تقرأ الآن
هل تؤثر النِيَّة على نجاحك أو فشلك بالحياة؟

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
60   مشاهدة  

هل تؤثر النِيَّة على نجاحك أو فشلك بالحياة؟

النية

وعلى نياتكم ترزقون، مقولة شهيرة يتحدث بها الكثير من الناس، وهي تحمل قدرا كبيرا من الصحة، لأن النية هي نقطة البداية لكل حلم، والقوة الإبداعية التي تفي بجميع احتياجاتنا، سواء من أجل المال أو العلاقات أو الصحوة الروحية أو الحب.

كل ما يحدث في الكون يبدأ بقصد، عندما أقرر شراء هدية عيد ميلاد، أو تحريك أصابع قدمي، أو الاتصال بصديق، يبدأ كل ذلك بقصد.

ولكن عندما يتعلق الأمر بقانون الجذب، فإن استخدام النية مهم للغاية، في الواقع إنها واحدة من أهم الخطوات لاستخدام قانون الجذب لإظهار ما تريده.

كيف يمكن لتحديد النية أن يؤثر على نجاحك أو فشلك؟

من المؤكد أن النية ليست أكثر من مجرد فكرة، لكن هذا الفعل البسيط يحمل القوة لدفعك نحو ما تريد.

هكذا ستبدأ في خلق الحياة التي تريدها، سواء كانت حياة مليئة بالحب والصحة والسعادة مع الازدهار والوفرة، أو تحتاج فقط إلى جذب سيارة أحلامك.

مهما كان ما تريده، النوايا هي كيفية إدخاله إلى وجودك، ودون نية، ليس لديك الكثير للعمل معه.

ما هي النية؟

النية

النوايا هي الخطوة الأولى في إظهار رغباتك، وتغيير واقعك، والمشاركة في خلق حياتك.

تتضمن الحلم بالإمكانيات، وتخيل ما سيكون عليه الأمر، ثم التصريح بكل قلبك وروحك بأن هذا ما تنوي الحصول عليه أو تحقيقه أو تجربته، فالنوايا هي الطريقة التي تصرخ بها للكون لتخبره بما تريده وما تتوقعه.

والأمر هنا يشبه إلى حد كبير رعاية الحديقة، تخيل أنه تم إعطاؤك قطعة أرض خصبة جاهزة لتصبح أي شيء تريده.

الأمر متروك لك لفعل ما تريد مع تلك الأرض، يمكنك تركها بمفردها وترك كل ما يحدث، ويمكنك أن تتمنى لو كانت حديقة مثمرة أو جميلة ولكن تقبل ما ينتهي به الأمر خارجا عن سيطرتك، أو العمل بلا نهاية للتخلص من الأعشاب الضارة، مع التركيز فقط على التأكد من عدم حدوث أي شيء سيئ لها.

أو يمكنك تخطيط وتصور حديقتك المثالية، مليئة بالفواكه والخضروات والأزهار والشجيرات والأشجار المفضلة لديك، كل ذلك بهدف صحتك وسعادتك ومتعتك.

الشيء الرائع في هذه الحديقة هو أنك لا تحتاج إلى الحصول على البذور المناسبة، فكل ما تحتاج إليه هو رؤية، والرغبة في تحويل هذه الرؤية إلى حقيقة.

هذه الحديقة هي حياتك، لائحة فارغة خاصة بك مليئة بالإمكانيات غير المحدودة لتصبح ما تريد، وكل بذرة فكرة مدروسة جيدًا لما تريده، يمكنك زراعة العديد من البذور كما تريد، ويمكنك وضعها في أي مكان تريده.

لماذا تحتاج إلى أن يكون لديك نوايا واضحة

النية

هل سمعت من قبل جملة ” كن حذرا مما ترغب فيه”؟ هل سبق لك الحصول على رغبتك ثم ندمت بعد ذلك؟

هل تريد بدلاً من ذلك أن تكون قد فكرت في الأمر أكثر، أو انتبهت للعلامات، أو فهمت ما كنت تتمناه حقا؟

عندما يتعلق الأمر بالعمل على قانون الجذب الذي ترغب فيه، فكر فيه، ركز عليه، والطاقة التي تضعها هناك سوف تجذبك.

وهذا يعمل بغض النظر عما إذا كان ما تطلبه جيدا لك أم لا، أو حتى لو كان هذا ما تريده حقا، فقانون الجذب ليس كائنا حساسا، لا يميز ولا ينحاز، أنه ببساطة يقوم بعمله في توفير ما تحدده نيتك.

خطوات تحديد النوايا القوية وتنفيذها

فيما يلي عدة خطوات تساعدك في تحديد النوايا القوية وتنفيذها:

1-الانزلاق إلى الفجوة

في معظم الأحيان يعلق عقلنا بالأفكار والعواطف والذكريات، وما يكون وراء هذا الحوار الداخلي الصاخب هو حالة من الوعي الصافي يشار إليها أحيانا في علم النفس باسم “الفجوة”، والتأمل هو أحد أكثر الأدوات فعالية لدينا لدخول تلك الفجوة.

يأخذك التأمل إلى أبعد من التفكير في ذاتك فقط، إلى صمت وسكون الوعي الصافي، وهذه هي الحالة المثالية لزراعة بذور نيتك.

2-الإفراج عن نواياك ورغباتك

بمجرد أن تصبح في حالة من الوعي المريح، أطلق نواياك ورغباتك، فأفضل وقت لزراعة نواياك هو خلال الفترة التي تلي التأمل، بينما يظل وعيك متمركزا في المجال الهادئ لجميع الاحتمالات.

بعد تحديد نية ما، اتركها، وتوقف ببساطة عن التفكير فيها، ثم استمر في هذه العملية لبضع دقائق بعد فترة التأمل كل يوم.

3- البقاء في حالة من الوعي المريح

النية أقوى بكثير عندما تأتي نتيجة الرضا والحب، وليس إذا نشأت من إحساس بالافتقار أو الحاجة.

احتفظ بتركيزك وارفض أن تتأثر بشكوك أو انتقادات الآخرين، وكن دوما على يقين من أن كل شيء على ما يرام، وسيكون على ما يرام، حتى دون معرفة التوقيت أو تفاصيل ما سيحدث.

4-سجل نواياك

كتابة نواياك يمكن أن تجعلها تبدو أكثر واقعية ويمكن تحقيقه، وتعزز إحساسك بالالتزام وتسهل تصور وجهتك، كما أنه في أثناء توضيح نواياك، قد تلاحظ أيضا أي عقبات تحتاج إلى معالجتها.

5-اصنع المحفزات

طور تنبيهات تمنعك من إغفال نواياك وخططك عندما تتعامل مع المسؤوليات اليومية وتذكرك بها.

قد ترغب في إعادة النظر فيها كل صباح في أثناء التأمل، أو التفكير فيها في أثناء الاستحمام.

قم بكتابة نواياك وأهدافك على لوحة أو سبورة خاصة بك، واجعل ذلك جزءا من ممارسة كتابة يومياتك.

6-محاسبة نفسك

ما الذي يجعلك أكثر عرضة للالتزام بخططك؟

يمكنك إخبار العائلة والأصدقاء بما تفعله، أو أن تعد نفسك بمكافأة ستبقيك على المسار الصحيح، مع تحديد عقوبة في حالة عدم الالتزام بما حددته من نوايا.

7-قيم تقدمك

بالحديث عن البقاء على المسار الصحيح، قم بتحديد المعالم التي ستساعدك على معرفة مكان قوتك، وأين تحتاج إلى مواصلة النمو والتعلم.

وختاما عليك أن تدرك أنه في أغلب الأحيان لن تحدث الثروة والازدهار بين عشية وضحاها، ولن تظهر التغييرات في الصحة على الفور، ومع ذلك فإن قانون الجذب يعمل بشكل أفضل عندما نكون عازمين وغير مستعدين للاستسلام.

 4 3 2 1 المصادر

إقرأ أيضاً

أسرار تأثير إيلون ماسك للنجاح والتفوق في مجالات الحياة المختلفة

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان