رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
129   مشاهدة  

ما بعد اضطراب القلق العام..القلق من القلق!

  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


Share

اضطراب القلق العام  يعاني منه الكثيرون في صمت ولا يعبرون عن شعورهم بالمعاناة كهؤلاء الذين يعانون مثلًا من الاكتئاب، كما أن مريض االاكتئاب يكسب دعم من حوله بشكل أسهل، ويكسب عطفهم أيضًا.

وحسب ما جاء بالموقع الطبي “مايو كلينك” فإن من يعانون من اضطراب القلق العام  غالبًا ما يكون لديهم مخاوف وخوف مفرط ومستمر من المواقف اليومية. وفي كثير من الأحيان، تتضمن اضطرابات القلق نوبات متكررة من المشاعر المفاجئة للقلق الشديد والخوف أو الرعب، وتصل إلى ذروتها في غضون دقائق (نوبات الهلع).

وقد خصصنا بالميزان مساحة كبيرة لمناقشة ما يحدث لمريض القلق وكيفية التغلب على أعراض اضطراب القلق العام أو بالأخص التعامل معها. فمريض القلق يرافقه القلق طوال الوقت وحله الوحيد التعامل مع أعراضه حتى لا تزيد حدتها.

يوميات القلق..الناس كضفادع أفكارك

وبمقالات يوميات القلق بالمقال السابق تناولنا فكرة تبدو غريبة ولكنها تحدث، وهي قلق الإنسان من الهدوء!..فكما أن هناك هدوء يسبق العاصفة، هناك أيضًا هدوء ما بعد العلاج من القلق وهو يسبب أحيانًا قلق من نوع مختلف.

وباختصار ، بعدما يذهب المريض للطبيب النفسي المعالج له وينتهي من جلسات العلاج السلوكي، يتفاجىء بأن عقله يأخذ قسطًا من الراحة والهدوء من الأفكار الوسواسية المتلاحقة، والتي سميتها “الضفادع” لأنها تقفز إلى العقل دون استئذان ولا تتوقف سوى بملاعبتها بتمارين الاسترخاء أو الرياضة وطرق أخرى مختلفة.

والإنسان الذي عاش بأفكار قلقة تقفز إلى عقله طوال اليوم عندما تتوقف تربكه ويتعجب بكل تأكيد من الهدوء الذي يحيط عقله، وأحيانا يصيبه القلق من هذا الهدوء، حيث أصبح تشوش الأفكار جزءً متصلًا بشخصيته.

كذلك حال مريض اضطراب القلق العام مع القلق ذاته، فبعد فترة الهدوء التي تصيب الإنسان مع العلاج بالجلسات السلوكية، يعود القلق بخطوات واثقة، ولكن يكون الإنسان قد عرف أكثر من تكنيك لمهجامته.

وبعض الناس يشعرون بالقلق من القلق!..أي يزداد قلقهم فور شعورهم بالقلق، ويتخيلون أن الهدوء الذي صاب عقلهم سيستمر إلى الأبد، في حين أن الحياة كلها دائمًا في حالة صعود وهبوط، وكذلك أفكارنا ومشاعرنا.

يوميات القلق..كيف حارب مختار الاسكندراني القلق

والتعامل مع القلق من القلق يكون بتقبل مشاهد أو أفكار القلق الجديدة على أنها طبيعية تمامًا، والتعامل معها أنها ستأخذ وقتها وتختفي كما اختفت أفكار أخرى مزعجة من قبل.

إقرأ أيضا

وبتتبع خطوات السيطرة على القلق -التي سبق وشرحناها في مقالات يوميات القلق- سيعود الحال لمرحلة الهدوء والاتزان النفسي التي سعد بها من يعاني من القلق من قبل.

وكلما تعامل الإنسان مع أفكار القلق أنها طبيعية تمامًا وأنها أصبحت جزءً من حياته، قل هجومها عليه واستطاع جمحها بالتدريبات التي تدرب عليها من خلال العلاج السلوكي.

ولكل من يعاني من اضطراب القلق العام؛ مقالاتنا هي مساحة من المساعدة لكاتبة تعاني من القلق، ولكنها لا تغني أبدًا عن اللجوء لمتخصص.

الكاتب

  • إسراء سيف

    إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان