رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
801   مشاهدة  

ارقصوله .. دنيا سمير غانم .. حالة مكتملة من الإبداع الفني

دنيا سمير غانم
  • ناقد موسيقي مختص بالموسيقي الشرقية. كتب في العديد من المواقع مثل كسرة والمولد والمنصة وإضاءات

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال



عندما كتبت مقالا عن تتر مسلسل “جت سليمه” بطولة دنيا سمير غانم؛ كان العنوان أن التتر أتي بروح فوازير رمضان من ناحية الاستعراضات والتنوع في القوالب الموسيقية المستخدمة، لم يكتفي صناع المسلسل بالتتر فقط حيث يحتوى المسلسل على بعض الأغاني الداخلية التي جاءت في سياق أحداث المسلسل.

تترات مسلسلات رمضان : جت سليمه … تتر مسلسل بروح فوازير رمضان

في أحدى الحلقات تورطت بطلة العمل “سليمه” في الغناء أمام السلطان في حفل زواج ابنته بعد تعيينها كمطربة في بلاطه والمفترض أنها لا تمتهن مهنة الغناء فقررت أن تتحايل على الأمر بأن تغني أغنية خليط ما بين التركية والمصرية حتى تخلص نفسها من الموقف.

الاغنية كتب كلماتها “أيمن بهجت قمر” ولحنها “عمرو مصطفى” وقام بالتوزيع الموسيقي “نابلسي” وهو نفس فريق العمل الذي صنع تتر المسلسل.

الكلمات:

كلمات أيمن بهجت قمر تعيد تذكيرنا مونولوجات العظيم أبو السعود الإبياري الساخرة مع إسماعيل ياسين خصوصًا المونولوج الشهير “جانم جانم شارم بارم” من فيلم المليونير والذي جاء شبيهًا بالموقف الذي وضعت فيه “سليمة” حيث الغناء أمام أتراك.

،تفوق قمر على نفسه في تلك الأغنية التي بدأها بكلمات تركية بسيطة

seni seviyorum aşkım gülüm

Hayatım Ömrüm kaman Kalbim

والتي تترجم إلى “أحبك ، حبي ، ابتسامتي ، حياتي ، قلبي” وهي كلمات لا سياق لها أو معنى محدد تعكس تخبط البطلة التي اضطرت إلي الغناء، ثم قام بكل سهولة لا تخلو من سخرية بتضفير الكلمات المصرية والتي ترجمت خوفها من أن غنائها لا يلقى هوى لدى السلطان، ثم أضاف كلمة “آمان آمان ” الكلاسيكية التركية التي نعرفها جيدًا في مقطع “طب آمان آمان طب في ايه كمان والنبي ده ابن حلال” ثم استكمل بقية الأغنية على نفس النسق والتماسك حيث عبر عن خوف “سليمة” من غضب السلطان ” يا خوفي لو فجأة في عقله اتهبش – ماهو لو مسكنا بكفه كبش – هاتوا الأسعاف”.

الموسيقي:

إقرأ أيضا

يفاجئنا الملحن عمرو مصطفى بلحن تركي قح من حيث الأبعاد والنسب، اللحن على مقام الكرد مع استخدام أكثر من رائع لحساسات المقام والعُرب التي جاءت في مواضعها الصحيحة مع هضم جيد لأساليب الغناء التركي.

على نفس المنوال التركي يسير توزيع “نابلسي” من حيث الاستخدام الجيد لاّلة الكلارينيت التي بدأت الأغنية بصولو لها كان رائعًا جدًا، تسليمات الغناء جيدة في كل المقاطع مع إيقاع شرقي قوي وجمل هارموني أكثر من رائعة ترد على الغناء، الفاصل الموسيقي كان بسيطًا من الوتريات يرد عليها الكلارينيت واّلة البزق نقلت لنا الأجواء التركية وجعلتنا نشعر أننا في قلب المشهد تمامًا.

في تلك الأغنية يصل الكل إلي قمة الأبداع الفني، أيمن بهجت قمر يثبت إمكانياته القوية كشاعر قادر على اللعب بالألفاظ وابتكار افيهات وتراكيب لغوية جديدة، وعمرو مصطفى يفاجئنا بلحن رائع يعكس هضم جيد لأساليب الموسيقى التركية ولو ركز أكثر على فنه وترك مشاكله جانبًا سوف يعيد إحياء مسيرته كملحن مرة أخرى، أما الملحن “نابلسي” يكشف عن جانبًا جديدًا في إخراجه الموسيقي وقدرته على تنويع توزيعاته التي يغلب عليها القوالب الغربية والموسيقى الإلكترونية، واخيرًا لا تخذلنا دنيا سمير غانم كعادتها دائمًا بصوتها الرائع وحضورها المميز  ومواهبها التي تجعلها الوحيدة القادرة على إحياء الفوازير الرمضانية من جديد.

YouTube player

الكاتب

  • محمد عطية

    ناقد موسيقي مختص بالموسيقي الشرقية. كتب في العديد من المواقع مثل كسرة والمولد والمنصة وإضاءات

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان