رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
26   مشاهدة  

وو تيان وهيرودس العظيم وفالاريس.. حكام طغاة لدرجة الإجرام

وو تيان وهيرودس العظيم وفالاريس

في كتب التاريخ، صادفنا آلاف القصص عن طغاة لا يرحمون، خلدوا اسمائهم في الحكايات الدموية المرعبة، وقضوا وقتهم في السلطة
في القسوة والعنف، ومع ذلك كان هناك البعض من هؤلاء الذين فاقوا كل تصور واحتمال، طغى جنونهم على أفعالهم بشكل مرعب، إليكم
بعض الأمثلة:
وو تسه تيان أسوء امبراطورة في التاريخ
في القرن السابع الميلادي، كانت وو تسه تيان أول امرأة في التاريخ الصيني تحكم البلاد، وكانوا يطلقون عليها اسم المرأة المرعبة، فقد
بدأت حياتها الملكية بأحداث دموية عنيفة، بعد أن نهبت كرسي العرش بالعنف والدم، قامت بسلسلة بشعة من الأفعال المرعبة، بدءًا من
قتل أخيها وأختها، مرورًا بتسميم والدتها، وقتل أي شخص يعارض فكرها وسياستها، أو حتى يجادلها في أرائها ومعتقداتها، حتى أنها
أمرت بذبح عشيرة كاملة، وأمرت بإحضار رؤوسهم أمامها، وقتلت زوجها لتحكمه فيها، وأخيرًا أعطت أمرًا لحفيدها وحفيدتها أن يقوما
بالانتحار، وذلك لمعاقبتهما على معارضتها ومخالفة أوامرها، وكل هذه الأفعال كان هدفها أن تثبت تيان أنه يمكنها أن تكون أفضل من
أي زعيم ذكر.
هيرودس العظيم
واحد من أكثر الحكام شرًا في التاريخ، كان هيرودس العظيم حاكمًا طاغيًا ومتوحشًا لمدينة يهوذا القديمة، وُلد في عهده السيد المسيح عليه
السلام، وقد خاف منه هيرودس وشعر بتهديد كبير لعرشه، لذا أمر بإعدام جميع الأطفال الذكور في بيت لحم بعد ولادة المسيح، وليس
ذلك فقط، فقد كان هيرودس دمويًا بشكل مبالغ، ويستمتع بتعذيب من حوله، وكان القتل هو لغته الرسمية، فأي شخص لا يعجبه يكون
مصيره القتل، وقد تسبب في قتل زوجته وثلاثة من أبنائه بسبب جنونه ذلك، وقد عانى منه الشعب كثيرًا، حيث فرض عليهم الضرائب،
وكان الفقراء يعملون بالسخرة، ويتم تجويعهم لأيام عديدة.
فالاريس، وجعل تلك الطريقة في القتل
بمثابة بصمة له، واصبحت نهاية أعدائه أو من يجرؤ على معارضته، هي الشوي حيًا، وبعد فترة اصبحت تلك الطريقة لا تستهويه،
وشعر أن الضحايا يموتون سريعًا قبل أن يستمتع هو، فأمر أحد الحدادين ببناء ثور ضخم من البرونز، وبه فتحة كبيرة من الخلف تتسع
ليدخل منها إنسان، وتم صنع هذا الثور له، والذي اصبح آلة التعذيب الخاصة به، حيث يقوم بإدخال تعيس الحظ الذي أمر بقتله داخل
الثور، ثم يتم تسخين الثور رويدًا رويدًا، ويجلس فالاريس يستمتع بصوت الصراخ الذي يدوي داخل الثور، ويتردد صداه من الداخل مقلدًا
خوار الحيوان، ويظل الشخص بالداخل في ذلك العذاب الذي قد يدوم لعدة أيام، ويموت منه بالبطيء حرفيًا، حتى ينهار جلده بأكمله، ومن
ثم يموت الشخص.

المصدر
1


ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان