رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
65   مشاهدة  

الفن كوجبة مفضلة للأطفال (2) عالميًا

توم وجيري
  • روائي وكاتب مقال مصري.. صدر له اربع روايات بالإضافة لمسلسل إذاعي.. عاشور نشر مقالاته بعدة جرائد ومواقع عربية منها الحياة اللندنية ورصيف٢٢.. كما حصل على عدة جوائز عربية ومنها جائزة ساويرس عن رواية كيس اسود ثقيل...

    كاتب نجم جديد


في عام 1690م طرح جون لوك نظريته “الصفحات البيضاء” التي أوضح فيها أن الطفل حين يولد يكون كـ ورقة بيضاء بإمكاننا أن نكتب فيها ما نشاء.

وأكد في رسالته تلك على أهمية الفنون للطفل منذ مراحله العمرية الأولى. لذلك، طالب السلطات بأن توفر كتب مصورة للطفل.

لم يكن لوك يتخيل أن نظريته ستكون مدخلاً لصناعة الفنون المختصة للطفل.

فـ بعدها بأعوام اهتمت دول أوروبا بطباعة العديد من الإصدارات المصحوبة بالرسامات.. والتي غالباً ما كانت تأتي في شكل سلاسل كـ كتيبات صغيرة تحمل بالجيب..

وكانت القصص تدور حول الأساطير التراثية/ الحكايات الشعبية الموروثة كـ سلسلة كتب تشابوك ببريطانيا وحكاية الحكاية بـ إيطاليا.

جون لوك
جون لوك

وقد حققت هذه السلاسل وغيرها انتشارا وروجا بين الصغار والكبار، حتي سُمي هذا العصر بـ “العصر الذهبي لأدب الأطفال”.

هذا العصر الذي توهج فعلاً، وصار له بصمته المميزة في عام 1865م مع رائعة لويس كارول (أليس في بلاد العجائب)..

تلك الرواية الفارقة في تاريخ فن الرواية للطفل، والرواية بمفهومها الواسع..

فـ هي تعتمد هنا على الإبداع التام، خلق عالم أسطوري جديد من خلال شخصية أسطورية.. وهو عكس ما كان يحدث بالسابق حيث الاعتماد الكلي على الحكاية التراثية.

والرواية تدور حول الفتاة أليس العنيدة التي يسحبها فضولها لملاحقة أرنب، ثم الزحف إلى جحره حيث تجد نفسها في عالم خيالي عجائبي..

تلك البطلة المتفردة/ أليس – والتي لا تشبه أميرات الحكايات الأسطورية في شئ، فـ هي لا يشغلها أمير، ولا يطاردها وحش، ولا تبحث عن الحبيب المجهول – واحدة من أشهر الشخصيات عالمياً على الإطلاق..

تلك الشهيرة لم تكن ناتجة عن رواج الرواية وقت طبعها فحسب، أو لترجمتها لعدد كبير من اللغات. ولكن، وهو الأهم، تحويلها لصوت وصورة.

صفحة من النسخة الأصلية للمخطوطات الخاصة للرواية في عام 1864 محفوظة في المكتبة البريطانية
صفحة من النسخة الأصلية للمخطوطات الخاصة للرواية في عام 1864 محفوظة في المكتبة البريطانية

كان ذلك مع مطلع القرن الفائت، على وجه الدقة 1923م حين عرض والت ديزني سلسلة أليس، والتي استمرت لأربع سنوات.

بعدها بخمس أعوام يبتكر والت ديزني شخصيته الشهيرة ميكي ماوس ليقدمها في فيلم صامت لم ينل أي نجاح..

لذلك كان على ديزني أن يعالج الفيلم، ويعمل على تطويره سواء من خلال إضافة شخصيات جديدة أو استخدام تقنية الصوت، وهذا ما كان..

ميكي ماوس
ميكي ماوس

لتصبح شخصية ميكي ماوس هي الشخصية المبتكرة لـ والت ديزني، والأكثر شهرة وحضوراً حتي أنها تنال منصب سفر النوايا الحسنة، فيصبح ميكي ماوس سفيرا للنوايا الحسنة. تخيل!

في عام 1932م يقدمان جوزيف بابيرا وويليام هانا حلقات توم وجيري.. القط توم المدلل الذي يعيش في بيته الواسع والفأر جيري صاحب الحيلة، وضيوف الشرف.. الكلب، العصفورة، السمكة.. إلخ..

هي حلقات لا تحتاج للوصف، فـ الجميع شاهدها وتعلق بها سواء كبير أو صغير. ربما من وقت طرحها وحتى هذه اللحظة، فـهي الوجبة الأشهى للجميع بصرف النظر عن الأعمار أو الجنسيات..

لهذا، ليس من المستغرب أن تحصد حلقات توم وجيري جائزة الأوسكار لسبع مرات.

جائزة الأوسكار التي يحلم بها صُناع الفن في كل مكان.. ولكن، هذا ليس غريباً على الفنون المقدمة للطفل فـ والت ديزني حصل على الأوسكار 22 مرة.. أعتقد أن أوسكار نفسه لن يستطيع فعل ذلك!

ومع ذلك هناك بعض الانتقادات التي وجهت إلى صُناع حلقات توم وجيري، ومنها: العنصرية.. فـ السيدة البيضاء الجميلة صاحبة البيت والتي تدلل توم بينما السيدة السوداء ذات الصوت المزعج التي تنادي “توم”. لمعاقبته. وهناك أيضاً العنف المبالغ فيه، واستخدام أدوات خطرة كـ السكين وغيرها..

وهو ما يعود بنا إلى سيكولوجية الطفل من جديد..

صحيح أن الفن يقدم متعة في الأساس. ولكنك هنا تتعامل مع طفل.

هذا ما استوعبته اليابان في تجربتها مع الإنتاج الفني للطفل، ربما ذلك مع بداية السبعينات حيث انتشار حلقات الكرتون اليابانية بالوطن العربي، وربما العالم..

وهنا لنا وقفة مع كابتن ماجد كمثال..

الطفل الياباني انصرف عن كرة القدم، فـ الأصل هو بطبيعته يفضل الفنون القتالية، ولاحظت الدولة أنها دائمة الغياب بـ كأس العالم، وأن أسماء اللاعبة المحترفة دوليا لا تُذكر مقارنة بأوروبا وأفريقيا وباقي القارات..

إقرأ أيضا
عبدالله النديم

فقررت أن تبني جيلا يتعلق بكرة القدم، ويطمح في المشاركة بكأس العالم عن طريق طرح حلقات أنمي تدور حول الكابتن ماجد الطفل اليتيم الذي يطمح للمشاركة في كأس العالم، فـ يواجه التحديدات حتى يحقق ما يريد..

في الحقيقة لم يؤثر هذا المسلسل على أطفال اليابان فحسب. بل، أثر علينا نحن شخصياً، نحن الجيل الذي تربي على هذه المادة الكرتونية وتأثر بها.

أعتقد أن جيل الثمانينيات يذكر أن حارس المرمي بفريقه إما وليد أو رعد، وأن كل ثنائي إما ماجد وعمر أو الأخوين شوقي.

هذا التأثير أيضًا له صداه في حلقات مازنجر.. وكم تمنيت أن أمتلكه.. والتي تدور حكايته حول ماهر الفتي البسيط الذي يفقد جده بعد أن يترك له مازنجر، على الجانب الآخر أبو الغضب الشرير ومعاونه المزدوج ورغبتهما في تدمير مازنجر للسيطرة على العالم.

هنا فتي عادي في مواجهة قوي الشر بواسطة علم جده.. قوة العلم تحت قيادة الشباب لتحطيم الأشرار.

تلك رسالة إنسانية عميقة بعيداً عن الخارقين ودفاعهم الدائم عن العادي/ الخانع/ المستكين..

أما مع الألفية، والتطور التكنولوجي والمعرفي خرج دور البطولة من الأطفال وانتقل إلى الأشياء.. وهي طفرة جديدة.. ليس على مستوي الابتكار ولكن على مستوي الفكر.. النظر نحو الأشياء بطريقة مختلفة..

فـ من خلال أعمال بيكسار – وهي الشركة التي قدمت في العقود الأخيرة أفلام حازت على شهرة عالمية واسعة، وأصبحت شخصيتها متعارف عليها بين الجميع- سنري فيلم “حكاية لعبة”.. تلك اللعبة التي تكون صداقات مع غيرها من اللعب، وتتحدث، وتشعر، وتفكر، وتنفذ ما تفكر فيه.. ومن جانب آخر علاقتها بصاحبها، ودورها في الحياة.. وهي دعوة سطحية للحفاظ على اللعب، عميقة على المستوي الوعي بالآخر، حتي ولو كان دمية..

والبطولة لم تقتصر في عالم الأطفال على اللعب، فالسيارات والعفاريت والسمك كلها شخصيات تلعب أدوار البطولة فخرج منها شركة المرعبين المحدودة والبحث عن نيمو وكوكو.. وغيرها من الأفلام التي ارتبطت بعقل الإنسان الحديث.

لا داعي للذكر أن أفلام بيكسار دائماً على قائمة إيرادات شباك التذاكر عالمياً.. فـ هذا أمر طبيعي.. لماذا؟

لأنها تقدم الوجبة المفضلة للأطفال.. أي طفل.

الكاتب

  • عمرو عاشور

    روائي وكاتب مقال مصري.. صدر له اربع روايات بالإضافة لمسلسل إذاعي.. عاشور نشر مقالاته بعدة جرائد ومواقع عربية منها الحياة اللندنية ورصيف٢٢.. كما حصل على عدة جوائز عربية ومنها جائزة ساويرس عن رواية كيس اسود ثقيل...

    كاتب نجم جديد

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان