رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
244   مشاهدة  

ليوناردو ديكابريو يأمل أن يكون فيلمه الجديد صحوة من أجل التغير المناخي، فهل سيتوقف عن ركوب الطائرات الخاصة؟

ليوناردو ديكابريو
  • مترجمة وصحفية مصرية، عملت في أخبار النجوم وفي مجال ترجمة المقالات في عالم الكتاب ولها العديد من المقالات المترجمة، وعملت في دار الهلال ومجلة الكتاب الذهبي التابع لدار روزاليوسف. ولي كتاب مترجم صدر في معرض الكتاب 2021

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


Share

تحدث ليوناردو ديكابريو عن فيلمه الجديد، وتمنى أن يفتح عيون الجمهور وينبههم لخطر التغير المناخي،

اشترك ديكابريو مع زميلته الممثلة جينفير لورانس، والكاتب والمخرج آدم مكاي في لقاء تليفزيوني وتحدثوا عن سخرية، وعدم اهتمام السياسيون ووسائل الإعلام وحتى المواطنون العاديون بتحليق مذنب نهاية العالم نحو الأرض.

ولكنه بالرغم من تحدثه عن آماله في أن يرى جمهور نيتفليكس الفيلم باعتباره قصة رمزية حول مخاطر التغير المناخي، وعدم معالجته، إلا إنه لم يتطرق إلى عادته المعروفة، المتمثلة في التنقل حول العالم بطائرات خاصة ملوثة بالكربون.

وسألت المذيعة ديكابريو عن علاقة الفيلم بكل من أزمة المناخ والمعركة المستمرة ضد فيروس كورونا المستجد، فأجاب ديكابريو إنه يأمل أن يكون الفيلم بمثابة “دعوة للاستيقاظ”، وقال:

“شعرت أنها هدية رائعة أن أكون جزءًا من فيلم يلخص ما نمر به في هذه اللحظة بالذات”.

على الرغم من أن الفيلم كان مستوحى في البداية من إخفاقات قادة العالم في اتخاذ اجراءات أكبر لمكافحة تهديد تغير المناخ المدمر، إلا أن دي كابريو سلط الضوء أيضًا على مدى نجاح عمل لا يقوم على أساس قصة رمزية لرفض محاربة الكورونا.

:”بعد مشاهدة الفيلم الليلة الماضية، وجدت شيء ما بداخلي، إنها الطريقة التي نعالج بها الأخبار السيئة وكيف تتحول إلى نقاش، وكيف يمكن تشويه أو تسييس الحقائق”.

لاحظ ديكابريو كيف كانت هناك موجة جديدة من إنكار العلم بمجرد انتشار الوباء، لقد كان من المدهش أن نشهد ما كان يحدث في نفس وقت حدوثه، بينما كنا نصنع هذا الفيلم، ونحاول فيه أن نشرح أهمية العلم فقد كانت تجربة غريبة.

يؤدي ديكابريو ولورانس دور علماء فلك يكتشفان مذنب سيضر الأرض بنسبة 100% وسينهي حياة البشر على الكرة الأرضية، وفي الفيلم يتنقاشان حول أهمية العمل لتجنب الكارثة بينما تتجاهلهم رئيس الولايات المتحدة الأمريكية (والتي تلعب الدور ميريل ستريب) خوفًا من أن يمثل هذا الأمر ضررًا على أرقام استطلاعات الرأي الخاصة بها، هي وابنها الذي يعمل رئيس أركان وقدم الدور الفنان (جوناه هيل).

ليوناردو ديكابريو و جينيفر لورانس

لم يتحدث الفنانون عن نهاية لفيلم Don`t Look Up لكن ديكابريو يرى إنها نهاية عاطفية بشكل لا يصدق.، ورأي أن نهاية الفيلم مناسبة جدا للقصة وإلا لتغيرت القصة كلها: “النهاية مناسبة جدا وهي بمثابة إنذار او جرس تنبيه”.

وعلى الرغم من دعوة ليوناردو ديكابريو الطويلة لمعالجة تغير المناخ وإيجاد حلول لهذه الكارثة، إلا إنه يبدو إنه يواصل استخدام الطائرات الخاصة للقيام برحلات حول العالم، وفي الشهر الماضي أخبرت المصادر أنه استقل طائرته النفاثة من ميامي إلى نيويورك وعاد خلال يوم واحد.

وقد شوهد النجم في معرض في فلوريدا، وشارك في استضافة جهود الإغاثة المنظمة المجتمعية المنظمة التي ركزت مؤخرًا على الإغاثة من خطر الكورونا، وقد علم الضيوف أنه تم استدعاء ليوناردو ديكابريو بشكل غير متوقع إلى نيويورك لحضور الحدث.

لم يخجل ديكابريو أن يعلن إنه يعمل على رفع وعيه حول قضية تغير المناخ، بل ويحاول أن يبني وعي الآخرين حول هذه القضية الهامة، ومدى تأثيرها على جوانب الحياة، وأشار لذلك أثناء حديثه في حفل فوزه بجائزة الأوسكار عام 2016 عن فيلم The Revenant

وقال وهو على المسرح: “إن تغير المناخ أمر حقيقي، إنه التهديد الأكثر إلحاحًا، ويهدد الجنس البشري، ونحن بحاجة إلى عمل حقيقي على أرض الواقع بشكل جماعي، والتوقف عن التسويف”.

ليوناردو ديكابريو و جينيفر لورانس

وعلى الرغم من استخدامه لطائرته الخاصة إلا إن ديكابريو يعلن إنه “مواطن محايد الكربون”، وقامت شركة مقرها لندن بزرع آلاف الأشجار باسمه في المكسيك التعويض الكربون الذي ينتجه.

ولكن مصادر مقربة من الممثل قالت إنه بدأ يقلل من استخدام الطائرات الخاصة وبدأ في استخدام المزيد من الرحلات الجوية التجارية التي تنتج كربون أٌقل، مقارن بالرحلات الخاصة، وأضافوا إنه عندما سافر لحضور قمة المناخ في اسكتلندا الشهر الماضي، اختار رحلة طيران تجارية بدلا من رحلة خاصة.

إقرأ أيضا
التجربة

أما بالنسبة لجينيفر لورانس فقالت في البرنامج أن الفيلم يلخص حالة العجز الذي تشعر به حيال القضايا العالمية الكبرى، وقالت لقد كان مؤثرًا جدا بالنسبة لي أن يُسقط هذا الفيلم كل هذا الغضب مباشرة على كتفيها، لأنها كانت تقول شيئًا لا يريد الناس سماعه.

أما بالنسبة للمخرج ماكاي فقال إنه حاول بهذا الفيلم بعد أن قدم اعمالًا كوميدية أوسع نطاقًا، فأراد أن يقدم قضية جادة ولكن بطريقته وعلى نفس نهجه، لذلك أراد الهروب بروح الدعابة من قتامة قضية الفيلم.

وقال: “لقد صنعنا هذا الفيلم أثناء الوباء، قبل أن يكون هناك لقاح، واعتقد إننا جميعًا كنا في حالة مزاجية مرحة، لأن الأمور كانت في غاية القتامة، لأننا جميعًا كنا نحتاج لتغيير تلك المشاعر، ومحاولة إيجاد مشاعر بديلة.

الفيلم سيتم بثه على شبكة نيتفليكس من يوم 24 ديسمبر

المصدر

إقرأ أيضاً

ساندرا بولوك تنفي شائعة مشاركتها في الجزء الجديد من فيلم “سبيدر مان”

الكاتب

  • إيمان أبو أحمد

    مترجمة وصحفية مصرية، عملت في أخبار النجوم وفي مجال ترجمة المقالات في عالم الكتاب ولها العديد من المقالات المترجمة، وعملت في دار الهلال ومجلة الكتاب الذهبي التابع لدار روزاليوسف. ولي كتاب مترجم صدر في معرض الكتاب 2021

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان