تقرأ الآن
إلى بهاء سلطان .. وحشتنا

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
9٬842   مشاهدة  

إلى بهاء سلطان .. وحشتنا

إلى بهاء سلطان .. وحشتنا .....................................................
  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان


https://www.facebook.com/Omaressam44/videos/2601377933285868/

 بهاء سلطان كان ياما كان.. كان في زمان

منذ 21 عاما عندما اكتشف مصطفى كامل الشاب بهاء سلطان وقدمه للمنتج نصر محروس لينتج له أغنيته الأولى عام 1998 “احلف” ضمن ألبوم فري ميوزك 1، كانت الساحة الغنائية التي تعيش نشاطا غير عادية تحتفل باستقبال صوت جديد ومختلف، مدهش ومبهر، يقول للسوق – قوم أقف وأنت بتكلمني – لهذا وعند إصدار أغنيته الثانية “بيننا” في فري ميوزك 2 ثم ألبوم “ياللي ماشي” والذي قام نصر محروس بتوزيعه على سائقي ميكروباصات مصر ليسمع الركاب بهاء سبطان يوميا لتبدأ الحدوتة، حدوتة صوت عظيم وموهبة فريدة .

يا ابن آدم تملي تميل على اللي بيوهمك وبيخدعك
كل اللي تقول ده خلي هو ده اللي يضيعك
نجاحات متتالية لألبومات 3 دقايق عام 2001 وقوم أقف 20003 وكان زمان 2006 تجعل من بهاء أحد نجوم الصف الأول في الأغنية، يصل للقمة مع بداية عصر انحدار الاستثمار في الموسيقى وانتشار المواقع التي تعيد بث الأغاني بلا أية حقوق ويتراجع الإستثمار في الوسط الموسيقى مع بداية محاولات احتكار روتانا، يبتعد ابن حدائق القبة عن طريقه في سهرات  ومخدرات و- أيام وسلام سلام – بمجرد سقوط النجم، الذي أغضب منتجه كثيرا لأنه “عايش كل أيامك وأحلامك في وهم وكدب” وقرر تجميده ليغني سلطان وحده بعيدا : طب ياللي بايع ، باع فنه في رفقة من لا يهمه هذا الفن فسقط.
عشان نفسي بدوس ع الدنيا وأنا نفسي أندم بس مش قادر
يعود بهاء سلطان لأنه يمتلك تلك الروح الطيبة ولكن – خلاص الطيب اتغير – يتخلص من الإدمان وينتصر في معركته  ويحاول العودة للغناء فيمنعه نصر محروس وكأنه قرر القضاء عليه دون سبب واضح، يحاول بهاء مع صانع نجاحه – تبقى أنت اللي ليا وتقول كلام عليا ياخسارة كل حاجة بندم على وقتنا –
ليبقى منذ 2011 حتى 2019 دون إصدار جديد سوى ألبوم ديني طرحه على شبكة الانترنت لتفقد مصر موهبة عظيمة قال عنها الفنانين ما يجب أن تسمعه عزيزي القاريء.
عزيزي بهاء سلطان أنا مصمم مش ماشي قبل ما “تغني” ، مخلوق أنت لتغني وتسعد الناس، تماما مثل شيرين، ربما نكون طماعين نحلم بأن تسعدونا فقك، لا تتوقفون لحظة عن الغناء لأنكم تملكون إحساسا غير عاديا، لكن في الوقت ذاته لا نرحكمكم، هي لا يرحمها الجمهور وأنت لا يرحمك السوق، صوتك المخلوق من أذان الشيخ مصطفى اسماعيل و”تليل” عدوية وابتسامة موظف مصري لحظة قبض الراتب يستحق أن يبقى للأبد.
وحشتنا أيها الجميل المتواضع صاحب الابتسامة الدائمة ..وحشتنا

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
49
أحزنني
9
أعجبني
20
أغضبني
5
هاهاها
2
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان