تقرأ الآن
اوقفوا تصوير الدراما الرمضانية منعًا لانتشار الوباء

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
260   مشاهدة  

اوقفوا تصوير الدراما الرمضانية منعًا لانتشار الوباء

الدراما الرمضانية
  • كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


https://www.instagram.com/p/B91holMJKz4/https://www.instagram.com/p/B9y3bWTgWtW/

اقبعد معركة مضنية من الشعب مع رجال الدين في الجهتين ، أغلقت الكنائس والجوامع أبوابها ، بعد صلاة جمعة وعظات اجتمع فيهم الناس بشكل كثيف ، لا أمل لنا إلا في الله أن يكون معدل انتشار الفيروس الذي سيظهر في الأيام القادمة بسبب هذه التجمعات قليل ويسهل السيطرة عليه

أصبحنا الآن أمام واقع مهم للغاية ، خطوات بسيطة إذا فعلّناها سنركب جميعًا قارب النجاة من بحر كورونا الغاشم ، ومن ضمن أهم هذه الخطوات هو إيقاف تصوير موسم الدراما الرمضاني ، ستتعالى الأصوات: هذا الموسم يفتح بيت كثيرين ، والحقيقة أن تسارع الأخبار وانهيار الدول من حولنا يجعلني وبكل بجاحة ونفس راضية أقول لك : يقعدوا في البيت واللي يحصل يحصل !

الدراما الرمضانية

قرأت أخبار بتأجيل مشاهد المجاميع قدر الإمكان ، ومشاهد المجاميع لمن لا يعلم هي المشاهد التي يجتمع بها كثير من الأفراد في الحروب أو المظاهرات أو ما شابه .. وقرأت أيضًا أن مدينة الإنتاج الإعلامي قد أخذت احتياطاتها وتطبيق الإجراءات الاحترازية  .. كل هذا الكلام جميل ،  لكن الحقيقي – إذا كنا نريد أن ننتهي من موال كورونا-  أنه لن يستطيع أي جهاز وقائي من السيطرة على كل أفراد المسلسلات ، لأنك ببساطه لن تحجر على هؤلاء الناس وتحجزهم داخل المدينة ، سيعود كل منهم إلى بيته ، وإذا كان حاملًا للفيروس لا قدر الله لن تستطيع اكتشافه ، وسينقل المرض للآخر ، والآخر للآخر ، وهكذا دواليك ، فالأجدر قطع الطريق على الفيروس من كل الجهات ، والأولى بالفنانيين أن يكونوا أصحاب المبادرات والسبق في هذا الأمر عن غيرهم

زاوية أخرى

الفنان يستطيع أن ينتج فنًا ممتعًا تحت أي ظرف ، حتى لو لم يتبقى من الأدوات إلا كاميرا موبايل وغرفة بها لمبة واحدة للإضاءة ، عن طريق اسكتشات يكتبها المبدعون ، أو أسرار متسلسلة يحكيها الفنان عن نفسه أو عن كواليس بعض المسلسلات ، أو إذا كانوا مطربين فلديهم ميزة كبيرة بأن الأمر لا يحتاج إلا كاميرا ومايك ،  ويمر رمضان بلا ضرر ولا ضرار ، والرمضانات جاية كتير ، وسيزون الصيف قادم ، ليس شرطًا أن ننتج مسلسلات لهذا العام ، مهما كان حجم الخسائر المادية ، الفن في الأصل جاء ليخفف عن الناس ، ليس لإصابة أفراد المجاميع بكورونا وحزن أهاليهم ، نريده صيفًا خالي من الكرورنا لنرقص جميعًا احتفالًا بالانتصار

هوامش :

فكرت في أن أفرد مقالًا كاملًا لموضوع نقاش هذا الهامش لكني لم أجده يستحق كل ذلك ، فهو فعل صغير لا يصدر إلا من صغير عقل أو جاهل ، وهو ما فعله الفنانين : أحمد الفيشاوي ، وياسمين عبد العزيز ، وسوسن بدر ، ورضا البحراوي ، وعمر كمال ، للفنان أحمد الفيشاوي فيديو مدته دقيقة يلطم فيه على وجهة آمرًا الناس بعد لمس وجوههم لمنع انتشار الفيروس ، في حركة شديدة الاستظراف ، لا تنم إلا عن شخص لا يحمل المسئولية ، ولا يعرف تأثير الفن ، ولا يعرف تأثير الضحك الفج الزائد عن الحد والذي بدوره سيجعل الناس تتعامل بنفس هذا المنطق مع موضوع قاتل ليس فيه موضع للضحك على أي شكل

 

كذا الفنانة ياسمين عبد العزيز التي احتفلت بانتشار كورونا في مصر ببوس الفنانة سوسن بدر في وعمر كمال ورضا البحراوي حركة لا تقل هنااستظرافًا عن حركة أحمد الفيشاوي ، نهايك عن تصريحات رانيا يوسف ورانيا فريد شوقي التي تثبت بالضرورة أن ك فنانين مكانهم فقط أمام الكاميرا فقط ، أما الفنان المثقف صاحب النظرة الذي يشعر بمجتمعه ويفهم فكرة الفن من أساسه فقد ولّى عهده، وراح زمنه ولن يعود !  .. ومن الأفضل أن يتم التعامل مع هؤلاء معاملة مروجي الإشاعات لأن أخطائهم لا تقل سخافة عن الإشاعة !

اقرأ أيضا

في كوريا الجنوبية مريضة واحد السبب في 60% من حالات الكورونا.. قصة الحالة 31

الكاتب

  • كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
2
أحزنني
0
أعجبني
3
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان