تقرأ الآن
الأزهر وطقم النيش

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
85   مشاهدة  

الأزهر وطقم النيش

الأزهر
  • صحافية وناقدة وبتحب من كل فيلم أغنية وليا في كل شارع انتقاد وفي كل موقع حكاية وبحب الصحافة مهما ضربتني وهلكتني


قررت مؤسسة الأزهر المصرية العريقة، ذات عشية وضحاها، أن يلغي شهر العسل، أنه بالفعل كما قرأت، قررت المؤسسة الدينية الأعرق في العالم الإسلامي، أن تلغي شهر العسل كاسم لحملة تقوم بها لتقليل نفقات الزواج.

ولم يتوقف الأمر عند علماءنا الإجلاء على هذا الأمر فقط، بالطبع لا، بل أنهم قاموا بعقد اجتماعات ومشاورات وعدد من الجلسات العامة والخاصة للاتفاق على بنود هذه الحملة التي ستأتي ثمارها بالتأكيد وسط حالة الغلاء المفجعة التي تنهش في كبد هذا الوطن الحزين.

فقررت اللجنة الآتي، أن تتم قراءة الفاتحة بدبلة- طيب هنودي بوكيه الورد الأحمر فين يا جماعة، طيب هدية والدة العريس فين التقدير، شكل «أمه» بخيلة-، التقليل من الهدايا المتبادلة، وبالطبع هذه الهدايا هي ما يأخذه الطرفين بعد قضايا تبديد العفش«قطع أرزاق جدًا»، يأتي البند الثالث للمؤسسة بتقليل فترة الخطوبة، وهنا للأسف لن «نسكت قليلًا» سنصمت للأبد، ألم يصل إلى مبدعي هذه البنود أن فترات الخطوبة التي تستمر بالأساس 7 سنوات، تنتهي إما بالرمي من البلكونة أو الدبح، «دي البنت ادبحت في الشارع عشان رفضت الخطوبة، فما بالك لو وافقت واتخانقوا».

وقلبي للأسف آلمني كثيرًا، حين قرأت بند، دورة مكثفة للزوجين في التأهيل الأسري، أعزائي أعضاء اللجنة نحن بحاجة لتأهيل مجتمعي وليس أسري، مجتمع نخر في جسده السوس وأكل وشرب و«عمل حاجات تاني مش لازم نقول عليها يعني، مستني منه أن أم العريس توافق إن ابنها اللي زي الفل وأي واحدة تتمناه، يتأهل نفسيًا، والبنت اللي أصلا كارهه كل الرجالة تتعالج، إحنا نصلي على النبي كدا ونلغي الجواز من بابه».

وأسفة جدًا للألفاظ الخارجة التي ستقرأها عزيزي المشاهد في السطور القادمة، ألا وهي البند الأفظع في بنود الأطروحة الأزهرية، الاقتصار على الأجهزة الضرورية للبيت، حين قرأت هذا البند تذكرت مباشرة ذات ليلة عصماء حالكة السواد، بكلمكم بالأمانة، وأنا أقوم بتحريك أصبعي على شاشة الهاتف اللعين ووجدت منشورا على أحد صفحات التواصل الاجتماعي، التي تحاول أن تساعد إحدى الفتيات المتعثرات بباقي لوزام السكن وما إلى ذلك، عادي ربنا يكتر من أمثالكم يا جماعة، لكني كانت صدمتي أن تكون العروسة تجمع بالأساس الأجهزة الأساسية لزفافها وأجدها تطلب أن ينقصها ما يأتي: مكواة وغسالة- حقك عادي- ، ترابيزة مكواة- بدأت توسع منك بس هعديها-، أي طقم أحطه في النيش و طقم  فطار، لا هنا بقى مش قادرة اسكت لا، يعني أنتِ جبتي نيش وجايه لينا نملاه، وبعدين إيه طقم الفطار ده، هما مش طبقين وناكل فيهم وننجز، إنما إزاي عشان أم العريس متاكولش وشنا.

و«طبعًا عشان أم العريس متاكلش وشنا عزيزي المواطن، تاكلونا إحنا عادي، نطلب من الناس الطلبات المرفهه إلى إحنا أصلا مش ملزمين بيها وإحنا معانا فلوس، فعلا يا أزهر الناس محتاجةتأهيل نفسي قوي مش عادي».

والشئ بالشئ يذكر برضه الأزهر طالب الجماهير العريضة،بالاقتصاد فيما يسمى بـ “الكسوة” بعدد منطقي من الملابس، وأين يذهب في هذا البند الـ140 فوطة، وال25 بيجامة رجالي وحريمي، وكأننا لن نر الملابس مرة آخرى متبعين نظرية إيمي سمير غانم في «أحمر أصفر أخضر»، إلغاء اشتراط السفر لقضاء ما يسمى بـ “شهر العسل”، وهذا بالطبع أيها الشعب العريق لأننا نقضي أشهر العسل السعيدة لنا في جزر المالديف وليست في جمصة، وأقصى ما يمكن أن يفعله العرائس هو الذهاب إلى مدينة السحر شرم الشيخ، وقد زاد السفر إلى الخارج لأن تكلفة قضاء شهر العسل في الخارج أصبحت ذات تكلفة أقل من السفر إلى الداخل.

إقرأ أيضا

ليس كل ما سبق ذمًا مني لمبادرة الأزهر بل على العكس تمامًا، فأنا احترمها وأقدرها جدًا ولكنها في النهاية ضربًا من الخيال، يصعب تحقيقه في مواجهة عادات وتقاليد مجتمعية نخرت في أساسيات المجتمعة جعلته استهلاكيًا يبحث عن المظاهر ويسعى كل السعي للحصول عليها دون النظر إلى إمكانياته مما يؤدي به إلى جرائم متعددة، ليصبح المجتمع وحشي كما نراه كل يوم.

الكاتب

  • صحافية وناقدة وبتحب من كل فيلم أغنية وليا في كل شارع انتقاد وفي كل موقع حكاية وبحب الصحافة مهما ضربتني وهلكتني

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان