تقرأ الآن
ثمانية أشخاص متهمون رسميًا بقتل دييجو مارادونا

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
133   مشاهدة  

ثمانية أشخاص متهمون رسميًا بقتل دييجو مارادونا

دييجو مارادونا
  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


في نوفمبر 2020، توفي أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو مارادونا بنوبة قلبية عن عمر يناهز 60 عامًا. في نفس الشهر، خضع قائد المنتخب الفائز بكأس العالم لعام 86 لعملية جراحية لجلطة دموية في دماغه. كما عولج من إدمانه المزعوم على الكحول. في يونيو 2022، اتُهم ثمانية متخصصين طبيين شاركوا في علاج مارادونا في ذلك الوقت بالقتل.

كان دييجو مارادونا يتعافى من إجراء دماغي أخير في منزله في بوينس آيرس عندما توفي. في أعقاب وفاة نجم كرة القدم، فتشت السلطات مكاتب طبيبه الشخصي ليوبولدو لوتشيانو لوكي – الذي نفى تورطه في رعاية مارادونا بعد الجراحة. كما تم تشكيل لجنة من 20 عضوًا لمزيد من التحقيق في التفاصيل المحيطة بوفاته.

في ذلك الوقت، نفى المهنيون الطبيون الثمانية المتهمون الآن بالقتل أي تورط في قرار السماح لمارادونا بالتعافي في المنزل. بدلاً من ذلك، يقول الدفاع الذي يمثل لوك إن شركتين أخريين كانتا مسؤولتين بشكل أساسي عن رعاية مارادونا المنزلية. ثم أن هاتين الشركتين كانتا تعتزمان أيضًا المساعدة في علاج إدمان مارادونا المزعوم على الكحول.

لكن في الأيام التي سبقت النوبة القلبية القاتلة لمارادونا، أظهر نجم كرة القدم علامات كان ينبغي أن تسبب مزيدًا من القلق بين الطاقم الطبي الذي حضره، وفقًا للادعاء.

وخلص مجلس طبي عينه الادعاء للتحقيق في وفاة دييجو مارادونا إلى أن فريقه الطبي تصرف “بطريقة غير لائقة وناقصة ومتهورة”. الآن، ثمانية من المهنيين الطبيين المشاركين في رعايته متهمون بالقتل البسيط. كما تنص وثائق المحكمة، فشل الأفراد الثمانية، بما في ذلك الممرضات والأطباء وأخصائيي الصحة العقلية، في أداء واجبهم على الوجه المناسب خلال توليهم مسؤولية الرعاية الصحية لمارادونا. لهذا السبب، كان من الممكن تجنب وفاة نجم كرة القدم.

كما تم اتهام العديد من مقدمي الرعاية الصحية المتورطين في القضية بتزوير الوثائق المتعلقة بحالة مارادونا. وفقًا للقانون الأرجنتيني، فإن عدم أداء “الممارسة الطبية الجيدة” يرقى إلى مستوى وجود نية جنائية، وهو ما يكفي لتوجيه تهم القتل ضد المجموعة. وتشمل تلك المجموعة المتهمة الآن طبيب مارادونا الشخصي، ليوبولدو لوتشيانو لوكي، الذي يخطط للاستئناف. في حالة إدانتهم، يمكن أن يواجه المتهمون ما يصل إلى 25 عامًا في السجن، وفقًا للقانون الأرجنتيني،

إقرأ أيضا

الكاتب

  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان