رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
38   مشاهدة  

بعد توقعاتها بشأن الطائرة.. ليلى عبد اللطيف تتوقع الأسوأ

ليلى عبد اللطيف


تصدرت عالمة الفلك والمتنبئات اللبنانية ليلى عبد اللطيف محركات البحث بعد أن تحققت تنبؤاتها بشأن حادثة الطائرة الإيرانية، وبدأ الجمهور بالبحث عنها وعن الفيديو الذي تحدثت فيه عن هذه الحادثة. حيث تنبأت ليلى في حوارها مع الإعلامي اللبناني نيشان مطلع العام الحالي على قناة الجديد، بعدد من الأحداث والتي تحقق بعضها بالفعل، وكان آخرها حادثة الطائرة الإيرانية وفقدان الرئيس الإيراني بسبب هذه الحادثة.

ليلى عبد اللطيف

ليلى عبد اللطيف تتوقع وفاة شخص مهم في حادث طائرة

وعن الموضوع قالت ليلى في حديثها لـ”الجديد”: «إصابة شخصية مهمة جداً وعالمية نتيجة انفجار مخطط له، وهي على متن طائرة خاصة أو يخت خاص». وأضافت: «حادث الطائرة سيشغل العالم ولن ينجو منه أحد، وسيبقى العالم في حالة صدمة لمعرفة ظروف سقوط هذه الطائرة». وأوضحت ليلى خلال لقائها أنها تركز على الأحداث المؤلمة. لأن الأحداث السعيدة لن يكون لها تأثير كبير وسيراها الناس بشكل طبيعي. وتحدثت خلال توقعاتها عن جنازة رئيس ستتحول إلى مسرح لجريمة كبرى. ولا يزال الناس خائفين من هذه التوقعات. فهل ستتحقق بالفعل؟!

التوقعات السابقة التي تحققت لليلى عبد اللطيف

لم تكن هذه هي المرة الأولى التي تتحقق فيها توقعات ليلى. حيث انتشرت منذ فترة توقعاتها بشأن مباراة فريق الأهلي المصري مع الترجي الرياضي التونسي،فتوقعت عدم تسجيل الأهلي أي أهداف خلال هذه المباراة. وهذا ما حدث بالفعل.

ليلى عبد اللطيف

كما وتنبأت أيضاً بطلاق الفنانة ياسمين عبد العزيز والفنان أحمد العوضي، وأثارت جدلاً كبيراً عندما تم الانفصال بالفعل. فيما ردت الفنانة ياسمين عبد العزيز على هذه التوقعات بقولها إنه هناك تفاصيل يعلمها إلا الله، وأنه من الطبيعي أن تحدث مشاكل قبل وقوع الطلاق، وقد تكون هذه التفاصيل أصبحت علنية دون علمها.

ليلى عبد اللطيف

إقرأ أيضا
أيام

سر ليلى عبد اللطيف مع التوقعات

ردت ليلى  على المشككين في طريقة حصولها على التنبؤات، موضحة أنها لا تتعامل مع الجن كما يشاع عنها، وأن هذا الحديث سخيف. وأضافت أن توقعاتها السياسية بدأت تتحقق، وبالتأكيد لن يخبرها أي حزب سياسي بما ينوي القيام به. وكشفت ليلى  أنها سألت شيخا كبيرا في السن عن نفسها فقال لها: “يضع سره في أضعف خلقه”.

و يظل اسم ليلى عبد اللطيف مثير للجدل فهل هي بالفعل” مبروكة”؟ أم تنفذ أجندات خارجية عبر تلاوتها علينا؟ ما رأيك عزيز القارئ؟

الكاتب






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان