رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
796   مشاهدة  

أفلام رعب تحولت لواقع أثناء تصويرها وعاش الممثلون أحداثًا مرعبة حقيقة

أفلام رعب


لقد شاهدت بلا شك أفلام رعب لدرجة أنك أردت الفرار من الغرفة أو المنزل تمامًا، ولكن هل فكرت يومًا في أحوال أعضاء طاقم الفيلم؟، هؤلاء الأشخاص الذي كانوا عالقين في الموقف ويقوموا بتمثيله، صناعة فيلم مرعب هي تجربة مرعبة بحد ذاتها، وما يشفع لها هو كونهم يعلمون جيدًا أن كل ذلك غير حقيقي بالمرة، ولكن هناك مرات تخطى الأمر حدود المنطق، واصبح الرعب حقيقي وليس مجرد أداء تمثيلي، وعاش بعض طاقم العمل أحداثًا حقيقية مرعبة لن ينسوها طوال حياتهم.

فيلم The Exorcism of Emily Rose

YouTube player

 

ذلك الفيلم لم يكن مرعبًا بالنسبة للمشاهدين فقط، بل تسبب في إرهاب وتدمير أعصاب كل طاقم العمل، كان المخرج سكوت ديريسكون معروف بحبه لكافة أفلام الرعب التي تخلق جوًا غامضًا ومثيرًا، مثل أفلام الرعب الشهيرة مثل Hellraiser،  Deliver Us from Evil، Sinister، واثناء تصويره لفيلم The Exorcism of Emily Rose، تحول الأمر من مجرد تمثيل لواقع مرعب حقيقي، حيث ظهرت عدة أنشطة خارقة في موقع التصوير، فمثلًا، قالت جينفر كاربنتر البطلة الرئيسية للفيلم، أنها كانت تعيش في رعب حقيقي، خاصة بعد أن ظل المنبه الخاص بها يعمل ويغلق من تلقاء نفسه، ودائمًا ما كان يعمل على أغنية محددة، وخاصة أثناء نومها، حيث استيقظت عدة مرات على صوت الراديو، ولم تكن جينفر هي الوحيدة التي تعاني من هذا الأمر، فقد كانت هناك شكاوي عدة من باقي الممثلين وطاقم العمل، لأشياء خارقة مثل عمل الراديو والتلفاز من تلقاء نفسهما، لدرجة أنهم طلبوا من إدارة الفندق أن تزيل جميع أجهزة الراديو والتلفاز من غرفهم.

فيلم Insidious

YouTube player

واحد من أفضل وأكمل أفلام الرعب هو فيلم Insidious، والذي صدر عام 2010م، وأخرجه جيمس وان، الذي أخرج أيضًا SAW و Dead Silence، وكلها تعتبر كلاسيكيات في قانون أفلام الرعب، وفي هذا الفيلم، تحارب عائلة لمنع طفلهم المريض من الاختطاف من قبل الأرواح الشريرة وإحضاره إلى عالم خاص بهم، وأثناء وجودهم في منزل التصوير، صرحت روز بيرن بطلة الفيلم، أن المنزل كان مخيفًا ومرعبًا للغاية، وبه أجواء خانقة غامضة، لم يكن سببها الديكور المعد للفيلم، ولكن كان هناك شيء غريب في المكان، ووقعت عدة أحداث غير طبيعية شهد عليها طاقم العمل بأكمله، فكانت هناك أصوات مجهولة المصدر تخرج فجأة وتصمت فجأة، وروائح غريبة تنتشر فجأة ولا يعلم أحد مصدرها، وأوضحت أن الجميع كان يشعر بالرعب والرغبة في الفرار من المكان.

إقرأ أيضا
العضو الذكري

الكاتب






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
1
هاهاها
2
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان