيضا
فتاة

الكاتب

  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان