رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
19   مشاهدة  

القرية الهندية التي يمتلك فيها القرود 32 فدانًا من الأرض

القرود
  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


تعتبر الأراضي الزراعية ثمينة للغاية في الهند. فهي دولة تنتشر فيها النزاعات على الأراضي بين البشر. وهذا يجعل الوضع في أوبلا، وهي قرية يبلغ عدد سكانها 1600 نسمة وحوالي 100 من قرود المكاك الريسوسية أكثر إثارة للاهتمام. لطالما كان عند الهنود احترام كبير للقرود. يظهر هذا الاحترام في اطعامهم وادراجهم في طقوس مختلفة. لكن سكان أوبلا تجاوزوا ذلك حيث سجلوا 32 فدانًا من الأرض باسم القرود، وهي حقيقة اعترف بها رئيس القرية.

قال بابا بادوال، رئيس القرية، مؤخرًا: “بينما تشير الوثائق بوضوح إلى أن الأرض ملك للقرود، فمن غير المعروف من أنشأ هذا الحكم للحيوانات ومتى تم ذلك. القرية هي موطن لما يقرب من 100 قرد الآن. وقد تضاءلت أعدادهم على مر السنين لأن الحيوانات لا تبقى في مكان واحد لفترة طويلة.”

بالنسبة لحالة الأرض ليس الأمر كما لو أن أي شخص يمكنه استشارة أصحابها بشأنها. لذلك تديرها إدارة الغابات. يقوم القرويون بإطعام القرود كلما ظهروا على أعتاب منازلهم. ولا يزال البعض يتبع تقليد تقديم الهدايا للحيوانات أولاً خلال حفل زفاف، وبعد ذلك فقط الاستمرار في الإجراءات.

يبدو أن القرود تُعبد فعليًا، أو على الأقل تحظى بالاحترام في أوبلا. لكن السكان المحليين غنوا لحنًا مختلفًا تمامًا قبل عامين. في ذلك الوقت، ذكرت العديد من المنافذ الإخبارية أن حوالي 300 من فصيلة المكاك كانت ترهب السكان المحليين، وتسرق طعامهم، وتدخل منازلهم دون دعوة، وحتى تهاجمهم جسديًا.

“تضررت محاصيل العديد من المزارعين من قبل عصابة القرود التي تتحرك في مجموعات كبيرة.” قال احد السكان المحليين في ذلك الوقت. “الناس خائفون حتى من المشي في القرية. إذا حاولنا إبعادهم، فإنهم يهاجموننا.”

يبدو أن الكثير قد تغير في أوبلا في أخر عامين.

إقرأ أيضا
الفوز في لعبة الدماغ

الكاتب

  • ريم الشاذلي

    ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان