رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
102   مشاهدة  

آلات فووفو واغتصاب إليزابيث كلارير.. دلائل على وجود الكائنات الفضائية

الكائنات الفضائية

لطالما تساءلنا عما يوجد وراء النجوم، وبحثنا كثيرًا عن علامات للحياة في الفضاء، وعلى الرغم من عدم وجود أي دلائل علمية على وجود الكائنات الفضائية، إلا أنه تم تسجيل بعض الحوادث لمشاهدات ومعاملات مع كائنات غريبة، ادعى الناس أنهم كائنات فضائية، هذه بعض الحوادث التي وقعت، ونترك لكم الحكم في حقيقة وجود تلك الكائنات الفضائية.

 آلات فووفو الحربية

خلال الحرب العالمية الثانية، ترددت شائعات أن ألمانيا طورت نموذجًا أوليًا غير عادي لطائرات، وكان معروفًا أنها كانت تفضل العمل في تكنولوجيا الدفع والصواريخ، كانت هناك عدة مشاهدات لهذه الطائرات المقاتلة، التي أطلق عليها اسم مقاتلات فوو، وكلمة foo تعني شيئًا غريبًا، ومن المؤكد أن الألمان قد صنعوا بعض الآلات الغريبة، لكن هذه الآلات الجديدة لم تكن مثل أي طائرة أخرى في ذلك الوقت، حيث قال شهود عيان إن الآلات قادرة على الارتفاع والتحليق مثل المروحية، مع قوة هائلة تستخدم لإطلاقها، وتتحرك بسرعة كبيرة تكاد تكون مخفية من شدة سرعتها، لا يمكن لأي آلة أخرى أن تضاهيها، وعلى الرغم من كل هذه المميزات، لم يستغل الألمان اختراعهم، وبعد انتهاء الحرب، اختفت الطائرات عن الأنظار، وقيل أنه تم تهريبها من قواعدهم السرية تحت الأرض في أنتاركتيكا حيث تم بناؤها، مما يعزز تلك الشائعات التي قالت بأن طائرات فووفو ما هي إلا آلات فضائية، استخدمها سكان الفضاء للتواصل مع البشر، والعجيب في الأمر أن السلطات الألمانية لم تنفي أبدًا تلك الشائعات، ولم تخرج بأي بيان أو تصريح رسمي حول حقيقة آلات فووفو.

اغتصاب إليزابيث كلارير

هذه هي الحالة الأولى والفريدة من نوعها، حيث ادعت سيدة تُدعى إليزابيث كلارير، أنها تعرضت للاغتصاب من كائنات فضائية، مما أسفر عن حملها بطفل منهم!

اقرأ أيضًا 
لا تؤمن بوجود الكائنات الفضائية ؟.. “حادثة روزويل” ستغير وجهة نظرك

كانت أول تجربة لها مع الفضائيين في سن السابعة، حيث قابلت أجنبيًا يدعى “أكون”، وتواصلت معه عن بعد، كانت إليزابيث تعيش بالقرب من جوهانسبرغ في جنوب إفريقيا، وشاهدت سفينة فضاء تهبط على قمة تل قريب، وخرج منها شخص اسمه أكون، ولوح لها عبر فتحة، لكن كان هناك حاجزًا من الحرارة منعه من مغادرة السفينة، وبمرور الوقت تم حل هذه المشكلة، وتمكن الاثنان من ملامسة بعضهما البعض، وقالت إليزابيث أن أكون اصطحبها في جولة للفضاء، وتمكنت من رؤية “عدسة مراقبة الأرض” الخاصة به، قبل أن يتم نقلها إلى السفينة الأم، وعندما عادت إلى قمة التل، أعلن أكون حبه لها، وأخبرها أنها رفيقة روحه، واستمرت اللقاءات بينهما على مدار سنوات طويلة، وبعد أن اصبحت شابة حملت إليزابيث من أكون، وقالت أنها أنجبت الطفل في الفضاء، وتركته هناك ليربيه والده، واتفقا على أن يزورها أكون باستمرار، ويصحبها لرؤية ابنها، ولكن يبدو أنه خلف وعده معها، حيث لم يظهر مرة أخرى بعد الولادة، واضطرت إليزابيث أن تلجأ للسلطات ليجدوا لها حلًا لتتمكن من رؤية ابنها، ولكن للأسف هي لا تعلم عنوان أكون في الفضاء بالضبط.

إقرأ أيضا
أثقل إنسان في العالم

المصدر

(1)

الكاتب


ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان