رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
443   مشاهدة  

نصري شمس الدين ضلع ثالث في تجربة “الرحبانية”.. مات وهو يغني

نصري شمس الدين
  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


Share

كان نصري شمس الدين أحد الذين تمكنوا من تقوية فيروز غنائياً فصار أحد أهم الأضلاع في مسيرتها الفنية، وعلى مر السنين أصبح نصري حكراً على الرحابنة فشارك في جميع أعمالهم الفنية التي ناهز عددها 19 مسرحية واسكتشا غنائيا وكان ممثلاً أساسياً يتقاسم البطولة إلى جانب المطربة الكبيرة السيدة فيروز.

ولد نصري شمس الدين، ما بين قرية جون الوادعة في ريف الشوف بلبنان في يوم السابع والعشرين من يونيو عام 1927 م، لعائلة تعرف بعائلة المشايخ وكان أصغر أبناء مصطفى شمس الدين الذي أنجبت له زوجته ستة ذكور وثلاث إناث.‏

ورث نصري عن والديه رقة الصوت وعذوبته وكانت والدته تطرب لوليدها عندما تسمعه يدندن أغاني الفنان كارم محمود ولكن الوالدين لم يدر بخلدهما أن أصغر أبنائهما سيخالف رغبتهما في أن يكون طبيباً أو مهندساً وسيحترف الغناء لآخر لحظات حياته.‏

بعد أن حصل نصري على شهادة التعليم المتوسط عام 1943 عمل كمدرس لغة عربية لمدة ثلاث سنوات ولكن هذه المرحلة سرعان ما انتهت من حياته بعد أن ضبطه مدير ثانوية صور وهو يغني للطلاب في الصف خلال الحصة الدراسية فخيره بين الغناء أو التدريس فاختار الرغبة الأولى بدون تردد.‏

عزم نصري شمس الدين أمره في احتراف الموسيقى فسافر إلى مصر قبلة الفنانين آنذاك والتقى مسؤولين في شركة نحاس فيلم وبقي ثلاث سنوات مع فرقة الممثل المصري إسماعيل ياسين ثم انتقل إلى بلجيكا ليدرس الموسيقا ويعود منها حاملاً دبلوما في الموسيقى.‏

لعب القدر لعبته عندما تشكلت اللجنة الفاحصة في الإذاعة من الأخوين عاصي ومنصور الرحباني وحليم الرومي التي وافقت بالإجماع على ضمه إلى مطربي الإذاعة التي أصبح اسمها لاحقاً إذاعة لبنان الرسمية.‏

خلال فترة قصيرة اشتهر نصري شمس الدين كمطرب يؤدي الأغنية الجبلية والريفية بكلماتها البسيطة التي تعبر عن الضيعة وطبيعتها وطباع أهلها البسيطة فشارك في ثلاثة اسكتشات غنائية وهي مزراب العين وحلوة وأوتوموبيل وبراد الجمعية، قبل أن يطلق أغنيته الخاصة الأولى بحلفك يا طير بالفرقة من ألحان المبدع فيلمون وهبي.‏

إقرأ أيضا
مشاهير من نجوم هوليوود

بدأت العلاقة الوثيقة بين نصري شمس الدين والأخوين رحباني والتي استمرت 28 عاما عندما شارك في أداء ثاني أعمالهم المسرحية موسم العز والتي قدمت لأول مرة على مسرح معرض دمشق الدولي عام 1960 إلى جانب وديع الصافي.‏

لم يمهل القدر نصري شمس الدين مزيدا من الوقت للمضي في مشواره الفني الخاص إذ كان موعده مع الموت يوم 18 مارس عام 1983 في نادي الشرق بدمشق عندما هوى فوق خشبة المسرح التي طالما أحبها وأحبته وكانت زوجته هيلدا معه، حيث نقل إلى المشفى لكنه فارق الحياة إثر نزيف حاد في الدماغ وعمره لم يتخط 56 عاماً.‏

الكاتب

  • وسيم عفيفي

    باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
1
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان