رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
70   مشاهدة  

المخبولون في الأرض ..عن طفل مشروع متحرش

المخبولون في الأرض
  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



المخبولون في الأرض سلسلة كتبتها لتتعرف معي على نوعية المخبولين الذين قابلتهم بحياتي. أسمعك جيدا تقول إيها القارىء  (وأنا مالي) ولكنه مع الأسف مالي ومالك ومال هذا الشعب الذي يخرج منه أشياءا غريبة.

ربما اتعظت من هذه السلسلة لو كنت منهم وبحثت عن حل لمشكلتك وعلاج ما، وربما اتعظت وابتعدت عن هؤلاء المخبولين.

وحكايتنا اليوم عن ولية أمر كانت ترتدي النقاب وتقوم بتحفيظ القرآن وتترك أولادها معا وحدهم لتذهب هي لعمل أعمالا يدوية وتحفيظ القرآن والأب يسافر ويجيء لبيته كل شهر وأكثر.

كنت مدرسة ابنها الصغير البائس، وإن كنت لا تعلم فقد كنت مدرسة للغة العربية الفصحى لأطفال الروضة لسنوات من قبل، وبجانب الصحافة أقوم بتعليم الأجانب اللغة العربية وحصلت على شهادة من الجامعة الأمريكية في تعليم غير الناطقين بالعربية اللغة العربية.

المهم يا عزيزي…كان الطفل الصغير يتصرف تصرفات غريبة للغاية.

يغمز لي بعينه ويقول: تعالي لي المرة الجاية لابسة حلو.

يفعص خدودنا أنا والمدرسات قبلات بشكل مقزز لا يخرج من طفل.

يقوم بلمسنا بشكل غريب جدا لا يليق ببراءة الطفولة. يتفحصنا بشكل غير عادي ويطلب قبلة ولا يركز أبدا بالتعليم.

مستوى الطفل سيئيا للغاية  في كل المواد؛ خطه (زي الزفت) تركيزه صفر ورغبته في التعلم كذلك.

كل ما يشغله شكل المدرسات، لبسهن، والقبلات.

يوما تأفتت من كثرة (التلزيق)  والقبلات (الرزلة) فقال بجرئة شديدو:

في ايه يا مس إسراء هو أنا باطلب منك أبوسك من بوقك؟

خرجت هذه الجملة من طفل صغير في الروضة وكأنه يعرف كل شيء عن  عالم الكبار.

في الواقع كنت مدرسة تعطيه حصة واحدة باليوم للغة العربية، ولكن المعاناة الحقيقية كانت مع مدرسات اللغة الإنجليزية.

وطلبوا أمه ليحكوا الله عن هذه التصرفات الصغيرة. الطفل يتحول لمتحرش صغير، لا يهمه التعليم ولكن كل ما يشغله لم المدرسات وتقبيلهن والتحسيس عليهن.

اقرأ أيضا…المخبولون في الأرض

إقرأ أيضا
رمضان كريم

الأستاذة ولية الأمر التي تقوم بتدريس القرآن للغرب تترك ابنها وحده بالبيت مع أخيه المراهق الذي لا نعلم ماذا يشاهد بالضبط أو عن ماذا يعلمه.

تصرخ الأم قائلة: انتوا مفكرين ابوه في البيت وبيحصل حاجة ادامه؟

تفكير عقيم فالمصيبة أن الأب لا يوجد بالبيت وهي أيضا لا تتواجد بالبيت ولا يوجد من يربي الطفل المسكين.

عانددت الأم وظل الطفل كما هو ومرت سنوات ولا أعلم عنه شيئا وهؤلاء الأطفال الذين تعرضوا لمواقف غريبة يشغلون بالي دائما وهم ضحية المخبولين في الأرض.

لقد قامت المدرسات بمواجبهن ، والأم أهملت الشكوى ووجدت الأمر سيئا في حقها دون التفكير في حل، ولا أعلم هل يمكن أن هذا الصغير قد تحول لمتحرش بالفعل؟…أم كانت مرحلة استكشاف ومرت؟

المخبولون في الأرض يفسدون حياتنا، يفكرون بقدمهم لا بدماغهم، يظلمون أطفالهم وهناك قصص أخرى عن الأطفال الذين صدمت فيما يحدث لهم خلف الأبواب المغلقة.

الكاتب

  • المخبولون في الأرض إسراء سيف

    إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان