تقرأ الآن
تيتا صالح .. هند رستم الحقيقية في حبيبي يا رقة

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
48   مشاهدة  

تيتا صالح .. هند رستم الحقيقية في حبيبي يا رقة

تيتا صالح

حبيبي يا رقة فاكر ولا لاء، الأغنية التي كانت في فيلم “اعترافات زوج” وظهرت على الشاشة بأداء هند رستم، وظل الجميع يعتقد أن التي قدمته الأغنية هي هند رستم بصوتها ولكن الحقيقة أن من غنت المونولوج الذي لحنه محمد عبدالوهاب كانت مونولوجست تدعى تيتا صالح.

هي من أسرة فنية في الأساس مظاليم الفن تحديدا، أب وأم يسافرون ليغنوا في الموالد مع فرقة سيرك ينجبون فتاة فتصبح تيتا صالح، التي تعمل ما والديها في السيرك هي الأخرى، ولكنها تريد أن تصل أبعد من ذلك، تترك عالم السيرك لتتجه للغناء في الكازينوهات وهنا بالفعل تبدأ نقطة تحول في حياة تيتا صالح.

تيتا صالح واحدة من مغامير الفن بالمعني الحرفي للكلمة، أقل ما يمكن من المعلومات يمكن أن تجدها عنها مجرد سطور قليلة تراها هنا وهناك ولكنك من الممكن أن تتبع سيرتها بالنظر للأعمال التي شاركت فيها يمكن أن نعرف أن تيتا صالح انتقلت من الكازينوهات للإذاعة المصرية في منتصف الخمسينات حيث تم اعتمادها مطربة في الإذاعة وقدمت العديد من الصور الغنائية في الإذاعة المصرية.

ولكن تراث تيتا الغنائي هو المونولوج الذي تعاونت فيه مع العديد من المؤلفين والملحنين ربما أشهرهم محمد حلاوة في مونولوج مالك يا دنيا وهو الذي لحنه محمد الموجي كما تعاونت مع الشاعر يوسف بدروس وهو أحد صناع نجومية أسمهان وفريد الأطرش، كما تعاونت مع الملحن أحمد صبرة وغيرهم الكثير.

تيتا صالح

يبدو أن الملحنين وجدوا أنها المرادف الصوتي لهند رستم، فكل مرة تغنت فيها هند رستم بأغنية على شاشة السينما كانت هي حاضرة وبقوة، ليست هند رستم وحدها بل كل فيلم فيه من الأنوثة ما يكفي ويفيض ويشع إغراء وإغواء كانت هي حاضرة بصوتها فغنت أغنية ” القلب يدوب” في فيلم حياة غانية والتي أدتها أمام الشاشة برلنتي عبدالحميد.

رغم مسيرتها الفنية القليلة إلا أنها بالفعل تعاونت مع العديد من الأسماء الهامة وربما كان القدر يعوضها عن الشهرة الغائبة حينما لحن لها محمد عبدالوهاب أغنية حبيبي يا رقة ورفض أن يكتب اسمه عليها، بينما تشير الأصابع إلى فتحي قورة من الباطن حيث تحمل الكلمات بصماته بشدة.

إقرأ أيضا
متحف الشمع

غنت بديلا عن هند رستم في العديد من الأفلام منها كما ذكرنا اعترافات زوج وأيضا فيلم لوكاندة المفاجآت، وفيلم صراع مع الحياة، كما ظهرت في فيلم حب من نار عام 1958.

تيتا صالح

وكأن الحظ يعاندها دائما وأبدا فحينما عرف الجمهور أغنية حبيبي يا رقة وهي على أعتاب الشهرة حرفيا يصيبها مرض حساسية الصدر فتفقد قدرتها على الغناء، لتعتزل الغناء حتى وفاتها، بينما تظل حبيبي يا رقة لفترة طويلة من الزمن منسوبه ظلما إلى هند رستم بدلا من تيتا صالح.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com
ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slider


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

Scroll Up
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان