رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
115   مشاهدة  

نورس ليف أريسكون .. صاحب أول رحلة لاستكشاف أمريكا الشمالية


رحلة من إحدى الرحلات التي غيرت مسار التاريخ، وكانت مثار جدل على مدى قرون عديدة وحتى الآن، وسببت اختلافات عدة بين العلماء والمؤرخين حول ما إذا كانت رحلة المستكشف نورس ليف أريسكون هي الأولى في استكشاف أمريكا أم لا ؟.

 

من هو ” نورس ليف أريسكون”

 

كان المُستكشف “نورس ليف أريكسون” هو الابن الثاني لإيريك الأحمر، الذي يعود له الفضل في تسوية جزيرة “جرين لاند”، ويُعتبر أريكسون هو أول مُستكشف أوروبي للوصول إلى أمريكا الشمالية برأي العديد من المؤرخين، وقبل كريستوفر كولومبوس بقرون، ومع ذلك فإن تفاصيل رحلته هي مسألة نقاش تاريخي فهناك نسخة تدعي هبوط عرضي وأخرى تقول بأنه أبحر هناك عمدًا بعد معرفته بالمنطقة من المُستكشفين في وقت سابق.

حياة الرحالة “ليف أريكسون”

 

هناك الكثير من الاختلافات حول تفاصيل حياة “ليف أريكسون”، يُعتقد أنه وُلد في حوالي 960م، وكان الثاني من ثلاثة أبناء لـ “إيريك الأحمر”، الذي أسس أول مُستوطنة أوروبية وظلت على حالها حتى الآن وهي “جرين لاند”، وبِما أن إيريك الأحمر قد نُفي من النرويج واستقر في أيسلندا، فمن المُرجح أن “ليف أريسكون” قد وُلد هناك وترعرع في جرين لاند.

 

عام 1000 تقريبًا أبحر أريكسون من جرين لاند إلى النرويج حيث خدم في بلاط الملك ” أولاف تريجفاسون”، الذي حوله من الوثنية إلى المسيحية، بعد ذلك بوقت قصير قام أولاف بتكليف أريكسون بالتبشير عبر جرين لاند ونشر المسيحية للمستوطنين هناك أيضًا.

 

إقرأ أيضًا…كيف أصبحت فتاة مراهقة مخترعة الخيال العلمي الحديث؟

 

في القرن الثالث عشر، في الجزء الأيسلندي لملحمة إيريك الأحمر، يُقال أن سُفن أريكسون قد انحرفت عن مسارها في رحلة العودة إلى منزلها، فوجدت أرضًا جافة أخيرًا في قارة أمريكا الشمالية، في ما يُسمى الآن بـ “نوفا سكوتيا”، التي أسماها أريكسون بـ “فينلاند”.

أول أوروبي يضع قدمه على شواطِئ أمريكا الشمالية

 

يُنسب إلى إريكسون أنه أول أوروبي يضع قدمه على شواطئ أمريكا الشمالية، أي قبل خمسة قرون تقريبًا من وصول “كريستوفر كولومبوس” في عام 1492م، وقد كان أريكسون عضوًا في الرحلة إلى أمريكا الشمالية، إن لم يكن زعيم تلك الحملة الأولى.

إقرأ أيضا
كاليغولا

وعلى الرغم من اكتشافه، إلا أنه لم يستطع استعمار المنطقة أبدًا، وعاد أريكسون إلى جرين لاند مرة أخرى، وأمضى جهوده في نشر المسيحية، واعتنقتها والدته وبُنيت أول كنيسة في جرين لاند، ويُعتقد أن أريكسون قد عاش حياته هناك حتى وفاته عام 1020م تقريبًا.

 

الاحتفال برحلة ليف أريكسون

 

اعترافًا برحلة أريكسون الرائدة، أذن الكونجرس الأمريكي لرئيس الولايات المتحدة بأن يُعلن يوم 9 أكتوبر يوم “ليف أريكسون”، وهو يوم وطني للاحتفال برحلته.

 

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان