تقرأ الآن
وحده تارانتينو القادر على صنع أفضل فيلم في التاريخ عن الحرب

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
47   مشاهدة  

وحده تارانتينو القادر على صنع أفضل فيلم في التاريخ عن الحرب

تارانتينو

  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان


لم يحتقر فنان البشرية كما احتقرها كوينتين تارانتينو الذي قال في الجزء الثاني من فيلمه الأهم «Kill Bill» على لسان بطله أن «سوبرمان» هو بطله الخارق المفضل، لأنه على العكس من «سبايدرمان» و«بات مان»، شخصيته الحقيقية هي الشخصية الخارقة، بينما هم آدميون عاديون في شخصياتهم الحقيقية، وشخصياتهم البديلة هي الشخصية الخارقة، ثم أضاف «تارنتينو» على لسان بطله: «إن الشخصية البديلة لسوبر مان عبارة عن بشري ضعيف مهزوز الثقة متواضع الذكاء، وهو ما يعكس نظرة البطل الخارق لبني البشر الذي لا ينتمي إليهم».

ما يعكس الرؤية الشخصية لـ «تارانتينو» شخصياً لبني البشر، لهذا يقتل الكثيرون منهم في أفلامه ويستهين بهذا الدم السائل المتفجر، الذي يلون أفلامه بعنف، قد يعتبر مبالغاً فيه، حيث يرى المخرج الكبير أن هذا ما يستحقه البشر، بل إن هذا أفضل ما يمكن تقديمه لهم…

وربما تلك هي نظرته الشخصية نتيجة ما عاناه من البشر في مجتمعه حتى وصل إلى ما وصل إليه، ممتناً لما منحته له الحياة، غاضباً مما قاساه من البشر، في الحقيقة يبدو محقاً للغاية في ظل ما نحيا ونشاهد هذه الأيام.

بالتأكيد كان المخرج الشهير الذي بدأ حياته عاملاً في نادي للفيديو حانقاً للغاية على العالم، لهذا لم يخجل أبداً في أن يشير بإصبعه الأوسط على منصة الحصول على جائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان لتلك المرأة التي رأت أن فيلم كيسلوفسكي كان يستحق الجائزة.

لهذا صنع فيلماً بمنتهى الرداءة بعنوان The Hateful Eight فقط ليكسر قاعدة هامة من قواعد السينما حول طول الحوار وبطء السيناريو وعدم وجود مبررات حقيقية لأفعال الأبطال، قرر تارانتينو أن “يفشخ” كل قواعد السينما لأنه يحتقر كل ما عداه.

حتى أنهم سألوه يوماً ما في أحد حفلات افتتاح مهرجان كان عن أخر ما صنعه في الولايات المتحدة قبل السفر لفرنسا فقال أنه كان يشاهد فيلما عظيماً لمخرج عظيم يسمى تارانتينو.

السؤال الذي نطرحه الأن لماذا لم يصنع فيلماً عن الحرب، ربما يعتبر البعض Inglourious Basterds فيلما عن الحروب لكنه في الحقيقة فيلم للسخرية من التاريخ المدرسي، أو التاريخ بصفة عامة.

لم يحتقر البشرية مثل الحروب تلك التي أخذت الملايين من بني البشر بناء على خلافات سياسية بين القادة والدول الرسمية، لهذا وحده تارانتينو القادر على صناعة فيلم عن الحرب يعبر عن ماهيتها.

إقرأ أيضا
فيلم

من يحتقر البشر ويبعثر الدماء على شاشاته طيلة الوقت وحده القادر على التعبير عن بشاعة الحرب وامتهانها لكل القيم الإنسانية، لأنهم في الغرب حتى عندما صنعوا فيلماً عن البطل الأمريكي العظيم “دوسون” الذي رفض حمل السلاح في الحرب العالمية الثانية بعنوان Hacksaw Ridge لم يتخلوا عن الخيلاء الأمريكية وجعلوا اليابانيين مجموعة من الحيوانات الخائنة وهذا البطل الذي رأي الحرب ضد مشيئة الرب يخدم الألة العسكرية الأمريكية.

ربما يفعل تارانتينو هذا، لكن وإن فعلها فسيصنع أعظم فيلم عن الحروب كما صنع كوبريك فيلم Full Metal Jacket أعظم فيلم عن الحياة العسكرية وصنع سبيلبرج فيلم Saving Private Ryan أعظم فيلم عن الحروب.

لننتظر.

الكاتب

  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان