تقرأ الآن
بعلزبول الصغير.. نهاية مبعوث الجحيم 2

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
362   مشاهدة  

بعلزبول الصغير.. نهاية مبعوث الجحيم 2


تابعنا سويا في المرة السابقة كيف نشأت أسطورة ابن الشيطان، وكيف واجهه الشر عبر العصور، ورأينا كيفية عودته لعالمنا مرة أخرى بعد هزيمته كل مرة، وقتاله  مع «نور» انتقاما من أجداده الذين هزموه قديما، واختطافه لـ«نشوى» ابنه «نور» و«سلوى» وحقنها بدمائة الشيطانية.

حقن دمائه الشيطانية
حقن دمائه الشيطانية

حاول «نور» جاهدا تخليص ابنته من سيطرة الشيطان الصغير، لكن المعركة لم تكن سهلة المرة، فقد كان عليه أن يقاتل ابنته الواقعة تحت سيطرة «بعلزبول الصغير»، وقاتل «نور» ألمه ومرارته قبل أن يقاتل «نشوى» محاولا إنقاذها، والفعل.. استطاع رائد المخابرات العلمية إنقاذ ابنته، بعد أن فطن لمعنى العبارة الغامضة «النار وحدها تغسل الشرور»، وكما فعل جدا منذ نصف قرن، أحرق «نور» الشيطان الابن مرسلا إيه للجحيم، تاركا خفله القرص الشيطاني مرة أخرى.

 

حتى يضمن «نور» عدم عودة «عين إبليس» مرة أخرى، وضع القرص الشيطاني في خزانة خاصة بإدارة البحث العلمي التابعة للمخابرات العلمية، حيث قام علماء المركز بإجراء كافة الأبحاث لإيجاد وسيلة لتدميره، لكنها باءت الفشل، قبل أن ينجح الصحفي المرتشي حليف ابن الشيطان في سرقته، مستعينا بأدوات شيطانية تركها له سيده قبل هزيمته على يد «نور»، وفي منطقة نائية.. قرأ الحليف البشري النقش الشيطاني، ليعود «بعلزبول الصغير» من جديد، في نفس الوقت الذي كان «نور» يحتفل فيه بانتصاره عليه، وشفاء «رمزي» و«محمود» عضوا الفريق من إصابتهما في مواجهة سبقت تلك الأحداث.

“عندما صدق حسن شاكوش وكذب الكينج”..كيف وصل محمد منير لهذا الحد من الإفلاس؟

بدأ الشيطان الابن انتقامه سريعا هذه المرة، وهاجم «نور» ورفاقه محيلا حفلهم لملحمة رعب رهيبة، قبل أن يتوعدهم القتل، ويرسل قطعانا من الذئاب لمهاجمة الدكتور «حجازي» والدكتور «عزيز»، وتنينا خرافيا لمنزل «محمود»، ومجموعات رهيبة من الفئران لمنزل «نور»، إلا أنهم نجوا جميعا من الموت، ليخوض الشيطان الصغير معركته الأخيرة معهم، متحصنا بحلة مصنوعة من مادة خاصة، كانت معدة لنقل رجل آلي لقلب الشمس، وسرقها ابن الشيطان ليتفادى محاولات حرقة وإعادته للجحيم مرة أخرى.. وبعد أن أوهمه «نور» أنه استسلم له ليدفعه للظهور أمامه، قام بمساعدة رفاقه باستخدام الموجات فوق الصوتية فائقة التردد لإشعال النيران في «عين إبليس»، ليهزمه من جديد ويضع القرص الشيطاني  داخل قمر صناعي تم إطلاقه نحو أقرب ثقب أسود للأرض، حتى يضمن عدم عودة «بعلزول الصغير» مرة أخرى.

 

ظن «نور» ورفاقه أنهم تخلصوا من «عين إبليس» للأبد، لكن الخلاص من شر الشيطان الصغير لم يكن سهلا بالمرة.. فقد اخترق القمر الصناعي الذي وضع به القرص الشيطاني الثقب الأسود، ذاهبا لكوكب «أرغوران» في الفضاء الفسيح، ثم احتل كوكب «جلوريال» «أرغوران»، ليسيطر «بعلزبول الصغير» على جسد إمبراطوره، ويسخر كل جنوده لغزو الأرض، لينتقم من «نور« ورفاقه.

إقرأ أيضا


قصة أول حركة للمقاومة المصرية ضد الإنجليز (1-2) لغز المنتقم بخطابات التهديد

عانت الأرض كثيرا من الاحتلال الجلوريالي، وذاق أهلها ألوان الذل والهوان، قبل أن يتخلص «نور» من ابن الشيطان بمساعدة صديقه الأطلانتي الخارق «س- 18»، ويحرر الأرض من الاحتلال.. ولم يجد «نور» هذه المرة مكانا أفضل من صدر الآلي الأطلانتي ليضع القرص الشيطاني داخله.. ورغم التطور الخارق لتكنولوجيا أطلانتس التي صنعت «س- 18»، إلا أن قوى الشر الموجودة داخل القرص سببت إرتباكا شديدا في أجهزته، لدرجة أنه كاد أن يقضي على رفاق «نور»، قبل أن يطير مغادرا الأرض للمكان الوحيد الذي يمكن أن يتخلص فيه من القرص الذي يحوي «عين إبليس».. إلى الشمس.. حيث ألقى داخلها القرص الشيطاني ليحترق للأبد، منهيا بذلك أسطورة ابن الشيطان التي أنهكت «نور» وفريقه وقراء السلسلة الشهيرة.

 

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان