تقرأ الآن
الحصان والرومانسية .. لماذا ترتبط الخيول بالتعبير عن شعور الحب ؟

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
1٬757   مشاهدة  

الحصان والرومانسية .. لماذا ترتبط الخيول بالتعبير عن شعور الحب ؟

الحصان والرومانسية
  • منتهى أحمد الشريف، باحثة شابة في العلوم الإسلامية، تخرجت من كلية أصول الدين جامعة الأزهر الشريف

    كاتب برونزي له اكثر من 100+ مقال


الحصان والرومانسية من الصعب أن يجتمعا في مشهد واحد، فالحصان الحقيقي لا يعبر عنه فهد بلان في أغنية ركبنا الحصان، ورغم عبثية المشهد في الآونة الحالية لكن لا يليق أن تكون أغنية “أركب الحنطور وأتحنطر ديريجن” لائقة بالأجواء الأسرية المفعمة بالرومانسية والحب.

الحصان تاريخيًا .. رمزية الحرب التي انتهت بالزراعة

وثيقة مصرية من القرن الخامس العشر عن تشريح جسم الحصان
وثيقة مصرية من القرن الخامس العشر عن تشريح جسم الحصان

كانت الخيول رمزًا للقوة والفخر والحرب وأبرز ظهور له كان من الشمال الشرقي للقارة الإفريقية حين بدأت حرب مصر مع الهكسوس وتم استخدام الخيول بهدف جر العجلات، وذلك خلال القرن الخامس عشر قبل الميلاد، ومع القرن التاسع عشر دخلت الزراعة ضمن مهام الخيول.

الحصان والرومانسية .. كيف جاء الربط ؟

الخيول
الخيول

لم يفقد الحصان منزلته مع التقدم الحضاري الحاصل بل في الواقع زاد الاهتمام به وخصوصاً الخيول الأصيلة فلها الإسطبلات الراقية والاستعراضات والسباقات والأطباء البيطريون الذين يعتنون ويشرفون عليها ويضمنون راحتها.

اقرأ أيضًا 
الحب وأشياء أخري

صلة وثيقة تربط الحصان والرومانسية وتلك الصلة التي عبر عنها جون هيرست في كتابه أوروبا: تاريخ وجيز، حيث يقول “أهم اللغات الرومانسية فى أوروبا هي الفرنسية والإيطالية والأسبانية، أنظر مثلًا إلى كلمة حصان في اللغات الثلاث: في الفرنسية (تشيفال)، وفي الأسبانية (تشابالو)، وفى الإيطالية (تشافالو)، لا يوجد هنا إشارة للكلمة اللاتينية للحصان وهى (إيكوس)؛ أما في الإنجليزية (هورس) وهي تنحدر من الألمانية؛ الكلمات اللاتينية فى اللغة الإنجليزية هى عادة كلمات أكثر رسمية، فى اللاتينية كانت هناك كلمة عامية للحصان (تسابالوس) ومنها هذا الشكل للكلمة أتت الكلمات الرومانسية لكلمة حصان في اللغات الفرنسية والإيطالية والأسبانية”.

من ربط جون هيرست للرومانسية بالحصان، يمكن إدراك شعور الحصان بحالة الألفة والرومانسية التي تسري بين المصريين، فهم ينظرون له على أنه عامل مساعدة لجولتهم في الفسحة على الكوبري أو الشارع، بينما الحقيقة أن هذا الحصان يمتلك قلباً يمكن أن يدفع عينه للبكاء وأحياناً يتحرك تجاه محبوبته كما ظهر في الفيديو الذي تم بثه من مزارع أوروبا عام 2015 م لحصان يركض بسرعة متجها نحو أنثى حصان ربطت بقيد، ممسكا بفمه كما من القش ليمنحه لها ويتناولاه سويا في مشهد رومانسي.

الكاتب

  • منتهى أحمد الشريف، باحثة شابة في العلوم الإسلامية، تخرجت من كلية أصول الدين جامعة الأزهر الشريف

    كاتب برونزي له اكثر من 100+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان