همتك معانا نعدل الكفة
227   مشاهدة  

كيف يرى محمود سعيد الموت

محمود سعيد
  • إسراء سيف كاتبة مصرية ساهمت بتغطية مهرجانات مسرحية عدة، وبالعديد من المقالات بالمواقع المحلية والدولية. ألفت كتابًا للأطفال بعنوان "قصص عربية للأطفال" وصدر لها مجموعة قصصية بعنوان "عقرب لم يكتمل" عن الهيئة العامة المصرية للكتاب بعد فوزها بمسابقة للنشر، كما رشحت الهيئة الكتاب لجائزة ساويرس.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



لا يصبح الفنان فنانا بحق إلا لو كانت هناك قضايا تشغله وأسئلة وجودية تدور برأسه فيعبر عنها عن طريق موهبته. والفنان محمود سعيد كان يشغله دائما التراث المصري والمرأة المصرية بأشكالها المختلفة في الأماكن الشعبية، وكانت تشغله أيضا الحياة بدايتها ونهايتها كما عبر على سبيل المثال بلوحة آدم وحواء عن بداية حياتهما بالجنة إلى لحظة ارتكاب الذنب الذي أنزلهما إلى الأرض. 

وبهذه اللوحة انشغل الفنان محمود سعيد بالموت، وتصور موته في هذه اللوحة وشكل جنازته.

فنرى بالخلفية جنازة ونعش أخضر يمثل النقاء والعالم الآخر، بينما استخدم الفراغ في التعبير عن السماء بلون رمادي يعبر به  عن قتامة الموت ووقعه على الأحياء من بعد الميت.

رسم محمود سعيد نفسه متصدرا اللوحة ، فالكتلة الأكبر ومركز هذه اللوحة شخصيته فيما بعد الموت، وقد رسم نفسه على غرار رسومات الفيوم كي يدعم فكرة رحيله عن هذه الحياة باللوحة مستخدما نفس الملابس المستخدمة بهذه اللوحات.

محمود سعيد

نرى عينه في هذه اللوحة وكأنها من زجاج ثابتة تعبر عن المجهول، فيما بياض العين بدرجة  مضيئة كي يبرز هذه اللقطة.

رسم محمود سعيد نفسه بهذه اللوحة في مقدمة اللوحة وخلفه البيوت بمن فيها وكأنه يعبر أن بعد الموت سيصبح بعالم آخر والحياة كلها خلفه غير مهتما بما يحدث فيها، كما رسم لون جلده مائلا إلى الأصفر منعدم الحياة.

اقرأ أيضا…زيارة الميزان لمتحف محمود سعيد

سيطرت على هذه اللوحة الألوان الداكنة  بوجه عام، كالبني، الرمادي للتعبير عن الحزن.

فيما بالخلفية بيوت كثيرة بالقرب من بعضها البعض توحي بالازدحام وضيق المكان وهو ما يناسب ضيق الصدر الذي يشعر به الإنسان بعد فراق أحبابه.

إقرأ أيضا
بيت الراحة

بالخلفية وعلى يسار اللوحة رسم محمود سعيد سيدة تقوم بأدائها اليومي من وضع الملابس على الحبال بشباك صغير، كدلالة على استمرار الحياة مقابل الموت.

تعرض هذه اللوحة المميزة بمتحف الفنان نفسه والذي كان بيته بيوم من الأيام بمنطقة سان ستيفانو بالاسكندرية وبالمتحف ثلاثة طوابق مكونة من متحف خاص بالفنان كبير، ومتحفا للأخوين سيف وأدهم وانلي، ومتحف للفن الحديث.

الكاتب

  • محمود سعيد إسراء سيف

    إسراء سيف كاتبة مصرية ساهمت بتغطية مهرجانات مسرحية عدة، وبالعديد من المقالات بالمواقع المحلية والدولية. ألفت كتابًا للأطفال بعنوان "قصص عربية للأطفال" وصدر لها مجموعة قصصية بعنوان "عقرب لم يكتمل" عن الهيئة العامة المصرية للكتاب بعد فوزها بمسابقة للنشر، كما رشحت الهيئة الكتاب لجائزة ساويرس.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان