رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
19   مشاهدة  

العلماء في حيرة من أمرهم بسبب رجل تم تطعيمه 217 مرة ضد فيروس كورونا

فيروس كورونا
  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



لن يحصل الكثير من الناس على لقاح فيروس كورونا إذا كانت حياتهم تعتمد عليه. لكن رجلًا ألمانيًا قرر تعويض العديد منهم من خلال الحصول على أكبر عدد ممكن من اللقاحات. على مدى 29 شهرًا، حصل الرجل البالغ من العمر 62 عامًا بألمانيا على ما لا يقل عن 217 جرعة لقاح. حصل على متوسط أربع جرعات يوميًا. لذلك بعد السماع عنه من إحدى الصحف، اتصل به باحثون من جامعة إرلانجن نورمبرج وسألوه عما إذا كان بإمكانهم دراسته باسم العلم. وافق الرجل، ونشر الفريق مؤخرًا عددًا من النتائج المثيرة للاهتمام.

قال الدكتور كيليان شوبر: “تم تطعيم حالة الاختبار لدينا بما مجموعه ثمانية لقاحات مختلفة. بما في ذلك لقاحات mRNA المتاحة المختلفة. لم تظهر آثار جانبية ملحوظة على الرغم من هذا التطعيم المفرط غير العادي. يشير ذلك إلى أن اللقاحات تتمتع بدرجة جيدة من التحمل.”

وجد الباحثون أيضًا أن الرجل كان لديه مستويات أعلى من الخلايا المناعية والأجسام المضادة ضد فيروس كورونا مقارنة بالأشخاص الذين تلقوا ثلاث جرعات من اللقاح. أشار أحد العلماء إلى أنه “بشكل عام، لم نجد أي مؤشر على استجابة مناعية أضعف، بل على العكس من ذلك.” أظهرت اختبارات أخرى أن استجابته المناعية للفيروسات الأخرى ظلت دون تغيير. هذا يعتبر دليلًا على أن جهازه المناعي لم يتضرر بسبب فرط التلقيح.

على الرغم من أن الباحثين لاحظوا أن نهج الرجل الفريد في التطعيم أظهر فقط “مدى تحمل اللقاحات بشكل عام”، إلا أنهم اعترفوا أيضًا بأن تحمله لعدد سخيف من جرعات اللقاح قد لا يترجم إلى بقية السكان. علاوة على ذلك، يظهر العلم أن الآثار الإيجابية للقاحات لا تتناسب مع عدد الجرعات.

“يتم امتصاص اللقاح بواسطة الأجسام المضادة قبل أن يتمكن من إحداث استجابة مناعية.” أوضح عالم المناعة أندرياس رادبروش أنه بخلاف مستوى معين من تركيز الأجسام المضادة، يغلق الجهاز المناعي ولا يتم صنع المزيد من الأجسام المضادة الجديدة. “مجرد أن يحصل شخص ما على ما يكفي من الأجسام المضادة، لا يمكنك زيادة حمايته بمزيد من التطعيمات.”

ومن المثير للاهتمام، أن الرجل الذي لم يذكر اسمه احتل عناوين الأخبار لأول مرة في عام 2022. عندما تم اكتشاف أنه تم تطعيمه ضد فيروس كورونا 90 مرة على الأقل. في ذلك الوقت، كان يشتبه في أنه حصل على الكثير من الجرعات من أجل الحصول على العديد من شهادات التطعيم التي باعها بعد ذلك لأشخاص لا يريدون التطعيم لكنهم بحاجة إلى المستندات للتمتع بامتيازات معينة أثناء الإغلاق. اليوم، يصر الرجل على أنه قام بالتطعيم 217 مرة “لأسباب شخصية”. لكنه يعترف بأنه كان قيد التحقيق بتهمة الاحتيال من قبل السلطات الألمانية.

إقرأ أيضا
فيلم لحن الوفاء

الكاتب

  • فيروس كورونا ريم الشاذلي

    ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان